الرئيسية / مسلسل ساحرتي / مسلسل ساحرتي ملخص الحلقة 108 – حلقة الأربعاء

مسلسل ساحرتي ملخص الحلقة 108 – حلقة الأربعاء

تبدأ الحلقة مع بازيجار يأخذ روشني وامان الي المكان المتواجد فية ريحان وشايري ويسمعون صوتهم وهم يضحكون ويسألوهم عن تابيزي وارمان فتقول شايري وهي تضحك ان تابيزي اخذته ورحلت وامان يسألهم لماذا يضحكون فيخبروهم ان تابيزي القت عليهم غاز الضحك لكي يموتوا ويفرجوهم الساعة الرمليه ويقولوا لأمان وروشني انه بمجرد ان ينتهي هذا الرمل سيموتوا من الضحك وينظروا ويجدوا الرمل اقترب ان ينتهي ويتسألوا كيف سينقذوهم لكن لايعرفوا .. وتابيزي في منزلها سعيدة وتحمل ارمان وتقول له ان شايري وريحان سيموتوا اليوم بسبب مساعدتهم لأمان وروشني ولكنهم لايعلموا انهم ان توقفوا عن الضحك فسوف ينجوا لكنهم لايعرفوا هذا وتضحك كثيراً …

وامان يخبر روشني ان عليهم ان يبعدوا شايري ورويحان عن بعضهم ويحاولوا ان يضايقوهم لكي يتوقفوا عن الضحك فيأخذ امان ريحان ويحاول ان يضايقة لكنه يظل يضحك فيمسكة امان ويظل يضرب فية بقوة حتي يتوقف ريحان عن الضحك وجسمة يؤلمه من ضرب امان له اما بالنسبة لشايري روشني تحاول ان تضايقها لكي توقفها عن الضحك ولكن تظل تضحك فتفكر روشني ان تخبرها بشئ حزين بدلاً من ان تضايقها فتقترب روشني من شايري وتهمس لها بشئ في اذنها فتنصدم شايري وتتوقف عن الضحك والساعة الرملية تنتهي .

وشايري حزينة وتسأل روشني اذا اخبرت امان بهذا الأمر التي قالتة لها فتطلب منها روشني ان تخبرها بقرارها اولاً إن كانت موافقة ثم يأتي ريحان وامان لهما ويقولا ان ارمان مع تابيزي بمنزلها ويأتوا ليذهبوا لها لكن تظهر لهم تابيزي علي الشاشة وروشني تترجاها ان تعيد لها ارمان فتخبرها تابيزي ان تعطيها القلب الملائكي اولاً وسوف تعيد لها طفلها ارمان .. فيقول امان لتابيزي انه يريد ان يعرف هي ايانا من اي ناحية ؟ ويخبرها انها انانية ولا يوجد بها اي صفة من صفات ايانا فتقول لهم تابيزي انها ستتغير عندما تأخذ قلبها الملائكي .

فتقول روشني لتابيزي ان ارمان ايضا ايانا ولايمكن لأيانا ان تقتل ايانا اخري فتضحك تابيزي وتقول انها لاتريد ان تقتل ارمان لانها تريد الاستفادة منه وتخبرهم انها إن كانت تريد قتله لكانت قد حبست قوتها بشئ وهاجمت بها ارمان مثلما فعل امان مع روشني عندما هاجموا تابيزي وروشني تطلب منها الا تفعل شئ بطفلها فتقول لها بأنها لن تعطيهم الطفل الا عندما توافق روشني وتعطيها قلبها الملائكي ثم تختفي الشاشة .وبعد قليل يعود الجميع الي المنزل وروشني تبكي كثيراً وخائفة علي ارمان وتحاول العائلة مواساتها وامان يقول للعائلة ان تابيزي لاتريد ان تعيد لهم ارمان الا عندما يعطوها القلب الملائكي وامان حزين ويخبر روشني انها دعمت عائلته كثيراً وانقذت والدته بارفين ولكنه كان يعاملها بشكل سئ وطردها من المنزل عدة مرات في حين ان هذا المنزل هو ملك لروشني فتذهب له روشني وتخبرة انه افضل زوج ودائما كان يحميها .

والجدة تقول ان روشني فقط من يمكنها التفكير بهذه الطريقة ليس فقط من اجل قلبها الملائكي ولكن هذا القلب وضع فيها لطيبتها وامان يبتسم ويقول للجميع انهم سيحصلوا علي روشني صغيرة قريباً فتسألة روشني كيف علم انها حامل بفتاة فيقول لها امان انه يشعر بهذا . ثم روشني تسأل امان اذا كان يحبها ويثق بها ؟ فيقول لها امان كثيراً وتسألة اذا كان سيوافق علي اي قرار ستأخذة فيقول امان بالتأكيد ثم روشني تخبر الجميع انها ستعطي قلبها لتابيزي وتطلب منه ان يتركها تذهب لتابيزي في ليلة الشمس الذهبية فينصدم الجميع وروشني تخبرهم بأنهم ليس لديهم حل اخر لإنقاذ طفلهم ارمان .

فتطلب منها الجدة ان تفكر بالطفل التي بداخلها وتقول لها بأنها لن تنهي حياتها فقط ولكنها ستنهي حياة الطفل الذي لم يلد حتي الان . فتقول روشني انها تحدثت مع شايري بالفعل وشايري ستساعدها بهذا الموضوع وتقول لهم ان هذه هي الطريقة الوحيدة لانهم لن يستطيعوا هزيمة تابيزي . ثم روشني تسأل شايري اذا كانت موافقة ان تلد طفلها عن طريق تبادل الارحام ؟ وشايري تقف صامتة وتنظر لأمان فتقول لها روشني انها ان لم توافق فسوف تجد فتاة اخري تحمل لها طفلها وتقول للجميع ان قرارها هذا لن يتغير حتي لو لم يدعموها وتتركهم وترحل .

وتابيزي غاضبة وتقول انهم دائما يجدون طريقة لإنقاذ بعضهم وعلي الرغم من ان نقطة ضعفهم ارمان معها ولكنهم لم يضعفوا وتقول تابيزي ان امان وروشني يمثلوا خطراً عليها وقبل ان يتمكنوا من ايذائها عليها ان تفعل شئ وعليها ان تغير الوقت وتستدعي ليلة الشمس الذهبية . ثم تابيزي تقول انها لحسن الحظ احتفظت ببعض الرمال من ليلة الشمس الماضية ثم تجلب هذه الرمال الذهبية وترشها علي زهرة ثم تضع هذه الزهرة في النار وتسخن عليها عصا حديدية ثم تمسك هذه العصا في يدها وتتألم من الحرارة ولكنها تتحمل وتستدعي ليلة الشمس الذهبية وتفرح كثيراً برؤية الشمس الذهبية قد اتت .

وروشني تأتي لتخرج من المنزل لكن تجد الطقس اصبح سيئاً وتنظر وتنصدم برؤية الشمس الذهبية ثم روشني تفقد الوعي والعائلة تراها وتأتي لتذهب لها ولكن تابيزي تلقي عليهم شئ بسحرها فيقفوا مجمدين مكانهم ولايستطيعوا التحرك وتقول تابيزي لهم انهم لم يستمعوا لها واضاعوا وقتهم وتقول لأمان ان الليلة هي ليلة الشمس الذهبية ويحاول امان ان يتحرك لكنه لايستطيع . ثم تابيزي تنظر لروشني وهي فاقدة الوعي وتقول انها لاتريد ان تقتل روشني لكنها لاتستطيع ان تتخلي عن قلبها الملائكي وهذه الليلة كانت تنتظرها منذ عصور وتقول تابيزي ان روشني ابنة اخيها ولهذا لن تجعلها تتألم عند موتها ثم تابيزي تجلس بحانب روشني وتخرج منها قلبها الملائكي وتفرح كثيراً وتنظر للقلب الملائكي وتقول انها كانت تنتظرة منذ عصور طويلة ثم تضعة بداخلها وتذهب ويختفي السحر من العائلة ويتمكنوا من التحرك .

فيذهبوا مسرعين الي روشني ويحاولوا ايقاظها ولكن دون جدوي ثم تابيزي تعود لهم وتخبرهم ان روشني ماتت وتسألهم لماذا هم مصدومين وتخبرهم انهم يعلموا ان كل هذا سيحدث فتقول لها الجدة وهي تبكي ان عليها ان تخجل قليلاً لانها قتلت روشني وسلمي تقول لتابيزي انها يمكنها ان تأخذ قلب روشني ولكنها لايمكن ان تصبح مثل روشني . وامان يبكي ويترجي روشني ان تستيقظ وهو سيجعل كل شئ علي مايرام فتضايق تابيزي منهم وتقول لهم ان عملها قد تم ولهذا هي لن تضطر الي ان تسمع هرائهم وتقول لهم ان المهمة لم تنتهي بعد فينصدم الجميع .

وتابيزي تقول للجميع انهم خاضوا العديد من المعارك معاً ولكن كان هناك اختلاف كبير في دوافعهم فهم كانوا يحاربوا من اجل الخير وانهاء الشر اما هي فكانت تحارب من اجل السلطة وارادت ان تقتل الجن الاسود لانه كان اكبر عدو لها وتقول لهم انها الان اقوي شخص في العالم ولا يستطيع احد منهم ان يؤذيها وتخبرهم ان يستعدوا جميعاً للموت . ثم تابيزي تستدعي الجن التي جلبتهم من الباب السفلي للجن وتأمرهم تابيزي ان يقتلوا العائلة بأكملها. وامان يأتي ليستخدم سحرة ولكن تابيزي تضحك وتقول لأمان ان هذه الليلة ليلة الشمس الذهبية وسحرة لن يعمل فيها . وجنية العنكبوت تلقي الشبكة علي جميع العائلة وتخبرهم انهم سيموتوا خلال 10 ثواني ولن تستطيعوا تحطيم شبكتها وامان يحاول ان ينقذهم ولكن تنتهي العشر دقائق وتموت العائلة والقزم يقتل شايري وريحان بالسيف فيسقطوا علي الارض ويموتوا وامان يحاول ان يوقظهم ولكن تابيزي تأتي من الخلف وتطعن امان بالسيف ثم تتركهم وتذهب وامان يتألم من الطعنة ويزحف ليصل الي جانب روشني ويمسك يدها ويموت هو ايضاً .

ولكن كل هذا يكون حلم وتستيقظ روشني من النوم وهي تصرخ من رؤية هذا الكابوس فتنصدم العائلة ويأتوا اليها ، وروشني تجدهم بخير فتعانقهم جميعاً ويسألوا روشني ما الذي حدث ويقولوا لها بأنها كانت ذاهبة من المنزل لكنها فقدت الوعي والان لستيقظت. فتخبرهم روشني بأنها رأت بحلمها ان تابيزي اخذت قلبها ثم قتلت جميع العائلة وتقول بالتاكيد هذا الحلم يريد ان يُظهر لها شئ . وتقول للجميع انهم علي حق وان تابيزي لاتستحق ان تثق بها وتعطيها قلبها ولهذا هي لن تعطيها اياه .

فتفرح العائلة بسماع هذا ويتسائلوا ماذا سيفعلوا . فتقول روشني لشايري انها مازالت تريد ان تنقل لها طفلها حتي يكون بأمان لانها لاتستطيع المخاطرة به وتسأل شايري اذا كانت ستساعدها فتوافق وبعد قليل يتجمع الجميع وتربط روشني وشايري خيط بيدهم لكي ينقلوا طفل روشني الي رحم شايري ولكن قبل ان ينتهوا يظهر دخان قوي ولا يروا الجميع بعض ثم ينصدموا برؤيهم في الغابة السوداء . وامان ينظر للخيط التي يربط روشني وشايري وينصدم .فهل نجحت روشني في نقل طفلها لشايري ؟ ومن سينتصر في النهاية تابيزي ام العائلة ؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *