الرئيسية / Uncategorized / مسلسل ساحرتي ملخص الحلقة 61 – الأحد

مسلسل ساحرتي ملخص الحلقة 61 – الأحد

تبدأ الحلقة مع روشني تريد ان تعرف لماذا وقع ظل الجن علي امان وعلي عائلتة ولماذا اصبح نصفه جن ونصفه بشري لكن امان لايعرف هذا ولا يملك ادني فكرة كيف حدث ذلك لان هذا الامر حدث قبل 20 عام ثم يظهر فلاش باك بكل احداث الماضي مع اشخاص يضربون جنيد ويهينوه لانه لم يسدد لهم المال واخبروة انهم سيشردوه ولهذا جنيد جلس وفكر انه يريد ان يصبح اغني شخص في العالم ثم ذهب الي الجن وعقد صفقة معه والجن اخبرة ان علية ان يعطية طفلة الاول وجنيد وافق واتبع طريق الجن .. وجنيد ترك زوجتة بارفين واولادة وذهب الي لاكناو وذهب الي منزل ضخم وهو المنزل الذي يعيشون به حالياً وعندما ذهب جنيد لهذا المنزل وجد تابيزي وتعرفوا علي بعض وتزوجوا وشقيق تابيزي كان اغني نواب في لاكناو

وغضب من رؤية تابيزي تزوجت من جنيد ولكن زوجة النواب طلبت منه ان يتقبل زواجها لانهم يجدوا تابيزي سعيدة مع جنيد وشقيق تابيزي تقبل زواجها لانه كان يحب اختة تابيزي كثيرا ويريد ان يري سعادتها وجنيد اخفي نواياه عنهم واصبح جنيد شريك النواب في تجارته وعندما حصل علي توقيع النواب علي اوراق الملكية وفاز بثقة روبينا اتفق جنيد مع الجن وحطم الطائرة التي يوجد بها النواب شقيق تابيزي وزوجتة والطائرة احترقت بهم وماتو وجنيد اصبح لدية كل مايريد .وتابيزي عندما علمت بخبر موت شقيها وزوجها تحطمت وبكت كثيرا وكان للنواب شقيق تابيزي وزوجتة ابنة صغيرة تسمي روشني وجنيد قرر التخلص من هذه الطفلة ووضعها بسلة ثم القاها في النهر وكانت هذه الطفلة روشني ترتدي بيدها اسورة ذهب ( وهذه نفس الاسورة التي ظلت مع روشني حتي كبرت وهذا يعني ان كل ثروة جنيد من الاساس هي لروشني ) .

وبارفين والجدة انتظرو جنيد لوقت طويل وعلي امل انه يعود لهم ويبكون علي فراقه .. وبعد فترة تابيزي تلد فرح وجنيد كان سعيد مع تابيزي وفرح والثراء التي اصبح فية وبعد وقت جنيد جلب بارفين والجدة والاطفال الي القصر التي يسكن به هو وتابيزي ويفرح الجميع عندما علمو انه سيعيشوا في قصر مثل هذا وجنيد يلتقي ويرحب بعائلتة ثم يذهب لبارفين وتعانقة لكنها تنصدم بوجود تابيزي وطفلتها وتابيزي ايضا تنصدم من رؤية جنيد متزوح ولدية عائلة وبارفين لاتتحمل تلك الصدمة وتبكي كثيرا والجدة تحاول تهدئتها وبارفين اخبرت الجدة ان جنيد حطم لها ثقتها ولكن هذه المرأه حطمت منزلها وتخبر الجدة انها لن تسامحها ابداً وبارفين تبكي وتقول ان جنيد مستحيل ان يخدعها ابدا ولكن تلك المرأه اوقعته في فخها وتتمني لو كانت لديها مايكفي من المال لتتمكن من تربية اطفالها بمفردها وكانت ستتركة وستذهب بعيداً وبارفين تلوم تابيزي علي كل ماحدث .

وجنيد عندما وجد عائلتة حزينة طرد تابيزي من منزلها وتابيزي تترجاه الا يفعل هذا من اجل طفلتهم لكن جنيد يلقيهم خارج المنزل ويغلق الباب بوجههم وتابيزي تجلس وتبكي وتنظر لإبنتها فرح وتقول لها انها لو كانت تعرف ان جنيد لدية عائلة ومتزوج لم تكن لتتزوجة ابداً .وجنيد في المنزل يلعب مع اطفالة ويقول ان العالم علية ان يفكر كما يريد لكنه يفعل هذا من اجل عائلتة وجنيد اخذ كل ممتلكات شقيق تابيزي وترك تابيزي واعطاها منزل قديم في المدينة لتعيش به هي وطفلتها ويقول جنيد انه منذ هذه اللحظة اطفاله لن يرو الفقر ابداً في حياتهم .

والجدة تخرج من المنزل وتري علامة الجن علي المنزل ومدير اعمال جنيد يخبر الجدة بكل ماحدث وان جنيد هو من قتل اهل تابيزي واستحوذ علي منزلهم وترك ابنتهم في النهر وعقد صفقة مع الجن ان يعطية طفلة الاول والجدة تنصدم من سماع هذا وتقول انها لن تسمح لاي شئ ان يحدث مع امان .. وجنيد يأخذ امان لكي يسلمة للجن وبارفين والجدة والعمة يذهبون ورائه لكي ينقذوا امان .. في هذا الوقت جنيد كان مستعد ان يفعل اي شئ من اجل المال وجنيد يأخذ امان وينادي علي الجن والجن يأتي ليأخذ امان والجميع يصابوا بالصدمة ويعلمون انهم لن يتمكنوا من قتل الجن ويقرروا اطلاق النار علي جنيد

وبارفين تقول لهم انه لايوجد طريقة غير هذه وتقول لهم انها فقدت زوجها لكن لايمكنها ان تفقد ابنها وتكلب من العمة ان تطلق النار علي اخيها جنيد والعمة خائفة فتأخذ منها بارفين السلاح وتقتل جنيد و لم يعلم احد ان بارفين كانت جنية في تلك الوقت ثم بارفين من الصدمة تفقد الوعي والجدة ايضاً تطلق النار علي ابنها جنيد وهي تبكي لتنقذ امان والجن علي وشك ان يسيطر علي امان كليا لكن تابيزي تأتي وتطلق النار علي الجن فيختفي والجميع ينصدم وتابيزي تخبر الجدة انه لايوجد اي سلاح في العالم يقتل الجن غير السلاح المصنوع من الحديد والذهب ..

وامان يفتح عينة وينصدم برؤية والدة مصاب وامان يعانقة فيجلب جنيد سلسالة ويجد امان يرتدية وجنيد يخبرة ان علية ان ينتقم لموتة ويبكي ويعانق امان . والجدة تركض لإبنها جنيد وتسالة لماذا ارتكب مثل هذا الخطأ وتقول له انه دمر العديد من الاشخاص فيقول لها جنيد انه ارتكب العديد من الجرائم لكنه فعل كل ذلك من اجل عائلتة ويقول جنيدة لوالدته انه عاش كل حياتة يبحث عن المال وعندما حصل علي كل الثروة الحياة تخلت عنه ويبكي ويطلب من الجدة ان تنقذه ويقول لها انه لايريد ان يموت لكنه يموت والجدة وامان يبكيان وتابيزي تأتي وتحمل امان ..الجميع يدفن جنيد والجدة تقول لهم ان لا احد علية ان يعرف هذا وان هذا السر سيظل بينهم فقط ويجدو اوراق الشجرة تتساقط لكنها تتحول لدخان اسود وينتهي الفلاش باك والي الان لم يعرف امان وروشني ان مصيرهما مرتبط ببعض منذ ولادتهم .  نهاية الحلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *