الرئيسية / Uncategorized / قلوب انانية 2 ملخص الحلقة 19 – يوم الخميس

قلوب انانية 2 ملخص الحلقة 19 – يوم الخميس

تبدأ الحلقه مع جيراج يعود للمنزل ، تستقبله نيشا بترحاب ، يرى تشيني وشاردا ، يتوجه إليهم ليتكلم معهم لكن نيشا تمنعه ، تخبره الا يتحدث الا لشخص واحد في هذا المنزل وهو ارجون ، تنادي نيشا على ارجون ، يرى ارحون الشاب ويتذكر ليلة البارحه *لما كان ارجون في المستشفى اتخانق مع جيراج وضربوا  يختبئ ارجون في المطبخ ، يتنهد جيراج ويخبر والدته انه سيتعرف عليه فيما بعد ، تلاحظ نيشا علامات ضرب على وجهه فتتعجب وتسأله عن مصدرها ؟ فيخبرها انه البارحه قد تشاجر مع شخص غريب ، تتنهد نيشا وتخبره أن يرتاح والا يتكلم مع احد لان تشيني ستخبرك انها اختك وستحاول شد عواطفك ، ينصدم جيراج ويسألها اذا كانت تشيني اخته حقاً ؟!

ويخبرها انه طوال عمره كان يحلم بشقيقه ، تغضب نيشا وتقول : لا تقتررمنهم هم اناس سيئون استمع لي فقط ، يتذمر جيراج بحزن قائلاً : دائماً تبتعدين عن الناس وتجعليني ابتعد عنهم ، ويصعد ..جيا ترى ارجون يختبئ وتسأله عن سبب ذلك ؟ فيخبرها انه ليلة البارحه تشاجر مع جيراج ، تنصدم جيا قائله : أن رآك سيخبر نيشا انك كنت في المشفى ، عليك التخفي ، يوافق ارجون تحت توتر ..تجلس جيا مع شاردا وتشيني ، شاردا تتسائل عن كيفية منع نيشا بجعل جيراج يرى تشيني ! هم اشقاء ! تتنهد تشيني بحزن وتقول انها غير مهتمه بنيشا وابنها ، جيا تخبرهم أن ينسوا الامر وان يفكروا فيما تفعله نيشا في عقل ارجون وعن كيفية تلاعبها بذكرياته ..

ارجون يذهب للمبطخ لتناول خبز جيا ، يأتي جيراج الى هناك ، يلمحه ارجون فينصدم ويرمي الدقيق على وجهه كي لا يتعرف عليه جيراج ، يتعجب جيراج ، يسأله اذا كان هو ارجون ؟ يقول نعم ، يبتسم جيراج ويقول : امي اخبرتني الا اتكلم الا معك ، يتعجب ارجون من أن نيشا تمتلك ولداً كهذا ولا تهتم به !..يجلس ارجون في الحديقه بعد أن غسل وجهه ، يأتي إليه جيراج ، ينصدم ارجون ويخبئ وجهه في صحيفه ، يتعجب جيراج ويسأله اذا كان بخير ، يقول نعم بسرعه ويهرول ، يتعجب جيراج قائلاً : هذا ارجون حقاً غريب !.. يجلس ارجون على الاريكه في الساحه ، يأتي جيراج اليه ، يرى وجهه فينصدم ويصرخ : كيف تتجرأ بدخول بيتي بعد ما فعلته بي امس ! يبدأ في ضربه

يجتمع الجميع وينصدموا لما يحدث ، يأتي جندريش إليهم ويمسك بجيراج ويصفعه ، ينصدم الجميع وخصيصاً نيشا ، جندريش يقول : ابني ادي لا يفعل شيئاً و سيئاً لاحد ، يتوتر ارجون ويقول : لقد كنت في المشفى البارحه لاني رأيت احداً مغشى عليه واخذته لهناك ، جندريش يخبرهم ان يصدقوه ، تبتسم شاردا وتضمه وتخبره أن رجوع ارجون قد جعله يرجع للحياه ايضا ، يوافقها جندريش وينظر لارجون ويقول : سأوقع على اية اوراق تطلبها هيا ، ينصدم كلاً من ارجون وجيا ويتبادلا نظرات القلق ، بينما نيشا تفرح وتهرول لجلب الاوراق ، يمسك جندريش الاوراق ليوقع ، بينما ارجون يفكر في طريقه لمنع جندريش من التوقيع لان هذا يعني فشل خطته في سرقة الأملاك هو ليس نيشا !!..

ارجون يوقف جندريش قائلاً : لا توقع الاوراق ، هذا خطأ ، تنصدم نيشا وتخبره أن يصمت لكنه لا يصمت ، يقنع جندريش الا يوقع ، يأخذ منه الاوراق ويمزقها ويرميها في الهواء ، ينظر لجيراج ويخبره أن يعتذر لجندريش ، لكن جيراج يغضب ويغادر بعيداً وتتبعه نيشا ..جيا تضم ارجون وتشكره على اهتمامه بالعائله ، ارجون يخبرها الا تقلق ويذهب لنيشا ..نيشا تخبر جيراج أن يعتذر وينفذ كلمات ارجون ، يغضب جيراج قائلاً : لن اعتذر لذلك الهرم الكبير ! لا احد يفهمني ! يأتي ارجون إليهم ، تغضب نيشا وعلى وشك ضربه لكنه يمنعها ، يخبرها الا تتمادى فهو فعل الصواب ، لا يجب لجندريش التوقيع على الأملاك بالاحتيال ، ثم ينظر لجيراج الذي مازال غير مقتنع بأمر الاعتذار ، يغضب ارجون ويصفعه

ينصدم جيراج ويصرخ من غضبه ، ارجون يقول : من تتكلم عليه هو والدي في حياتي السابقه ، احذر وانت تتكلم بشأنه ، ويغادر ، يتعجب جيراج مما يحدث ويسأل والدته ! تتنهد نيشا وتقول : كنت متزوجه من ارجون في حياته السابقه اي بأدي ، وتدخلت بيننا جيا في حياتها السابقه اي بجانفي ، الان جيا تلاعبت بعقل شاردا وجندريش واختك تشيني واصبحوا في صفها ، ولذلك اريد توقيع جندريش لاخذ املاكه وانتقم ، يتنهد جيراج قائلاً : جيا جميله ووشومها رائعه لكنها عدوتي ، وتشيني اختي الي طالما تمنيتها وسأجعلها تخرج من الاعيبهم ، سوف انتقم منهم ..

ارجون يقف مع شاردا وجيا وتشيني وجندريش ، جيا تخبر ارجون أن يقنعوا نيشا بأن جندريش سيوقع الأملاك في عيد ميلاده ، وفي هذه المده سنتستطيع امتلاك ثغرتها وايقاعها في شر اعمالها ، يتوتر ارجون لانه لا يعلم عيد ميلاد جندريش متى ويغادر ..يذهب الى مذكرات ادي ويحاول ايجاد تاريخ ميلاد جندريش ، تأتي نيشا اليه فيخبئ المذكرات ، يبتسم ويضمها قائلاً : جيا اخبرتني أن جندريش سيوقع الاوراق في عيد ميلاده ، تومئ نيشا بحسناً وتخبره أن ميلاده قد اقترب ، وتسأله اذا كان يتذكر متى ؟ يتوتر ارجون قائلاً انه لا يستطيع نسيان مثل هذا اليوم يا جيا ، ينصدم مما قاله ويتأسف قائلاً : يا نيشا ، اسف قد اختلطت الاسماء ، تتمعن نيشا النظر له وتدرك انه يحتاج لجلسة من جلسات بريا ..

في المساء ، الجميع نائمون ، تدخل نيشا لغرفة ارجون ، ترى هاتفه يرن ، تقترب وتجدها بريا ، تتعجب وترد ! تجدها تقول : ارجون بمن كنت تحلم لتنام هذا النوم العميق ، تغضب نيشا وتسأل بريا عن سبب اتصالها بأرجون ! تنصدم بريا وتخبرها انه تريد معرفة ما يتذكره من الذكريات الصحيحه ، تغضب نيشا وتخبرها أن ترسل عنوان المشفى الذي فيه والدتها وتغلق ، تنصدم بريا وتتمتم : بالتأكيد اليوم سننكشف ، لا املك ام لاهتم بها في الأساس ! كيف سابعث لنيشا موقع المشفى التي تمكث بها والدتي الغير موجوده ؟!..نيشا توقظ ارجون وتخبره أن يرتدي ملابسه في دقيقتين لانها ستأخذه بسرعه ، يتعجب ارجون ويبتلع ما في خلقه بصعوبه ويوافق ..

ارجون ونيشا في السياره ، جيراج يقف امام السيارت ويتصل بنيشا ويسألها عن مكانها ؟ فتخبره انها في الخارج ، ينصدم ويقول : امي اخرجي من السياره ، لقد فخختها اعتقاداً بأن جيا ستركبها ، لا توجد فرامل والباب لن يفتح ! ، تنصدم نيشا وتصرخ محاوله فتح الباب او استخدام الفرامل ، تخبر ارجون بالوضع ، ارجون ينصدم ويأخذ مكان نيشا ويحاول تفادي السيارات ، يرى شاحنه قادمه نحوهم ينصدم ويكسر بابه ويرمي بنفسه خارج السياره ، تنصدم نيشا وتصرخ امام الشاحنه لكنها في اخر لحظه تبتعد عنها ، لكن سرعان ما ترى أن السياره تتوجه نحو الهاويه ، وقبل أن تتخذ رد فعل كانت السياره تسقط ..

ينصدم ارجون ويهرول نحو الهاويه ، ينادي على نيشا ، يستمع لصوتها من اسفل ، يتعجب وينظر نحو الهاويه ويجدها تمسك بجذع شجره ، تخبره ان يمسكها ، لكنه ينظر بها ويبتسم قائلاً : الان جد جربتي شعور الوقوف بين الحياه والموت ، وان يفصلك بين الموت مجرد شعره واحده ؟ الان قد اتممت مهمى حياتي الثانيه ، فلتموتي ، تنصدم نيشا وتصرخ بشده لينقذها ، يقف ارجون يعبد تفكيره ويرجع لنيشا ويمسك بيدها وينقذها ، تزفر نيشا بعمق من شدة ضربات قلبها اثر ما حدث ، ارجون يخبرها انه لا يعلم لماذا قد قال الكلام الذي قاله من قليل ، تتنهد نيشا وتخبره الا يهتم لانه يحتاج أن يذهب لبريا ، تتنهد نيشا بغضب وتصرخ : جييرااااج .. وتنتهي الحلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *