الرئيسية / Uncategorized / مسلسل ساحرتي ملخص الحلقة 102 – يوم الأربعاء

مسلسل ساحرتي ملخص الحلقة 102 – يوم الأربعاء

تبدأ الحلقة مع روشني تخبر امان انهم محاصرون واثناء حديثها يتم سحب روشني وحبسها في صندوق زجاجي وامان يحاول استخدام سحرة لينقذها لكن لايتمكن وتابيزي تأتي لهم وتضحك وتقول لأمان ان سحرة لن ينجح وتفرجية مفتاح وتخبر امان انه يحتاج لهذا المفتاح لفتح الصندوق الزجاجي وتقول لأمان انه من الصعب علية الحصول ع هذا المفتاح. وتابيزي تنظر لروشني وتخبر الجميع ان روشني الان ستموت وينتشر الدخان الازرق في الصندوق وروشني تبدأ في الإختناق وريحان يطلب من امان استخدام سيف الجن وتابيزي تسأل امان هل السيف معه ؟ فتقول شايري لهم انه وفقاً لما قالتة تابيزي لها فأمان عليه ان يستخدم سيف الجن لإنقاذ روشني فتعصب تابيزي ف وجه شايري وتقول لها لقد قمتي بخيانتي .

وامان يطلب من تابيزي ان تعطية المفتاح لانه لايريد ان يقتلها فترفض تابيزي وامان يضربها بالسيف وروشني تصرخ علي امان الا يفعل هذا ولكن تابيزي تلف بالمقعد وتكون مقيِدة ايانا الكبري بالمقعد الاخر فيقتلها امان بالسيف فتضحك تابيزي وتقول ان امان فعل جريمة وقتل ايانا. وتابيزي تخبرهم انها كانت تعلم بخططتهم من البداية وعلمت ان امان لم يتناول المشروب لانها وجدته ملقي في المزهرية ولهذا علمت ان امان كشفها وعلم انها من حولته لجن القمامة . وتقول لهم انها اكتشفت ايضاً ان شايري عادت لجسدها عندما سألتها هل جهزت كل الترتيبات فأخبرتها شايري نعم لكن في الحقيقة هي لم تطلب من ناتاشا إجراء اي ترتيبات ولهذا علمت ان هذه شايري ولهذا ضحكت عليها واخبرتها بخطة خاطئة لقتل روشني فيقول لها امان هذا يعني انكي لم تريدي قتل روشني فتقول له تابيزي انها لاتستطيع ان تقتلها لان ايانا لاتستطيع ان تقتل ايانا اخري فيسألها امان ماذا تعني ؟

فتقول تابيزي لأمان انها من اخذتة الي سيفة وسهلت عملة للحصول علي السيف لكي تجعلة يقتل به ايانا الكبري لانها اصبحت اكبر عقبة في طريقها والجميع مصدوم لما يسمعه . وروشني تسأل تابيزي هل هي ايانا ؟ فتقول لها تابيزي نعم وتخبر الجميع انها ايانا منذ عصور والقلب الملائكي التي بداخل روشني هو قلبها ولهذا ارادت الحصول علية وتخبرهم بأمر الايانات الثلاثة التي كانو يحمون قلب روشني وكيف تمكنت من اقناع اثنين بالتوقف عن حماية قلب روشني ولكن الاكبر كانت هي العقبة وارات التخلص منها وتشكر امان لانها قتلها .وتخبر الجميع انها حاربت الجن الاسود من سنوات وخسرت امامه..

وتابيزي تسأل امان هل يظن انه انقذ حيات روشني ؟ ثم تضحك وتقول له انه الان سلم حيات روشني لها والجميع ينصدم ثم تأتي باقي العائلة . وتابيزي تخبرهم ان الان لن يتمكن احد من اعتراض طريقها وتقول لهم ان في ليلة الشمس الذهبية ستأخذ القلب الملائكي من روشني . وتابيزي تنظر لروشني وتقول لها انها ليس لديها اي عداوة معها لكنها ارادت قلبها ولهذا هي عليها ان تموت. وروشني تبكي وامان يخبر تابيزي انه لايعلم ماذا حدث لها ويقول لها ان القلب التي بداخل روشني هو ملك لها .
والجدة تذهب لتابيزي وتسألها ما الذي تفعلة وتقول لها انها ساعدت العائلة دائما وتقول لتابيزي انه ربما تكون متأثيرة بقوة شريرة فتقول لها تابيزي هذه انا ايانا وتخبر الجدة انها خضعت لمعركة مع الجن الاسود منذ سنوات وخسرت فيها وتم انتزاع قلبها التي ينبض بداخل روشني الان .

وتابيزي تخبر الجميع ان طول هذه السنوات هي لم تساعدهم لكنها في الحقيقة كانت تساعد نفسها لانها ارادت الإنتقام من الجن الاسود وقتلة . والجدة تقول لتابيزي انهم عائلتها لماذا خانتهم ؟ فتضحك تابيزي وتقول اي عائلة هذه ! وتقول لهم ان جنيد تزوجها من اجل نية سيئة واخذ كل ثروتها واملاكها والقاها هي وطفلتها خارج المنزل ولم يدعهما اياً منهم في ذلك الوقت فلماذا هي ستهتم بهم ؟ وتخبر الجميع انها ستقتل روشني بالتأكيد وستستعيد قلبها الملائكي وجميع العائلة حزينة بظهور تابيزي علي حقيقتها فيخبر امان تابيزي انه طالما العائلة معاً فلن يتمكن احد من هزيمتهم وهي تعلم هذا جيداً . فتضحك تابيزي وتقول لأمان ان سوء فهمة هذا هي ستنهية في ليلة الشمس الذهبية لان هذه الليلة ستكون الليلة الأخيرة في حياة روشني . فيقول امان لتابيزي ان الوقت كفيل لإثبات هذا ومن ستكون نهايتة في هذه الليلة وتابيزي تتركهم وترحل .

في وقت اخر امان يجتمع مع العائلة ويخبرهم انه لايستطيع هزيمة تابيزي لانها تعرف الحل لكل مشكلة وتعرف كل شئ عنهم .. فتقول له الجدة ان كتاب علم الجن هو مصدر قوة تابيزي . فيتسائل امان اذا كان هناك اي نسخة من هذا الكتاب . فيقول ريحان ربما ، ويقرر هو وشايري الذهاب ليسألوا معلمها . فتأتي روشني وتخبرهم انهم لايحتاجون الذهاب لأي مكان ولكن امان يشير لريحان ان يذهبوا .وفي وقت اخر روشني تخبر امان انها سئمت من كل هذه المصاعب وتريد ان يعيشو بسلام مع العائلة وتخبر امان انها مستعدة ان تموت في ليلة الشمس الذهبية لكنها تريد ان تعيش هذه الايام المتبقية لها في سعادة فيقول لها امان انه لن يترك تابيزي تفعل لها شئ ويقول لروشني انه يريد ان يراها عندما تكبر وتجاعيد وجهها تظهر عليها ويبدأن في المزح معاًوبعد قليل تظهر جنية امام امان وروشني فيتبعونها فتأخذهم الي الاسفل ثم تظهر شاشة كبيرة وروشني تسأل امان ما كل هذا .

ومن ناحية اخري ريحان وشايري يذهبان الي مكتبة للعثور علي نسخة من كتاب علم الجن ويجدون كتاب يشبه علم الجن وتأتي شايري لتفتحة فيسحبهم الكتاب بداخلة .بالعودة الي المنزل امان وروشني ينظران الي الشاشة ويظهر جنيد والد امان عندما ذهب لمنزل تابيزي لكي يتزوجها وقبول شقيق تابيزي علاقتهم ثم كيف خدعهم جنيد واستولي ع ممتلكاتهم وقتلهم جميعا وامان يقف مصدوم ويقول ان والدة لم يخده تابيزي وعائلتها فقط بل هو مجرم ايضاً ثم يظهر جنيد عندما اخذ ابنة شقيق تابيزي والقاها في النهر وتري ايضا عندما اتت سلمي واخذتها من النهر فتنصدم روشني وتقول لأمان انها هي هذه الفتاة الصغيرة ثم تختفي الشاشة وامان وروشني يقفان مصدومان وروشني تبكي كثيراً

وتقول انها كرهت والديها طيلت هذه السنوات معتقدة انها تركوها لكنها ادركت اليوم مدي حبهم لها وكيف هم عانو وتقول روشني هذا يعني ان تابيزي عمتها فيقول لها امان وهو ابن قاتل والديها ويخبرها انها اصبحت يتيمة بسبب والدة ولم تحصل علي حب والديها ويقول لها انه اعتقد ان والدة اساء له لكنه اساء لها اكثر منه بكثير وامان يبكي ويقول لروشني انه لايعرف كيف يعتذر عن خطايا والدة فتقول له روشني ان هذا ليس خطأه ولا يجب عليه ان يلوم نفسة وتقول له انه اذا اخذ والدة منها سعادتها وعائلتها فهو اعطاها كل السعادة واعطاها عائلة تحبها كثيراً وروشني تعانق امان وتبكي فيعتذر امان منها في نفسه ويقول ان روشني عانت كثير بسبب والده لكن الان لن يسمح لأي شخص ان يؤذيها .ريحان وشايري يجدان نفسهم في غرفة مظلمة ويرون مرآه ويذهبون تجاهها ثم يظهر نسخة كتاب علم الجن علي المرآه فتأخذة شايري ويذهبان .

وفي وقت اخر روشني تذهب الي منزل تابيزي وتقول لها انها جاءت بمفردها دون اخبار احد فتقول لها تابيزي انها مهما حاولت لكنها ستنتزع منها قلبها في ليلة الشمس الذهبية فتقول لها روشني وهي تبكي انها هي المالكة الحقيقية لقلبها وتقول لتابيزي انها يمكنها ان تأخذ منها قلب الملاك في ليلة الشمس الذهبية فتنصدم تابيزي .وفي نفس الوقت امان في المنزل مع الجدة ويقول لها انه يتمني لو يستطيع التخفيف عن الم روشني ويقول للجدة ان روشني فقدت الكثير بسبب والدة ولا يمكنهم اعادت مافقدتة لكنه بالتأكيد سيحمي روشني ولن يجعل اي احد ينتزع شئ يخصها

ويقول للجدة ايضاً ان روشني سامحتة كثيراً عندما طردها عدة مرات من المنزل في حين ان الحقيقة هي ان المنزل ليس ملكهم بل ملك لروشني ويقول للجدة انه سيحمي روشني ولن يجعل تابيزي تفعل لها اي شئ . فتقول الجدة لأمان ان تابيزي قوية جدا وهم ليسوا لديهم قوة ولا سيف حتي يستطيع القتال معها فيقول لها امان ان لدية قوة حب العائله وسيخلق هو سيفه الخاص به فتبتسم الجدة .. نهاية الحلقة فما الذي سيحدث بعد ذلك وهل ستترك تابيزي روشني وشأنها عندما تعلم انها عمتها ؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *