الرئيسية / مسلسل الرابطة / مسلسل الرابطة ملخص الحلقة 38 – يوم السبت

مسلسل الرابطة ملخص الحلقة 38 – يوم السبت

تتحقق كالياني من اسم أنوبريا وتخبرها أنك اجتازت الاختبار وتخبر أنوبريا أنها ستتصل بمالهار وتبلغه بنتيجتها وتقول إن مالهار أخذ موكش إلى المستشفى لإجراء الفحص شهري يأتي ملهار إلى المستشفى لإجراء الفحص ويسأله الطبيب عن اسم الطفل ومالهار يقول موكش راني ويقول الطبيب أنه يجب علينا أخذ إذن والدة الطفل ومالهار يقول إنها ماتت ويبدأ الطفل في البكاء ويطلب الطبيب من مالهار إعطاء طفله للممرضة لفحص الدم ويقول مالهار إن الطفل صغير جدًا ويطلب منه الطبيب ألا يقلق يتلقى مالهار مكالمة كالياني

ويفكر في سبب اتصالها وتخبره الممرضة أن التحضير لاختبار الحمض النووي قد تم وصدرت تقارير فصيلة الدم وتقول إن معدل النمو في دم مالهار هو A- ودم الطفل B + ويطلب منها الطبيب الحصول توقيع على نموذج الموافقة حتى يعود يسأل مالهار الممرضة عن فصيلة دم الطفل والممرضة تقول B + ويتذكر مالهار ان اتارف نفس الفصيلة ويشعر مالهار بالحزن والانزعاج ويغادر المستشفى بدون موكش وموكش يبكي ويفكر مالهار فى ما هي فصيلة دم سامبدا ويعتقد أنه لا بد من وجود بعض الملفات في المنزل ويعتقد أنه إذا كانت فصيلة دم سامبادا ليست B + فسيتم إثبات أنه ابن اتارف …

ويقود السيارة الى المنزل كالياني تأتي لانوبريا وتخبرها ان مالهار لا يجيب عليها وتقول اذا وبخني سأريه مكالماتي له ثم تنظر لها تجدها حزينة وتسألها ماذا حدث وانوبريا تخبرها ان الذي اجتازت الاختبار واحدة اخرى اسمها انوبريا ديشموخ وكالياني تسألها كيف هذا وتقول انوبريا ان الارقام مختلفة وتأخذ كالياني الورقة منها وتنظر للنتائج مرة اخرى وتجدها راسبة وتنصدم وتأخذ انوبريا من هناك بغضب وتسألها كيف رسبتي وانا جعلتك تستعدين جيدا وتوبخها لانشغالها بأعمال المنزل وتقول انها كانت تضع امال كثسرة بها بأنها ستتخرج من الجامعة وتحصل على دراسات عليا لكن…

ثم كانت ستذهب لكن تتذكر عندما جاءت انوبريا للمدير فى ذلك اليوم واخبرته ان كالياني لم تغش وتقول لها هل تركت ورقتك فارغة عندما اتيت لغرفة المدير وانوبريا تبكي وكالياني تعانقها وتقول لها لماذا فعلت هذا وتقول انوبريا اذا كنت مكاني كنت ستفعلين نفس الشيء وتقول لها انها ستتقدم للكلية مرة اخرى العام القادم لكن كالياني ترفض دخول الكلية بدونها وتقول اما ان يدخلوا الكلية معا او لن احد منهم سيدخل ثم تفكر فى شيء وتذهب معها لغرفة المدير وتخبر انوبريا انها ستتحدث مع المدير ثم تدخل وتخبر المدير انها طالبة اجتازت المرتبة السابعة وتريد ان تأخذ بركاته والمدير يبتسم ويذهب اليها وكالياني تمسك بقدمه وتقول له ان يعدها بأنه سيساعدها والمدير ينصدم مما تفعله

ثم يعدها بمساعدتها وتخبره كالياني ان هناك امرأة رسبت فى الامتحان بسببها وتخبره عن انوبريا لكن المدير يخبرها انه لا يتذكر اى امرأة وهذا مخالف للقواعد وكالياني تقول له ان عدم الوفاء بالوعد هذا ايضا مخالف للقواعد وفى الخارج انوبريا متوتره ثم تجد اهيليا قادمة الى هناك وتتوتر كالياني تتمكن من اقناع المدير ويسألها المدير عن اسم المرأة وفى الخارج انوبريا تختبئ حتى لا تراها اهيليا وتدخل اهيليا لغرفة المدير وانوبريا تنصدم وفى الداخل كالياني كانت ستخبر المدير بأسم انوبريا لكن تدخل اهيليا فجأة وتراها راكعه امام المدير وممسكه بقدميه وتنصدم وتسألها ماذا تفعلين وكالياني تتوتر ثم تذهب لكن المدير يوقفها ويقول لها ان تقول للمرأة ان تعيد امتحان الدخول وتجتازه ووقتها ستنضم للكلية وكالياني سعيدة

ويقول المدير انا مازلت على قواعدي لكن انت قلت شيء لمس قلبي ان المرأة اذا درست تضيء المنزل وكالياني سعيدة وتذهب للخارج وتقابلها انوبريا وتأخذها بعيدا وتخبرها كالياني عما حدث وانوبريا سعيدة ثم تقول لها كالياني ان تذهب لغرفة الدراسة وتقوم بالامتحان وانوبريا توافق وتقول لها ان تذهب الى المنزل لان موكش يجب ان يكون هناك الان وتذهب وكالياني تذهب للمنزل وفى غرفة المدير تسأل اهيليا المدير ماذا تفعل هذه الفتاة هنا والمدير يخبرها انها كالياني اجتازت الاختبار واتت لتطلب اعادة الامتحان لامرأة مما ويقول انها فتاة جيدة ويمدح بها وفى المنزل مالهار يبحث عن اى ورقة لتحليل دم سامبدا وتعود كالياني وتسأله ماذا تفعل لكن مالهار لا يجيب عليها وتنظر كالياني لسرير موكش ولا تجده فى السرير

وتسأله اين موكش ومالهار ينصدم ويتذكر انه تركه عن الطبيب ويركض للخارج وكالياني تركض ورأه وتسأله لماذا كيف تستطيع فعل ذلك؟ كيف يمكنك ان تترك طفلك؟ وتأتي ابارنا وتقول كالياني اعتقدت انك نسيت كلام عمتي بالافي اليوم اثبت انك لا تحب طفلك ومالهار يقول لها اصمتي هل تقصدين انني نسيت ابني عن قصد؟ انا لست مجنون لدرجة ان انسي ابني عن قصد لا اعلم كيف نسيته انزعج عقلى انا نسيت طفلى كالياني ويذهب وكالياني تبكي وتهجم على ابارنا وتتهمها بأنها السبب فى ما حدث الان وابارنا تقلق على الطفل وتذهب كالياني وراء مالهار وتذهب معه للمشفى وانوبريا تعود الى المنزل هى واهيليا وابارنا تطلب من اهيليا ان تأتي معها الى المشفى وتخبرهم ان مالهار نسي موكش هناك

واهيليا ترفض الذها وتقول انها لا تهتم بمالهار او بطفله ثم تذهب للداخل وانوبريا تخبر ابارنا انها ستذهب معها كالياني تسأل الحارس بغضب اين الطفل الذي كان هنا ويقول الحارس انه كان هناك طفلا يتيما هنا وكالياني تقول ان الطفل ليس يتيما ومالهار يسأله اين ابني؟ ويأتي الطبيب ويقول اى اب انت أنت تركت ابنك هنا وكان يبكي وأغمي عليه ويقول أن حياته في خطر وتقول كالياني أن الطفل يمكنيستيقظ عندما يراها وآبارنا تقول كيف يمكن للطفل أن يغمى عليه؟ ويقول الطبيب إن ذلك يحدث احيانا بسبب البكاء المستمر ويطلب من مالهار ملء نموذج الموافقة على فحص الحمض النووي

وكالياني مصدومه وتواجه مالهار بسبب إجراءه لاختبار الحمض النووي وتقول أنك كنت تتساءل عما إذا كان بيلو هو ابنك أم لا وتغضب عليه ومالهار يقول أنني سمعت كلام عمتي بالافي وشعرت بالحزن وكنت افكر اذا كان ابني ام لا ووجدت ان فصيلة دمه B+ وتذكرت ان اتارف نفس الفصيلة لهذا اعتقدت انه ابنه وابارنا تقول له كنت تتصل بي وتسألني مالهار وكنت سأخبرك ان فصيلة دم سامبدا نفس فصيلته B+ وانوبريا تقول لمالهار انه لم يعد مسؤولاً عن الطفل وتسأله كالياني وماذا لو كان ليس طفلك فهل سترميه في سلة المهملات وتقول ان بيلو ليس عاقل لدرجة ان يقطع علاقته بك لكن انت عاقل هكذا ستستخدم عقلك؟ وتطلب منه القيام بفحص الحمض النووي وتقول لكن إذا كان قد تم إثبات أنه ابنك فلن تستطيع ان تظهر وقتها أي حقوق على الطفل وتقول أنك أثبتت أنك لا تستطيع أن تكون اب ومالهار يبكي وكالياني تقول أن موكش لا يحتاجك أو يحتاج للقبك انا سأعطيه لقبي موكش كالياني ديشموخ هو ابني وتقول لإن علاقتنا لا تعتمد على أي نظرة علمية وتقول له اذا حدث شيء لموكش ف انت ستكون المسؤول عن ذلك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *