الرئيسية / قدري بلا لون 3 / قدري بلا لون 3 الحلقة 42 – حلقة الأحد

قدري بلا لون 3 الحلقة 42 – حلقة الأحد

تبدأ الحلقة مع كارينا تتصل بجانجا ولا تستطيع الكلام وجانجا تسمع كلام الرجل وهو يقول انهم لن يتركوا هذه الفتاة علي قيد الحياة والجميع ينصدم. الجميع يبحث عن كارينا ويبلغون الشرطة من جهة اخري ياش يتحدث مع برابا ويخبرها بما حدث وبرابا سعيدة. ساجار وجانجا يبحثوا عن كارينا ثم يجدوا رسالة من احد تدلهم علي مكان كارينا ويذهبوا مسرعين الي هناك من جهة اخري ياش يقول في المخبأ ان هذا هو المكان الذي احتمي به هو ووالدته ثم يوجه كلامه لكارينا ويقول انه ليس بحاجة لها الان وكارينا تراه يوجه المسدس نحوها وتخاف.

كارينا تري ياش يوجه المسدس نحوها وتخاف وياش يتصل ببرابا لتسمع بموت كارينا بنفسها ومن جهه اخري يتوقف سائق السيارة وجانجا تسأله لماذا توقفت والسائق يخبرها انهم وصلوا وحانجا تشكره وتنزل من السيارة. بنفس الوقت ساجار يضرب ياش علي رأسه من الخلف ويتعاركوا الاةنين معا وجانجا تراهم وتنصدم والاثنان يرفعوا المسدس علي بعضهم والرصاصة تأتي بكتف ساجار وياش يموت وبرابا تسمعهم وتنصدم. ساجار وجانجا يتمكنوا من فك كارينا ويذهبوا بها للمشفي وأما تتحسن صحتها عندما تري كارينا والجميع سعيد لكن يأتي الطبيب ويخبرهم انهم لم يستطيعوا مساعدة نيرجا اكثر ويخبرهم انه مات والجميع ينصدم.

الجميع يقوم بدفن نيرو ومادفي تبكي وجانجا تهدأها وبرابا تنظر لهم وتتوعد لهم انها ستنتقم. أبا تأتي لبرابا وتخبرها انها تهرب من الشرطة ويخططوا لخطة الانتقام وفي المنزل الكاهن يخبر العائلة ان يرحلوا من المنزل حتي يعيشوا بسلام وساجار يقترح عليهم الذهاب لميرزابور ويقول ان اهل نيرو هناك وهناك ولد ايضا نيرو. ساجار يتحدث مع كارينا ويخبرها ان نيرو سيظل في قلوبهم ثم يذهب ليجهز شنطة جانجا وكارينا تعانق الصورة العائلية وتبكي.

جانجا تبكي علي السلم ويأتي ساجار ويواسيها وجانجا تسأله هل هم قادرين علي حماية مادفي وأما وساجار يقول نعم ويقول ان ابي كان من الضروري ان يفعل هذا منذ وقت طويل لكن لم يستطع ثم يأخذها معه للسيارة. في السيارة الجميع نائم ما عدا بولكيت وساجار والسيارة تتوقف بهم فجأة ثم يقرروا الجلوس في ذلك المبني القريي وبالفعل يذهبوا الي هناك والنوظف يعطيهم غرفة واحدة والجميع هناك ينظر لهم بخبث والجميع يتجهوا للغرفة ويشعروا بالقلق ثم يسمغون اصوات لحد يفتح الباب وينصدموا عندما يجدوها ماتا جي وجانجا كانت ستذهب لها لكن الحمقي يوقفوها ويوجهوا الاسلحة نحو الجميع وماتا جي تقول لهم انها قررت ان تظهر لهم وجهها الحقيقي ثم ثزيل الوشاح والجميع ينصدم عندما يجدوها برابا

وبرابا تقول لهم انها ستنتقم لأبنها ياش والجميع منصدم. برابا تتحدث كالمجانين وتخير جانجا ان تقتلها او تقتل كارينا وساجار وجانجا تختار نفسها وتضحي بنفسها من اجلهم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *