الرئيسية / قدري بلا لون 3 / قدري بلا لون 3 الحلقة 35 – حلقة الخميس

قدري بلا لون 3 الحلقة 35 – حلقة الخميس

تبدأ  الحلقة و تأتي الممرضه وتتذكر اتفاقها مع برابا ان تدمر العائلة بالاحتفال غدا ولا تسمح لهم بسعادة ابدا. الازواج الاربعه يستعدوا للزفاف ويمزحوا مع بعضهم وتأتي سوبريا لتدعوهم للاسفل والممرضه تنتظر انفجار القنبلة وسوبريا تشاهدهم من اعلي. يلاحظ بولكيت رجل عجوز يحاول الدخول في حفل الزفاف دون أن يلاحظها أحد ويسأل عن هويته ، والممرضة تأتي بسرعه وتخبر بولكيت انه والدها. وترحب به ، ثم تشرح لبولكيت أنها دعته إلى هنا. وبولكيت يعتذر له ، ويخبر الممرضة أن تخدمه جيدًا. ثم يقول الرجل انه يريد ان يري تدمير هده العائلة بعينيه. جانجا و مادفي يهبطا للطابق السفلي وكارينا تنادي ساجار ، بينما نيرو يقف. يكون ياش متنكر في الزفاف بزي الرجل العجوز ويحضر الزفاف وتنظر كاشيش الي المراسم من اعلي.

تستمر الطقوس ويعتقد ياش ان خطته ستفشل لان جانجا تقف بعيدا عن الأخشاب. تاتي الممرضه وتقرب مقعد جانجا لتصليح الخطأ ثم يطلب الكاهن من الممرضه ان تشغل الاخشاب فتنصدم وتتوتر كثيرا لانها هكذا ستصاب ثم تنزلق وتقع. تقف الممرضه وتجلب سوبريا وعاء اخر من الخشب فيغضب ياش لان هكذا خطته فشلت ويشعل الكاهن النار وتسعد كارينا لزواج والديها وتعتقد انها ستعيش بسعاده..

تنتهي الطقوس وياخذ ساجار وجانجا البركات من مادفي ونيرجا ويلاحظ الجميع سعال نيرجا فيذهب لغرفته مع مادفي وتزين كلا من كارينا وسوبريا غرفه جانجا وساجار…  يتحدث نيرجا ومادفي عن حياه ساجار الزوجيه ويتمنون لهم حياه افضل بينما تاتي جانجا لغرفتها وتجدها مزينه بالكامل فتجلس علي السرير ويشرب ساجار كاس الحليب وينظر الي جانجا بحب يقترب ساجار من جانجا ويأخذ وسادته من الخلف نائما على السرير. يقول إن عائلاتهم لا تعرف حقيقة هذا العرس ، وهذا الديكور يعود إلى كل ذلك. ويزيل حبال الزهور من فوق السرير ويقول إنه يحتاج إلى النوم. جانجا تسأله ماذا تعني يجلس ساجار ويقول إن هذا العرس يعتبر عرضًا ، لكنهم لا يحتاجون إلى قضاء هذا الأمر . وجانجا تترك السرير بقوة ، وتقول إنه شخص عنيد وقد تغير كثيرًا.

ويسألها ساجار لماذا هي مشوشة ، لأنها لا تعرف ماذا تريد ويقول انها جاهلة وتسقط الدموع من عينان جانجا ، وتقول لنفسها انها تدرك أنها لا تعرف ماذا تريد. يخبرها ساغار أن تثق بشخص آخر مرة واحدة في حياتها. وتقف جانجا لتقرر ما تريد ، وتقول انها بحاجة إليه. وساجار يترك لها الكلام جانجا تطالب بان يعيد لها ساجار القديم. ويعتذر ساجار ، ويقول لها لقد أصبح الأمر مستحيلاً. وتقول جانجا آسفه ليس مقبول وتعانقه من الخلف. ويقول لها أنه كان عليه أن يعاني الكثير من أجلها. لقد جرحت عواطفه . كما أنها أبقته بعيدا عن كارينا.

وتقول انها تعرف أنه عانى الكثير بسببها ، وعلمت أنه كان في حالة سكر في تلك الليلة. تقول جانجا إنها تريد أن تعتذر عن كل أخطائها ، وتقول انها تعلم انه صعب بالنسبة له. لم تستطع أن تفهم أبدًا أن هذه الكلمة المنفردة يمكنها أن تضع كل شيء في راحة ، وأن عائلتها وعلاقتها وكل شيء سيكون في مكانه. هي الآن تعتذر ، هل يستطيع أن يغفر لها. وساجار يقول لها إنني آسف لأنها تأخرت حقًا. سوف يغفر لها على ما فعلت ، لكنه قد لا يستطيع أن ينسى من الأفضل أن يفعلوا ما قرروا أن يكونوا سعداء أمام الجميع. لكن عندما يكونون وحدهم ، فإنهم سيعيشون غرباء. ويستلقى على السرير ، مبتسمًا ويقول الآن جاء دوره ولن يغفر لها بسهولة وسيجعلها تعاني الآن.

فى وقت لاحق مادفي تذهب لتيقظ نيرو بينما نيرو لا يستطيع ان ياخذ نفسه حتي وياخذه ساجر الى المستشفى وياخذونه الاطباء الي غرفه الطوارئ ويخرج لهم الطبيب ويقول لهم ان نيرجا تعرض للتسمم ويقول ان حالته بخطر ثم يدخل لغرفه نيرو ثم يخرج الطبيب لإخبار الجميع بأنهم أزالوا السم من جسد نيرجا ،ويقول إنهم بحاجة إلى إبقاء نيرو تحت الملاحظة ، وعليهم جميعًا العودة إلى منزلهم. لكن مادفي ترفض الذهاب ، لكن ساجار يصر عليها للعودة إلى المنزل. فتوافق مادفي وتعود.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *