الرئيسية / عميلة سرية / مسلسل عميلة سرية ملخص الحلقة 81 – حلقة الثلاثاء

مسلسل عميلة سرية ملخص الحلقة 81 – حلقة الثلاثاء

تبدأ الحلقه،بفانش يخبر ريدبما بانه اقام اخطائ كثيره و لكنها كان يصلح من نفسه من اجلها و لكن هذا لم يكن كافئ،ريديما تخبر فانش بانها تحبه و مازالت تحبه و لن ينتزع اى احد حبها له،ياتى كابير ويقول كذب انتى لو كنتى تحبين فانش كنتى قتلتينى لانى كنت امامك،ريديما تقول انت تعلم حيدا انى لا استطيع قتل احدا ولو كان مكانك شخص اخر لم كنت قتلته و لهذا لا تعطى لنفسك اهميه كبيره،كابير يقول كذب انتى فعلتى هذا لانى حبك الاول و يجب ان تعترفى بهذا و انت يا فانش يجب ان تعترف بخسارتك الان و انا ساكتب خسارتك هذه بيدي،فانش يغضب ويفول اعتقد ان ذلك السم لم ياثر بك

فانش يمسك بكابير ويقول انت اثبت انك ابن والدتك و لكن طفح الكيل لا يمكنك ان تبق هنا اكثر من هذا،كابير يقول لا يمكنك طردى انا لى حق فى هذا القصر ايضا،فانش يقول على ما اعتقد انك لم تقرأ اللوحه التى بالخارج الذى تقول ان هذا قصر Vr اى فانش راى سنغانيا و انا يمكننى طرد من اريد،فانش يخرج كابير من المنزل،فكابير يغضب.فى وقت لاحق،اهانا تخبر كابير بانها ستخرج لعنده ايضا و لكن كابير يمنعها و يخبرها بانها يجب ان تظل فى القصر لان القصه لم تنتهى بعد،كابير يتوعد لفانش بانه سياذخ بحقه

فى وقت لاحق،فانش غاضب و يكسر الحجاره لتاتى ريديما و تخبره بانه يجب ان ياكل،ففانش يخبرها بان تتركه لوحده،ريديما تقول اعلم انك عاضب و لكن لا يجب ان تصب غضبك على الطعام،فانش يجلس فريديما تجلس على قدمه و تخبره بانها لن تنهض حتى ياكل😅،ففانش يخبرها بان تنهض،ريديما تقول انا اعلم ان الاعتذار لن يحل اى شئ ولكن يجب ان تعلم ان كابير قال لك عن جرائمى بكل خبث هو يريد ان يفرقنا عن بعضنا يا فانش و انا لن اقوم حتى تاكل،فانش يبعد ريديما عنه و يقول تريدينى ان اكل حسنا،فانش يذهب للمطبخ و ياكل الفلفل الحار😮ريديما تساله اذا جن لماذا بفعل هذا،فانش يقول هذا لا شئ امام خداعك لى،ريديما تقول و لكن انت لم تفعل شى انا من استحق ان اعاقب،ريديما تاكل الفلفل،ففانش يغضب و يرمى طبق الفلفل كله و يذهب،فريديما تبكى.

فى وقت لاحق،ريديما تنظر للتمثال و تتمنى ان تتصلح علاقتها مع فانش،تاتى الجده و تخبر ريديما بان القدير يرسل لنا رسائل و اذا كانت تريد ان تصلح علاقتها مع فانش يجب ان تذهب الى المعبد لان فانش يرتاح فيه كثيرا ووقتها سيتصلح كل شئ.فانش فى غرفته و يشرب الكثير من الماء لانه فمه يحرقه لتاتى ريديما و تخبره بان ياكل بعض السكر لكى يرتاح قليلا و لكن فانش لا يعكيها انتباه و ينظر للحاسوب تبعه،ريديما تاخذ منه الحاسوب و تحاول ان تعطيه معلقه من السكر و لكنه يبعدها عنه،ريديما تقول يجب ان تعكينى فرصه اخرى يا فانش ان جدتى تقول ان هناك تسامح واحد فى العلاقه و علاقتنا ثمينه للغايه ان كابير لم يعد معانا الان الا يمكننا ان نبدا بدايه جديده اعطينى فرصه واحده لكى املا خياتك بالسعاده التى تستحقها يا قانش فرصه اخيره،ريديما تعطى لفانش معلقه سكر فياكلها😍😍و يطعم ريديما ايضا😍❤،فانش يحاول ان يذهب فريديما تمسك بيديه و تخبره بانها تريد طلب اخير وهو ان يصطحبها لمعبد القدير،فانش يقول ان ذلك المعبد به ذكريات لامى وهو يعتبر بدايه جديده وممكن هذه البدايه تكون جيده او ملئ بالحزن،ريديما تقول و انا موافقه سافعل اى شئ لاجعلك بقربى دائما❤

.فى الصباح،الجده تخبر ريديما و فانش بان يعتنوا بنفسهم جيدا و اذا تاخروا ليس هناك داعى للعوده بامكانهم الاقامه فى قندق ما،فانش يخبر الجدهب الا تقلق لانه جهز لكل شئ،الجده تقول ان من يذهب لهذا المعبد لا يعود خالى الوفاض ابدا و اتمنى ان تعودوا جيدين مثل قبل،فانش يقول لا تقلقى سنعود و سنبدأ بدايه جديده لنا و لقصر Vr ايضا😌.فى وقت لاحق،ريديما و فانش فى السياره فريديما نائمه،و فانش بنظر لها و يتسال بانه كلما نظر عليه يقع فى حبها و لكن فكره انه لم يكن الوحيد صاحب الحق فى حبها الحقيقى هذه الفكره تغضبه،فانش يوقف السياره فريديما تساله اذا وصلوا للمعبد،فانش يقول لا لقد وصلنا للفندق سنستريح قليلا و بعد ذلك نذهب للمعبد.

فى وقت لاحق،ريديما و فانش يذهبون للمعبد و يطلعون على السلالم و لكن رجل ريديما تلتوى،ففانش يخبرها بانها اذا كانت تولمها بامكانهم ان ياتوا فى الغد،فريديما تخبره بانه التواى بسيط،فانش يرى ان ريديما تتألم،فيحملها و يطلع بها السلالم فريديما تنظر له بكل حب😍😍وتفكر ان حبه هذا هو من يعطيها الامل بان كل شئ سيتصلح،فانش يصل فينزل ريديما،فالكاهن يخبرهم بانهم اتموا الطقس،فانش يقول انهى طقس،الكاهن يقول طقس حمل الزوجه و اصالها الى هنا اليوم عيد البونا ومن ياتى الى المعبد فى هذا اليوم و قتها تملئ السعاده زواجهم،الكاهن يعطى لفانش وريديما التقديمه، و يقول يجب ان تزين جبهه زوجتك بهذا الزنجفير،فانش يلتفت فالزنجفير يقع على الارض🤦‍♀️فالكاهن يقول هذا تدنيس كبير،فانش يذهب لتلحق به ريديما،ريديما تحاول ان تقترب من فانش و لكنه يبعدها عنه و يخبرها بانه لا يمكنه ان يمثل انه لم يحدث شئ

فريديما تساله لماذا لم يضع الزنجفير لها،فانش يقول ان الزواج رباط مقدس و انتى تزوجتنى بامر من كابير هذا الزواج و هذا الزنجفير شئ سخيف بالنسبه لكى،فانش يذهب،فريديما تقول انت لن تستكيع ان تسامحنى و لهذا ساموت فداء للحب انت رميت بنفسك من على ءلك الجبل من اجلى و لهذا انا سارمى نفسى من على عذا الجبل من اجلك ان بدايتنا كانت بالخداع و لكن النهايه ستكون بالثقه،ريدبما تتراجع للخلف لياتى فانش وهو يركض

ريديما ترمى نفسها😱😱ولكن فانش يمسك بيديها،ريديما تخبر فانش بان يتركها لانها لا تستطيع ان تتعايش مع كره هذا و انه ليس لديها احدا بعده،فانش يخبرها بانه لن يتركها،فانش يشد ريديما ليقع هو🤦‍♀️🤦‍♀️،فريديما تصرخ و ترمى له شالها،ففانش يمسك بالشال و ريديما تشده😌😌،ريديما تعانق فانش وتقول ماذا اذا حدث لك شئ انا لن ادعك تبتعد عنى ابدا و اعدك بانى لن اجرحك مره اخرى❤.فى وقت لاحق،ريديما و فانش فى السياره ليسمعوا الانباء ان طقس مانالى ساء و حدث انزلاق جليدى،ريديما تقول اعتقد ان هذه اشار من القدير لكى نقضى مع بعض قليلا من الوقت وهم منعوا السفر ايضا،فانش يقول و لهذا امامنا حلا واحد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *