الرئيسية / مسلسل الرابطة / مسلسل الرابطة ملخص الحلقة 7 – الخميس

مسلسل الرابطة ملخص الحلقة 7 – الخميس

في صباح اليوم التالي تتصل اهيليا بالصائغ لتشتري مجوهرات لسامبادا وعلى الجانب الاخر تطلب انو مت اتارف العلثور على كالياني لانها لم تراها من وقت طويل ولا تجيب على الهاتف ويخرج اتارف من المنزل ابارنا تفحص المجوهرات وتجد اساور انو وتخبر اهيليا بذلك وتسأل اهيليا انو لماذا باعت الاساور وانو تتوتر ويدخل اتارف ويقول ان كالياني باعت هذه الاساور واهيليا تطلب من الخادمه الاتصال بكالياني وتدخل كالياني واهيليا تظهر لها الاساور واهيليا تسألها لماذا قامت بسرقة انو والصائغ يقول يقول انها الفتاة التى باعت له هذه الاساور اهيليا تمسك بأذن كالياني وتوبخها بأنها تفسد اسم والدتها المتوفاة بسرقة أساور أنوبريا وتقول آنو إنها أعطت كالياني الأساور لتبيعها

ويقول اتارف إنه لا يستطيع تصديق أن عمتى تحاول إنقاذ كالياني وتقول آنو إنها لا تكذب وتصرخ ابارنا بها لعدم التدخل وتقول ان انو تقبلت خطأها بنفسها لذلك يجب على اهيليا ان تعاقبها وتقول اهيليا أن آنو لم تحترم مجوهرات العائلة لذلك ليس لها الحق في ارتدائها وتقول إنها ستطحن الجاناباتي براساد ماسالا وحدها ويحاول اتارف الكلام لكن اهيليا توقفه وتذهب وتبدأ ابارنا بدرامتها وتأخذ المجوهرات من انو وهي تصرخ عليها وآنو تقف وهى تبكي وتعتقد كالياني أنها أرادت أن ترى آنو تتعرض للإهانة من قبل عائلتها لكن لماذا لا تشعر بالسعادة تعود كالياني إلى غرفتها وترى اغراض امها ملقاة على الأرض وتصرخ من فعل ذلك

ويقول اتارف لها إنه فعل ذلك ولم يكن يعلم أنه من أغراض والدتها فهو غاضب لأنها ألقت بعمتى وأهانتها ويعيد اغراضها ويقول إنه يحمل ابريق والدتها ولن يعطيها لها الا إذا وافقت على قبول جريمتها أمام اهيليا وإثبات براءتها تطحن آنو التوابل وتستمر آبارنا في الصراخ عليها ثم يتصل أتول بـ انوبريا من السجن ويقول إنه أرسل لها بعض المال من العمل في السجن ويريدها أن تشتري ملابس جديدة لكالياني في صلاة غانيش وتواصل ابارنا السخرية والصراخ عليها ويطلب أتول من آنو إعطاء الهاتف لكالياني اهيليا تتلقى حوالة بريدية من أتول وتشعر بالصدمة لرؤية عنوان سجن أتول وأن آنو لا تزال على اتصال مع أتول وتراها انو واقفة عند الباب الخلفي

ثم تصل إلى كالياني وتعطيها الهاتف لكن السجان يستعيد الهاتف من أتول ويرسله بعيدًا تتحدث كالياني إليه بحب وترى أن الهاتف مفصول وتسيء التصرف مع انو تشعر اهيليا بالدوار وتوشك على الانهيار عندما يمسكها راو وتقول له أنو تقابل أتول وهو في السجن وراو يقول إنه يعلم أن أتول في السجن وذهب لمقابلته لكنه لم يستطع واهيليا تطلب من الخادمه أن تنادى على انو وتأتي آنو وتتوتر عند رؤية حالة اهيليا واهيليا تعطي لها ظرف أتول وراو يسأل آنو إذا قابلت أتول حتى الآن وتتذكر اهيليا ذكريات أتول وهو يقول إنه أخطأ في الوقوع في حب بعض النساء الأخريات حتى بعد زواجه من آنو وتدخل كالياني وتقول إنها أخطأت واهيليا تتخيل أتول وتقول كالياني إن آنو بريئة وخطفت أساور آنو بالقوة وباعتها وتطلب اهيليا من أبارنا إعادة مجوهرات آنو وتطلب من كالياني طحن الماسالا بمفردها وآنو تأخذ المجوهرات

وراو يطلب من آنو الرد على سؤاله وتوقفه اهيليا وتذهب بعيدًا مع آنو اهيليا تحذر آنو من أن اسم أتول لن يقال في هذا المنزل وترى آنو كالياني تطحن الماسالا وتقول لنفسها أن ابنة أتول دخلت هذا المنزل بالفعل ثم ترى كالياني تعطس بسبب نفاذة التوابل وتقدم لها قماشها لربط أنفها وكالياني تأخذها وتلقي بها بعيدا وتأتى ابارنا وتصرخ بها وتعود كالياني إلى الوراء وتخبرها بأنها قامت بعملها ولن تستمع إلى أي شخص وتقف أبارنا غاضبة

ثم تعود كالياني إلى غرفتها واتارف يدخل ويعيد لها ابريق والدتها وكالياني تلامس أنفها بيدين ملطختين بالتوابل وتعطس واتارف يوبخها وتشكره كالياني على إعادة القدر وتسأله أين يجب أن تضع الرماد ويقول إن هناك بحيرة قريبة وسوف يرسل لها رسالة عن كيفية الذهاب إلى هناك وتشكره مرة أخرى ثم يدخل إلى غرفة بالافي ويتفقد صورة آنو وعائلتها في انتظار عودة بالافي وتأتي بالافى وتبدأ المزاح معه وتقول إنها لا تزال مستمرة في الصوم ولا يمكنها الكلام ويسألها كيف يذهب إلى تلك البحيرة وتسأل بالافى عن سبب سؤاله ثم ترى الصور على الهاتف المحمول وتأخذ الهاتف وتشعر بالصدمة لرؤية صورة كالياني وأتول وتسأله من هو هذا الرجل ويقول اتارف انه والد كالياني وتنصدم بالافي عندما تدرك أن كالياني هي ابنة أتول ومادهوري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *