الرئيسية / قدري بلا لون 3 / قدري بلا لون 3 الحلقة 46 – حلقة الخميس

قدري بلا لون 3 الحلقة 46 – حلقة الخميس

تبدأ الحلقة وساجار يجلس مع جانجا ويخبرها ان كل شيء سيكون علي ما يرام ويأخذها علي عشاء علي ضوء الشموع وجانجا تبتسم وتجلس معه وساجار يطعمها بيده ثم يذهب ليعطيها الدواء وججا تنام وهي تتناوله وساجار يغطيها وينام فوقها وفي الصباح جانجا تستيقظ وتري ساجار علي هذا الوضع وتغطيه وتنام مره اخري. في صباح اليوم التالي تأتي كارينا لغرفة ساجار وجانجا وتسأل ساجار عن جانجا وساجار يقول لها ان تترك جانجا ترتاح وتذهب وكارينا توافق وتسأله عن المناسبة في هذه الايام وساجار يخبرها ان هذا العيد يتم فيه صنع الحلويات وجانجا تسمعهم وتتذكر انه نفس التاريخ الذي مات والدها فيه وتبكي ثم تذهب للخارج ومادفي تقول لها ان تختار لها فستان في هذه المناسبة

وأما تخبرهم ان مهراج لن يكون معنا هذه السنة وتقول لهم ان مهراج اخبرها بكل شيء ومادفي وجانجا قلقين ويأتي مهراج ويقول انه كان يريد الاحتفال لكن يوجد فتاة بقريته ستتزوج ويقول انها تشبه جانجا واسمها جانجا ووالدها توفي منذ فترة لهذا هي تعتبرني والدها ويجب ان اذهب ويأتي ساجار وبولكيت ويودعوه وجانجا تقلق. في وقت لاحق ، كانت أما جي تسقي النباتات ، ويأتي الأطفال ليطلبوا منها ان تروي لهم قصة وأما جي تحكي لهم قصو والفتيات تسمعها باهتمام ، تقول أما جي إن الانسان يدرك بوضوح التغيير الذي يحدث في حياته. وتسمع جانجا هذا وتتساءل إذا كان هناك تغيير في حياتها أيضًا.

ثم تستدير وتري نيرو يمشي على الأرض وينزلق. وتصرخ لكنها تدرك انها تتخيل لكن سرعان ما يظهر نيرو وينزلق بالنفس الطريقة وبولكيت وسوبريا يأتوا ليساعده وجانجا تقول ان هذا لم يكن جيد تأتي جانجا إلى الغرفة وتقول لساجار إنها تصورت أن نيرو ينزلق فوق الماء ، لكن نيرو لم يكن هناك. ولكن بعد فترة من الوقت ، سقط نيرو بالفعل. وتسأله لماذا هي تواجه كل هذا. يخبرها ساجار أن تتوقف عن التفكير ، ويقدم لها حلقة خاتم جديد. ثم يسأل عما إذا كانت هذه بداية رومانسية ويضع الخاتم في يدها. وتسقط العلبة فجأة على الأرض وساجار ينظر حوله لكنه لم يستطع العثور عليه وجانجا تقلق.

تأتي جانجا لغرفة أما وتحاول ان توقفها من الذهاب الي نهر الجانجا وتقول لها انها تشعر ان هناك شيء سيحدث وأما تهدأها وتقول لها لن يحدث شيء يجب ان تتخطي الماضي بمخاوفه وانتي قادره علي ذلك وتبتسم أما عندما تجدها تتزين ليوم غد وجانجا تفكر فيما يخبأه يوم غد.جانجا تحلم بما حدث معها وهي صغيرة وتنادي علي ساجار وكارينا وهي في غرفة مغلقة وتستيقظ من ذلك الكابوس وتشرب الماء لتهدأ لكن لا تستطيع النوم مره اخري.

أما تنادي علي مهراج ومادفي تذكرها انه ليس هنا وتأتي جانجا من الخارج وساجار يعطيها ورقة علي شكل فراشه ويقول لها يوجد هدية اخري ليكي لكن ليس الان ويأتي نيرو ويذكرهم بأن عليهم المغادرة إلى سويسرا غدًا ، لذلك يجب أن يعودوا في الوقت المناسب. كانت جانجا على وشك الخروج إلى الخارج مع الجميع ، ثم تتطلع نحو منزلها بعيون دمعة ، بدافع القلق. ويلاحظها ساغار من الخارج ويناديها ليذهبوا.

هناك كان مهراج يودع العروس التي تدعي جانجا يعيون دامعه. يصل الجميع الي النهر وجانجا تتذكر الحادث الذي اخذ والدها وتقول للجميع انها تسمع اصوات صراخ يجب ان يذهبوا وساجار يسألها هل اخذتي الدواء وجانجا تقول نعم. يقول نيرو لها إنه يتفهم ما يجري في ذهنها ، لكن لا داعي للقلق لأنه لن يكون هناك خطأ هذه المرة ويقول لها انهم جميعا معها ويؤكد لها على المغادرة إلى المنزل بعد الصلاة والعرس. ساجار يمسك بيد جانجا ويأخذها معه. والجميع يجلس للصلاة من جهة اخري يتم عرس الفتاة ومهراج يطلب منها الذهاب لتأخذ المباركات من النهر وفي نفس الوقت يطلب الكاهن من جانجا الاخري الذهاب للنهر

ويقول ساجار انه سيذهب معها لكن تلكاهن يصر على أنها يجب أن تفعل هذا بمفردها وجانجا تنزل في الطابق السفلي وتلتقي مع العروس جانجا ، فتأخذها الي الماء. وتساعدها على أداء طقوس زفافها. أثناء صعود جانجا إلى الطابق العلوي تتحدث مع جانجا الاخري ويتعرفون علي بعضهم ويتحدثوا معا ثم تذهب كل واحده منهم في طريقها ووالد العروس جانجا يطلب من شيف ان يلبسها القلادة. جانجا تحكي للجميع عن العروس جانجا والجميع متحمس.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *