الرئيسية / Uncategorized / مسلسل عميلة سرية مخلص الحلقة 39 – الثلاثاء

مسلسل عميلة سرية مخلص الحلقة 39 – الثلاثاء

تبدأ الحلقه،بريديما تخبر فانش ان انوبريا هى من فعلت هذا لانه كان معها سوم لونه ازرق ووضعته فى البطيخ،فانش يغضب و يمسك بريديما بقوه ويقول ميف تجرؤين ان تتهمى والدتى هكذا.انوبريا تتحدث مع كابير و تخبره بالا يقلق لان لا احدا سيصدق ريديما لان مكانه الام هنا تعتبر مثل مكانه القدير.فانش غاضبه من ريديما لتاتى انوبريا و تخبره بالا يغضب لان ريديما اكيد اساءت الفهم وهى جلبت التقارير و اتضح ان طعام الامس كان مخلوط به بودره الفول السودانى ولهذا تحسس منها ولهذا لا يجب ان يغضب من ريديما لانها كانت قلقه عليه كثيرا ولم تنم البارحه لانها كانت قلقه،فانش يقول هل رايتى الان وانا متاكد ايضا ان والدتى لم تنم ايضا لانها كانت قلقه علي،ريديما تقول انا اسفه يا امى

انوبريا تقول لا باس يا ابنتى،انوبريا تذهب،فريديما تقول فانش يجب ان تتناول فطورك لكى تاخذ الادويه،فانش يقول لا اريد شئ،و يذهب.فى وقت لاحق،ريديما تذهب للمطبخ فالجده تساله عن حال فانش،ريديما تقول انه بخير يا جدتى ولكنه لا يريد ان يتناول الفطور و لا يجب ان اعطيه الادوية على معده فارغه وهو لا يستمع لى و لهذا هل بامكانك انتى او انى ان تشرحوا له،الجده تقول حسنا انوبريا اذهبى انتى و انا ساحضر االفطائر،انوبريا تذهب،فريديما تفكر بانها نجحت فى الهاء انوبريا ولهذا يجب ان تذهب لغرفتها و تفتح ذلك الصندوق باى طريقه.شاشنال تخبر اريان بما حدث و ان ريديما اتهمتها اتهام قذر،اريان يقول ان ريديما خرج لها اجنحه كبيره و يجب ان نقصها يا امى.ريديما تذهب لغرفه انوبريا و تفتح الدولاب و لكنها لا تجد الصندوق و ترى رساله لتضح انها من انوبريا و تقول (انا كنت اعلم انك ستاتى يا كنتى العزيز لمى تبحثى عن الصندوق و لكن يجب ان تعلمى ان حماتك اذكى منك بكثير)،ريديما تقرأ هذا و تغضب.

انوبريا تعطى الطعام لفانش لتاتى الجده وتقول اكيد انت فعلت شئ جيد فى حباتك يا فانش لكى يعطيك القدير ام محبه و زوجه ايضا،انوبريا تفكر بان اكيد ريديما فى الغرفه الان ووتبحث عن الصندوق يجب ان تمسكها بالجرم المشهدو الان. ريديما تفكر بان اكيد انوبريا لن تحاكر باخراج الصندوق من هنا و اكيد هو فى الغرفه فى مكان ما،ريديما تبحث لتجد شئ على الحائط،فتضع يديها لتلاحظ ان هناك فجوه،ريديما تشيل صور الحائط لتجد فجوه بها الصندوق، ريديما تاذخ الصندوق و تذهب لتاتى انوبريا و تلاحظ ان ريديما ليست موجوده فتعتقد ان ريديما استسلمت،انوبريا تلاحظ وجود رساله ما فتقرأها (يجب ان تعلمى يا حماتى ان كنتك العزيز ذكيه ايضا ووجدت الصندوق)،انوبريا تقرأ هذا و تنصدم  و تشيل صور الحائط فلا تجد الصندوق و تنصدم و تفكر بان هكذا سرها سينكشف امام الجميع و علاقتها بكابير ستنكشف ايضا.

ريديما فى غرفه سيا و تحاول فتح الصندوق بالمطرقه و لكنه لا يفتح،انوبريا تبحث عن ريديما،ريديما ترى ظل انوبريا خارج غرفه سيا فتنصدم، انوبريا تفتح باب غرفه سيا و لكنها لا تجد احدا، انوبريا تبحث فى الحمام لنرى ريديما مختبئ فى حوض الاستحمام، ياتى اتصال لانوبريا من كابير وعقول كابير انا لا استطيع ايجاد ريديما فى اى مكان،ريديما تتسال مع من تتحدث انوبريا و لكن يجب ان تذهب انوبريا لكى تستطيع ان تخرج من الحوض و تتنفس،انوبريا تجلس فكابير يقول بحسب معرفتى بانه اذا كانت ريديما فتخت الصندوق لكانت اخبرت الجميع بنا و لكنها لم تفعل شئ و هذا يعنى انها لم تفتح الصندوق بعد،انوبريا تقول حسنا انا سابحث عنها،انوبريا تذهب فريديما تخرج من الحوض.

فى وقت لاحق،ريديما تاخذ الثندوق و ذاهبه لغرفتها و لكنها تجد ايشانى قادمه فترمى الصندوق ليقع فوق السرايا. فى وقت لاحق،ايشانى تذهب فريدرما ترى ان الصندوق سيقع من على السرايا فتنزل للاسفل و تمسك به، لياتى فانش فرديما تخبئ الصندوق،فانش يقول ماذا تخفين هذه العيون انها تنظر للاسفل عندما يخفى الشخص شئ،ريديما تقول ليس هناك شئ كهذا،فانش يلاحظ ان ريديما مبلله فيسالها كيف تبللت هكذا،ريدبما تقول لقد وقعت فى حوض الاستحمام ولهذا تبللت،فانش يقول اذا هيا لكى تغيرى ملابسك.فانش يذهب للغرفه فريديما تدخل ورائه و تخبئ الصندوق و لا يلاحظ فانش،فانش يلتفت و يقول امى اخبرتنى عن انك اهتممتى بى كثيرا البارحه وهذا لا يحدث معى دائما،ريديما قلقه و تفكر اين ستخفئ الصندوق ففانش يمسك بها ويقول انظرى الى انا اتحدث معك،ريديما تنظر له وهو ينظر لها

فانش يجلب المنشفه و يضعها على ريديما ويقول انتى منذ قبل سالتينى لماذا انظر للجميع ينظره شك انا اريد ان اسالك هذا ايضا لماذا لا تنسئ كل شئ و تعيشى حياتك فى هدوء،فانش يذهب،فريديما تفكر بانها تفعل كل شئ لكى تكشف سر انوبريا لانها تشعر ان سرها له علاقه براحينى ايضا.فى وقت لاحق،ريديما تاخذ الصندوق و تخبئ فى غرفه الجده وراء السرير لتاتى الجده وتقول هل تعتقدين انى لا ارى شئ اعلم ان العمر جعل عينى عاجزه قليلا و لكنى اعلم بكل شئ،ريديما تسمع هذا و تنصدم،الجده تقول انتى تشاجرتى مع فانش صحيح،الجده و ريديما يجلسون،الجده تقول ان الزوج و الزوجه يتصادمون هكذا و لكن هذا التصدم يجعل الحب اقوى يا ابنتى و فى الحب المرء يتالم ايضا و لكن كل شئ جائز فى الحب و لا يجب ان نشغل عقولنا فى هذه الامور لكى تصل كل شئ للقلب،ريديما تفكر فى قلقها على فانش و تفكر ايعقل انها وقعت فى حب فانش و لهذا تتالم عندما تراه يتالم.

فى وقت لاحق،ريديما ذاهبه لياتى احدا من ورائها و يحاول ان يوقعها و لكنه يمسك بها،ريديما تلتفت لترى انه اريان فتستاله لم فعل هذا،اريان يقول عندما تدخلين قدمك فى حياتك الاخرين وقتها توقع مفاجاه مثل هذه والان اخبرينى ما المصيبه التى كنتى ذاهبه لفعلها،ريديما تقول لن اخبرك وافعل ما شاءت،ريدبما تذهب لتظهر شاشنال ليتضح انها هى من حاولت اواقع ريديما،اريان يسالها اذا كانت حافظه الخطه لتخبرها بانها حافظها.فى الصباح ريديما تستيقظ فلا تجد فانش بجانبها و تتسال اين ذهب ياتى اريان و يعطى لها هديه و يخبرها ان هذه من فانش،اريان يذهب ريديما تفتح الهديه لتجد بها رساله مكتوب فيها (انا اسفه ريديما و لكنى ذهبت سريعا لانه اتى لى عمل طارئ ولهذا ذهبت بدون ان اخبرك و انا اسف ايضا لانى غضبتك عليكى امس و لهذا هذه الهديه ستعوضك عم فعلته و ايضا ستربطنا ببعض)ريديما تبتسم ووتفتح الهديه ليتضح انها هاتف

ريديما تفرح و تفتح الهاتف لتاتى لها رساله على الهاتف به اتمنى ان تكون هديتى اعجبتك،ريديما تبتسم و تفكر بان هذا يعنى ان فانش اصبح يثق بىو بصفتى صديقته سوف اكشف حقيقه انوبريا ان فانش طيب القلب لدرجه انه لا يرى وجهها الحقيقى و لهذا يجب ان تعلم ما بداخل هذا الصندوق،ريديما تحاول الخروج من الغرفه و لكنها تجد ان الباب مغلق من الخارج فتفتكر بانه اكيد انوبريا عرفت مكان الصندوق،ريديما تكسر زجاج الباب و تفتح الباب و تذهب لغرفه الجده مسرعه و لكنها لا تجد الصندوق.  فى نفس الوقت نرى شاشنال معها الصندوق و تخبر اريان بان اكيد ريديما لديها سر كبير فى هذا الصندوق لهذا اخبته هكذا،نرجع فلاش باك(لنرى ان شاشنال كانت تراقب ريديما عندما خبأت الصندوق فى غرفه الجده)خلص الفلاش باك.

شاشنال تقول غدا سنجلب رجل المفتايح لكى يفتح هذا النصدوق ووقتها سينكشف سر ريديما و فانش سيبتعد عنها اكيد،فى نفس الوقت نرى ريديما وهى مختبئه و سمعت كلام شاشنال.فى وقت لاحق،ريديما تتصل بكابير ووتخبره بانهم كانوا يسيرون على المسار الخطا وان الشرير ليس فانش بلا والدته انوبريا،كابير يقول ماذا تقولين يا ريدينا،ريديما تقول صدقنى يا كابير ان انوبريا تخبئ سر ما و انا متاكده انه متعلق بقاتل راجينى ايضا ولكن للاسف الصندوق وضعته فى غرفه جدتى و لكن عمتى وجدته و اخذته،ريديما تسمع خطوات احدا قادم فتغلق كع كابير.كابير يغضب ويقول اذا كانت ذكيه بهذا القدر فلماذا لا تشتخدمه فى البحث عن قاتل راجينى انا يجب ان اخذ هذا الصندوق باى طريقه فى نفس الوقت ايضا ريديما تفكر بانها يجب ان تحصل على عذا الصندوق باى ثمن كان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *