الرئيسية / رمضان 2021 / مسلسل قلوب أنانية 2 ملخص الحلقة 77 – حلقة الجمعة

مسلسل قلوب أنانية 2 ملخص الحلقة 77 – حلقة الجمعة

تبدأ الحلقه مع امبكيا تقف امام رانو ، تقول : انت ستذهبين من هنا ، أن كنتي لا تريدين الذهاب فأريد رؤية زوجي ، تغضب رانو وتقول : ماذا ؟! لقد اسمعتك صوته واريتك فيديو ! ، تغضب امبكيا قائله : هذا ليس زوجي ، لا يوجد ما يثبت ذلك ، والفيديو كان ضبابي ، تقترب منها وتبدأ بخنقها ، وتكمل : معك 6 ساعات ، اذا لم تعطيني تأكيداً لحياة زوجي ، تجهزي للذهاب الى الشرطه ، تغضب رانو وتغادر .. تقف امبكيا مع جيا وارجون في الساحه ، تقول : لقد نفذت ما في الخطه ، الان علينا التحرك ، تنطفئ الانوار فجأه ، يجدوا حركه امامهم وظل ، يتعجبوا ويقتربوا لكنهم يجدوا دميه عليها وجه رانو ، يغضبوا لخداع رانو لهم وهروبها من المنزل ، يتنهد ارجون قائلاً : لا تقلقوا لدي خطه بديله ، لقد وضعت جهاز تعقب في اقراط رانو ، هيا لنذهب خلفها ، يذهبوا وتذهب امبكيا للمعبد للدعاء لهم ..

يصل ارجون وجيا الى مكان مهجور ، يبدأوا بالدخول فيجدوا دميه ، تتصل بهم رانو وتقول : لن تهزموني بهذه السهولة ، ولن تتوقعوا اين انا الان ! وتغلق ، ينصدم ارجون ويتصل باكاش وبيني للبحث عن امبكيا ..يصل ارجون وجيا ويجدوا بيني واكاش لم يجدوا امبكيا ، ينظر ارجون نحو المعبد ويجدوا اثار لوجود امبكيا منذ قليل ، يجلسوا ويفكروا ماذا يفعلوا ، يقترح ارجون أن يتبعوا رانو من جهاز التعقب ويجدوا اين تخلصت منه ، جيا تقول : انتظر ، اعتقد اني أعرف مكان امبكيا ، عندما اتصلت رانو ، كان خلفها اصوات اجراس كنيسه وسكه حديديه ، يتأهب الجميع للعثور عليها ..

رانو تضع عصابه على عين امبكيا وتكبلها في كرسي في بناء مهجور مرتفع ، تنزع العصابه من على عينها ، تغضب امبكيا وتقول : لماذا تفعلي ذلك ! سوف تدفعين الثمن غالياً ! ، تغضب رانو وتقترب من امبكيا وتقول : انتيِ من اخترتي جيا وتخليتي عن اتفاقنا ، تمسك بكرسيها وتقربه من الحافه جداً ، تصرخ امبكيا لكن رانو ترجع الكرسي لمكانه ، ثم تبتسم قائله : تردين رؤية زوجك ؟! سأحقق لك ذلك ، تتصل بشخص ما وتخبره أن يجلب ذلك العجوز الى هنا ، تغلق وتنظر لامبكيا مطولاً ، يأتي بعض الحمقى مع طبول كبيره ، تراهم امبكيا وتسألها اذا كان سينها داخل تلك الطبول ؟ تبتسم رانو وتقول نعم ، تنصدم امبكيا وتخبرها انه سيختنق ، تغضب رانو وتخبرها أن تصمت

يفتح الحمقى الطبول ، يظهر السيد سينها داخلها منهكاً من الضرب ، تنصدم امبكيا وتبكي بشده ثم تقترب منه وتلمسه وتعتذر منه على عدم وجودها معه في فتراته الصعبه وتعده برجوع الامور لمسارها الصحيح ، تبتسم رانو وتقول : هذا لن يدوم ، تحمل حقنه وتكمل : هذه الحقنه ستصيبه بالشلل ، هذا جراء عدم اكتراثك لي ، تنصدم امبكيا وتمسك برانو وترمي الحقنه ، رانو تخبر الحمقى ان يأخذوا الطبول ، تنصدم امبكيا وتضرب رانو وتحاول الهرب منها ..يأتي ارجون وجيا واكاش وببني الى المكان المهجور ، يبدأوا بالدخول ، يصعد اكاش فيجد امبكيا تصرخ قائله : الحق الحمقى ، والدك داخل الطبول ، ينصدم اكاش ويهرول إليهم ويأخذ الطبول ويفتحهم ولا يجد شئ ! ، ينصدم وينظر لامبكيا ، يأتي البقيه ويقفوا بجانبه

تأتي رانو وتضحك بشده وتقول : هذا تأثير السحر ! ، انتم الان جميعاً تريدون السيد سينها والسيده امبكيا بخير صحيح ؟ ، الان سأعطيكم لغز ، منه ستجدوا سينها ، وسأعطيكم امبكيا بأمان ، غير ذلك سأكمل ما أفعله وسأدمر العائله بالكامل ، اللغز يقول : الحب من جهة ، والكراهيه من جهة اخرى ، وهناك شخص في المنتصف ، هيا تفرقوا ، ينظر اليها الجميع بغضب ويتفرقوا للبحث ..
جيا ترى شاحنه غريبه وتدرك أن العم سينها داخلها ، تنصدم وعلى وشك أن تصرخ وتخبر ارجون ، يضع شخص ما على فمها منديل ، ويقوم بإختطافها ..وتنتهي الحلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *