الرئيسية / Uncategorized / مسلسل عميلة سرية – فيهان يعترف بأنه فانش

مسلسل عميلة سرية – فيهان يعترف بأنه فانش

تبدأ الاحداث فى ليلة راس السنه ياتى كابير وهو متنكر بزي سانتا كلوز و يخبر الجده بانه مجهز لها مفاجاه كبيرة،ريديما تشعر ان كابير سيفعل شئ بالجده و بالفعل كابير يرجع فلاش باك (لنراه يضع قنبلة صغيره فى كعب سندل) خلص الفلاش باك.ريديما تقترب من الجده فياتى فيهان وهو متنكر بزى سانتا كلوز ايضا و ياخذ كعب سندل ريديما و يرميه بعيدا لينفجر، فالجميع ينصدموا

الجده تسال ريديما اذا كانت بخير ووتسال عن سبب الانفجار،فيهان يشيل القناع ويقول قنبلة كان هناك قنبلة فى حذاء ريديما و الذى وضعه هو احدا من العائله انا علمت بهذا لانه ورد لى نبأ ان احدا من العائله طلب اشياء لصنع قنبلة و انا ايضا وجدت كعب الحذاء تبع ريديما فى المخزن على ما اعتقد انتم متشوقين لكى تعرفوا من فعل هذا،فيهان يشيل القناع ليتضح انها انوبريا فالجميع ينصدم،انوبريا ترجع فلاش باك (انوبريا تخبر كابير بان يذهب هو و هو ستتصرف،فكابير يذهب و انوبريا تقرر بانها ستفتعل تمثليه و فانش اكيد سيسامحها )خلص الفلاش باك.

انوبريا تقول اجل انا من فعلت هذا لان ريديما كانت تهين ابنى كثيرا و لم احتمل هذا،فيهان يقول حبك لابنك جعلك تتخطين الحدود ما هى الجرائم التى قمتى بها ايضا و لن اغفرها انتى لم تنجحر فى قتل ريديما و لكنك نجحتى فى قتل شخص اخر انت تسمين نفسك ام كيف لام ان تقتل ام اخرى، الجميع يسمعون هذا و ينصدموا، الجده تقول ما هذه الالغاز يابنى،فيهان يقول ان الحقيقه مره يا جدتى ان تلك المراة يديها ملوثتين بدم امى الجميع ينصدمون و كابير يمسع عذا و ينصدم و يفكر بان هذا اكيد فانش و ريديما ايضا تفكر بان فانش الوحيد الذى كان بامكانه الوصول للحقيقه و لهذا هذا فانش

انوبريا تقول هذا كذب يا فانش انا لا يمكننى فعل هذا حتى فى احلامى،كابير يقول اجل فانس ان امى لا يمكنها فعل هذا ابدا،فسهان يغضب و يخرج المسدس و يوجه نحو كابير ويقول اذا لم اعرف الحقيقه فسوف تخرج جثه مدللك كابير،انوبريا تقول لا فانس اجل انا من قتل والدتك، الجميع ينصدموا،فالجده تضرب انوبريا كف و تخبرها بانها تشعر بالاشمزاز منها،الجده تخبر فيهان بان يتصل بالشرطه لان من قتل كنه عائله راى سنغانيا يجب ان تعاقب،فيهان ينظر لكابير

وكابير يقترب من انوبريا و يخبرها بانها حطمت قلبه و لم يكن يتوقع ان يلقى القبض على والدته فى يوم من الايام و لكن هذا و اجبه،كابير يضع الاصفاد فى يد انوبريا،ريدينا تفكر بانه اخيرا ستعاقب قاتله و الده فانش،كابير و انوبريا ذاهبين لكى يخرجوا،فانوبريا تفكر بانها لا يجب ان تستسلم سريعا،انوبريا تاخذ المسدس من كابير و توحه نحو فيهان و تطلق النار،فريديما تصرخ باسم فانش و تقف امامه لتتلقى الرصاصه، فيهان يمسك بها، وريديما تقول فانش،  فيهان يقول اجل ريديما انا فانش حبيبك فانش .. نهاية الأحداث

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *