الرئيسية / عميلة سرية / مسلسل عميلة سرية ملخص الحلقة 91 – حلقة الثلاثاء

مسلسل عميلة سرية ملخص الحلقة 91 – حلقة الثلاثاء

تابعو احداث حلقة الثلاثاء من مسلسل عميلة واحداث مشوقة بعدما فانش يكشف حقيقة حادث السيارة و فانش يعترف انه قتل عائله كابير فى الحادث وفانش وكابير يتشاجرون مع بعض وفانش يخفي حقيقة ايشاني وأنها من فعلت الحادث في الماضي  ..  تبدأ الحلقة مع آريان يقابل كابير ويقول إن فانش سيعترف بحقيقته.يقول كابير إن فانش يخطط لشيء أكبر واحتاج إلى مراقبته.يبدأ حفل الاستقبال المسائي،يرحب الجميع بفانش وردهيما،تقدم ايشاني وانغري عرضًا راقصًا ويليه آريان وكبير،ثم يخرج فانش من المسرح ويحضر مكالمة.يحاول كابير أن يتبعه لكن أنغري يوقفه.

يتحدث فانش عبر الهاتف ويقول إنه يتذكر وعده ويقسم أنه لن يحدث أي خطأ،لاحظ فانش الكاميرا على سترته وخلع السترة واحتفظ بطاولة تغطي الكاميرا.يذهب كابير إلى المخزن ليفحص ما يفعله فانش.يرى كابير الشاشة الفارغة ويقلق،يخرج ويبحث عن فانش.لاحقًا يؤدي فانش وردهيما رقصة ثم يقول فانش اليوم إنه سيكشف حقيقة حياته ويريد أن يفهمه الجميع،يقول فانش إنه في سن ال 15 تعرض لحادث سيارة وبسبب ذلك مات الزوجان.

يقول فانش إنه كان يبلغ من العمر 15 عامًا فقط ، وكان الحادث خطأً ، ومع ذلك حصل على العقوبة وبقي في مركز الأحداث لمدة 4 سنوات،يقول فانش إن الزوجين ليسا والدي ردهيما،ينظر فانش إلى كابير ويقول إن والد كبير وعمته توفيا في ذلك الحادث.تشعر ردهيما بالارتياح عندما تعلم أن فانش لم يقتل والديها.يخوض كابير معركة مع فانش ويقول إن القتال أصبح شخصيًا وسرعان ما سادمرك فانش.تأتي ايشاني إلى ردهيما وتقول أنتي ردهيما تؤذي فانش دائمًا بعدم ثقتك به.

يقول فانش إن ردهيما هي زوجته وهي أيضًا ابنة لوالديها لذا فهي كانت بحاجة إلى معرفة الحقيقة وراء حادث والديها.تقول ردهيما إن فانش أوفي بوعده والآن ستفي بوعدها.يقول فانش لايشاني إنه يستطيع التعامل مع كابير وقد تعامل مع الموقف،يقول إن الجميع صدقه أنه تعرض لحادث وفي حادث السيارة توفي والد كابير وعمته،يقول فانش إن أحداً لن يعرف أن إيشاني كانت مسؤولاً عن حادث السيارة وفي ذلك الحادث مات والدا ردهيما.

تقول ايشاني إنها محظوظة جدًا لأن لديها أخًا مثل فانش لأنه يحميها من كل مشكلة.تسأل إيشاني فانش لماذا ذكر أن والد كابير وعمته ماتا؟بينما لم يتوفيا.يقول فانش إن كابير حاول استفزاز ردهيما ضدي ولذا كان علي أن انتقم.من ناحية أخرى يقول كابير إن فانش قد انتزع منه الكثير ، والدتي في السجن ، واليوم علمت أن فانش قتل والدي،يقول كابير إنه سيدمر فانش.

يذهب فانش إلي انغري ويطلب منه أن يراقب كابير حيث سيضع خطة ما لإيذائي،يسقط إطار صور ردهيما ويتكسر الزجاج.يقلق فانش ويسأل عن ردهيما.يقول انغري أنه لم يري ردهيما في أي مكان.في هذه الأثناء تكسر ردهيما بعض الزجاجات وتمشي عليها وتقول إنها أخطأت ويجب أن تتعاقب.يأتي فانش إلى هناك ويحاول إيقاف ردهيما.

ردهيما تقسم لفانش إنه لن يستطيع ايقافها.يقول فانش إنه لا يستطيع إيقافها ولكن يمكنه المشي مع ردهيما.يمشي فانش على القطع الزجاجية وتوقفه ردهيما ويغمى عليها في ذراعيه.يأخذ فانش ردهيما الي غرفتها ويزيل النظارات من عينيها ويقوم فانش بالإسعافات الأولية ويغادر.في وقت لاحق يحاول كابير كسر بيانو فانش،أوقفه فانش وحاول أن يشرح له أنه كان يبلغ من العمر 15 عامًا وأن الحادث كان عن طريق الخطأ..وتنتهي الحلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *