الرئيسية / Uncategorized / مسلسل ساحرتي ملخص الحلقة 104 – حلقة الأحد

مسلسل ساحرتي ملخص الحلقة 104 – حلقة الأحد

تبدأ الحلقة مع امان يستيقظ في الليل وروشني تكون نائمة . ثم يخرج امان ويلتقي بشايري وريحان ويسألهم عن كتاب علم الجن فتفرجية شايري لأمان وتخبرة ان هذا الكتاب صورة معكوسة لكتاب علم الجن الاصلي لهذا كل شئ سيظهر علية سيكون عكس ماسيحدث . وأمان يخبر ريحان وشايري انه لن ينتظر مجئ ليلة الشمس الذهبية وعليه ان يقتل تابيزي لحماية روشني . فيقول له ريحان ان روشني لن تقبل بهذا ابداً فيقول له امان انه يعلم ان روشني لن توافق ولهذا هو لن يبلغها فيذكره ريحان بصفقة روشني مع الجن الاسود لكي تنقذ حياة امان وتعطية طفلها ويقول لامان ان هذه الصفقه خلقت خلافات بينهما كثيرة في ذلك الوقت والان هو يفعل نفس الشئ …

فيخبر امان ريحان انه اذا ابلغ روشني بأنه سيقتل تابيزي فلن توافق ابداً ولهذا لن يخبرها ويقول لهم انه يفعل هذا فقط لإنقاذ روشني ويسألوهم اذا كانوا سيساعدوة في هذا ؟ فيوافق ريحان وشايري علي مساعدته . ثم امان يقول لشايري ان تسأل كتاب علم الجن كيف يمكنهم قتل تابيزي . فتسأل شايري الكتاب وهناك وحش يراقبهم من بعيد ثم يظهر لشايري في الكتاب انه لقتل تابيزي لانها ايانا سيحتاجو لسلاح قديم جدا وقوي مثلها فيقول امان انه لا يمتلك سيف من هذا النوع وليس لدية سيف ملك الجن حتي فتقول له شايري ان هناك خيار اخر وتقرأ في الكتاب انه يمكن قتل ايانا من خلال قوي سحر ايانا اخري .

فيتضايق امان ويقول ان روشني لن تفعل هذا ابداً مع الشيخة لانها لن تتمكن حتي من اذية نملة ولن تستخدم سحرها والأن بعدما علمت ان الشيخة هي عمتها فلن تستخدم سحرها ضدها ابداً فيسأل ريحان امان هذا يعني انهم ليس لديهم خيارات اخري ؟ فيضايق امان ويتركهم ويرحل .

وروشني نائمة وهناك وحش يدخل من النافذة ويقترب من روشني فتستيقظ روشني خائفة وتقول انها تشعر انه كان يوجد احد هنا وتنظر ولا تجد امان بجانبها وتتسائل اين ذهب وتأخذ الهاتف لتتصل به لكن تجد تابيزي تتصل بها .وبعد قليل تابيزي في منزلها وسعيدة وتقول ليلة الشمس الذهبية التي كانت تنتظرها منذ عصور والتي ستستعيد فيها قلبها الملائكي ستأتي وستصبح ايانا مرة اخري ثم تقول تابيزي ان عليها ان ترتدي زي مناسب للإحتفال بهذه المناسبة وتختار فستاناً وتكون سعيدة للغاية وتقول ان روشني ستموت في هذه الليلة وستكون هي ايانا مرة اخري .في الصباح روشني تجد امان سيخرج من المنزل فتسألة اين هو ذاهب فيقول لها انه ذاهب للمكتب ولا يريد ان يتأخر فتخبرة روشني انها تريد التحدث معة بشئ مهمة لكنها لم تجدة بالأمس واليوم هو ذاهب فيقول لها امان انه متأخر الان وسيذهب وعندما يأتي في المساء سيتحدث معها ويتركها ويذهب .

فتقول روشني ان هناك شئ بالتأكيد يخقية امان عنها ثم تنقطع الكهرباء وتنظر روشني تجد ريحان يسقط علي الارض مصابا فتذهب له روشني مسرعة فتأتي شايري لروشني وهي خائفة وتخبرها ان شخصاً ما يهاجمهم .ثم يصل شخص متنكر ويهاجم روشني بالأسهم وروشني تستخدم قواها وتهاجمه لكن شايري تحبس قوي روشني داخل زجاجه .. ثم يزيل الشخص القناع من علي وجهه ويكون امان فتنصدم روشني وتتسائل ماذا يحدث ولماذا حبسو قوتها في الزجاجة فيقول لها امان انه لايجد من الداعي اخبارها فتعصب روشني عليهم وتخبرهم ان مافعلوة خطأ فيقول لها امان ان هذه كانت فكرته لانه يعلم انها لن تستخدم هذه القوي ضد تابيزي فتسأله روشني ما الذي ينوي ان يفعلة وتطلب منه ان يخبرها ، وتسأله هل سيوذي تابيزي ؟

فيقول امان ان علية فعل هذا لحمايتها حتي لو ستكرهه بعد ذلك فتقول له روشني ان هذا خطأ لكن امان يخبرها سواء كان خطأ ام لا لكنه لن يجعل تابيزي تنجح في نواياها وروشني تحاول ان تخبر امان بشئ ولكن امان لايجعلها تكمل كلامها ويأخذها ويربطها ويكمم لها فمها ثم يعتذر منها لانه مضطر لفعل هذا ثم يأخذ ريحان وشايري ويغادروا من المنزل وعندما يصلوا لمنزل تابيزي تقول تابيزي لأمان انها كانت تنتظرة وتخبرة انه يتصرف بحماس ولكن لايفكر بما سيفعلة ثم تري ريحان وشايري معة فتقول له لقد جلبت جيشك معك لتقتلني وتضحك تابيزي وتقول لهم دعونا نري ماقيمتهم بدون تابيزي معهم . ثم يبدأوا في استعمال قوتهم ولكن تابيزي تكون اقوي منهم وتمنع هجومهم.

الجدة والعمة يجدون روشني مربوطة ويفكونها فتقول لهم روشني ان عليهم ايقاف امان لانه ذهب لقتل تابيزي فينصدموا الاثنين . وتابيزي تظل تستفز امان فيشير امان لشايري فتسخدم شايري حبلها وتربط تابيزي به ثم امان يجلب السهم التي علية قوة روشني ويطعن تابيزي به لكنهم ينصدموا عندما لايجدوا تابيزي حدث لها شئ وفي نفس اللحظة روشني في المنزل وتكون هي من اصيبت بالسهم والعائلة تنصدم والجدة تتسائل كيف حدث هذا .

وامان يسأل تابيزي لماذا لم يحدث لها شئ فتضحك تابيزي وتقول له سأخبرك بهذا لاحقاً لكن الان هي ستقول لهم خبر سار وتابيزي تقول لهم ان السهم التي طعنوه بها لم يصيبها بل اصاب الشخص الذي اتو الي هنا لإنقاذه وامان يسألها ماهذا الهراء التي تقوله فتخبرة تابيزي انه عندما استدعي النيازك وعلمت انه يتآمر لقتلها ولهذا السبب قامت بحماية نفسها بقطع وعد بالدم مع روشني وتخبرهم تابيزي انها اتصلت بروشني في وقت متأخر من الليل وجعلتها تأتي لها وعندما ذهبت روشني لها اخبرتها تابيزي ان امان يحاول قتلها ولهذا جعلت روشني تضطر لتقديم وعد بالدم لها حتي تكون حيات روشني مرتبطة بحياة تابيزي واذا حاول امان قتل تابيزي فستموت روشني مكانها وروشني وافقت علي هذا واخذت وعد بالدم مع تابيزي من خلال الرباط السحري .

فيتذكر امان ان روشني كانت تحاول ان تخبره بشئ ويقول ان هذا ماكانت روشني تحاول اخباره به وهو لم يستمع لها وتابيزي تضحك وتقول لهم انه لم يحدث لها شئ ولكن روشني لن تنجو وتقول لأمان بإستهزاء ان روشني لم تكن تتخيل حتي بأحلامها انها ستموت علي يد زوجها خان باباوفي نفس الوقت روشني تتألم كثيرا من الجرح والعائلة لاتعرف ماذا تفعل . وريحان يخبر امان ان عليهم العودة للمنزل سريعاً لان روشني تحتاجهم فتقول لهم تابيزي ليس هناك داعي لان روشني لن تنجو لان السهم الذي هاجمها به علية قوة ايانا وجعلة قوي للغاية بحيث لايستطيع احد النجاه منه ولا حتي ايانا .. وامان يقف مصدوم وتابيزي تشكرة لانه سهل عليها عملها لان روشني ستذهب لعالم ايانا وفي ليلة الشمس الذهبية ستأخذ هي قلبها الملائكي .

وفي المنزل روشني تفقد الوعي والعائلة ينصدموا عندما يجدوا قدم روشني تختفي . وامان وريحان وشايري يعودان الي المنزل وينصدموا برؤية ماحدث لروشني . والجدة تتوسل لأمان ان ينقذ روشني وامان يخبرهم بما فعلتة تابيزي وكيف انها قطعت وعد بالدم مع روشني والجميع يقف مصدوم .وامان يترجي روشني ان تفتح عينها . وشايري وريحان يذهبوا ليتحققوا من كتاب علم الجن ولكن لايجدوة بأي مكان في المكتبة ثم يجدوا اقدام علي الارض ويذهبوا بإتجاها وينصدموا بظهور وحش امامهم فتقول شايري ان هذا الجن الحارس الشخص الذي يحمي كتاب علم الجن وتقول شايري انها متأكدة انه اتي الي هنا ليأخذ الكتاب . ثم يتحول الوحش الي رجل ومعة كتاب علم الجن فينصدموا برؤية الكتاب في يدية والرجل يركض ويركضوا ورائة ويبلغوا امان ان يوقفه فيمسكة امان ولكن المرأه تسحب امان والجن الحارس مع الكتاب والعائلة تنصدم .

وريحان يقرر ان يدخل الي المرأه لينقذ امان ويجلب الكتاب فتقول له شايري ان العائلة بحاجة له وتسالة من سينقذ روشني اذا ذهب ايضا ؟وامان بداخل المرأه يري روشني وقدمها يبدأ في الاختفاء ويحاول التحدث مع العائلة لكن لا أحد يراه ولا يسمعة هو فقط من يراهم ويسمعهم .والجدة تطلب منهم ان يفعلوا شئ لان روشني تختفي . فتقول شايري ان علم الجن فقط هو من لدية الحل . فتقول العمة ان تابيزي لديها علم الجن لكن ريحان يخبرهم ان تابيزي لن تساعدهم ابداً لانها من ارادت ان بحدث كل هذا .وشايري تأخذ ارمان بجانب روشني وتقول انها لن تسمح لأي شئ يحدث لروشني وتطلب من روشني الا تستسلم وهم سيجدوا حل لإنقاذها .الجن الحارس يظهر امام امان وامان يتوسل له ان يعطية كتاب علم الجن لان حياة زوجتة في خطر. فيقول له الجن الحارس ان الكتاب هو مسؤوليتة ولا يمكن لأي شخص ان يأخذ منه هذا الكتاب مادام علي قيد الحياة . وامان يتوسل له ويترجاه ان يعطية الكتاب لان زوجتة ستفقد حياتها وهم لديهم طفل صغير وهو يحتاج الي والدته .

وامان يقول له اذا اراد فعلية ان يقتلة هو او يأخذة معه لكن علية ان يعطية الكتاب .فيقول له الحارس انه سبعطية الكتاب لكن بشرط فيخبرة امان انه مستعد لفعل اي شئ يطلبة فيقول له الجن الحارس اما انت او كتاب علم الجن واحد منكم فقط من يمكنة الخروج من هذه المرأه .والجدة قلقة علي امان لانه لم يخرج ومر وقت طويل . وامان ينظر لروشني من المرأه ويقول لها اعلم ان لاحد سيتمكن من سماعي ولكن انتي قادرة علي سماع صوت قلبي كما تفعلين دائما ويقول لها انه مضطر لكسر الوعد الذي وعدها بها بأن يكون بجانبها طيلة حياته لان الان المهم اكثر ان يخرج كتاب علم الجن حتي يتمكن من انقاذ حياتها ويطلب من روشني ان تتفهم ماسيفعلة.وروشني تحرك رأسها بأتجاه المرأه فيقول ريحان انه متأكد من ان روشني تريد اخبارهم بشئ وامان ينظر لها من داخل المرأه وهو حزين .فهل ستموت روشني ؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *