الرئيسية / عميلة سرية / مسلسل عميلة سرية مخلص الحلقة 20 – الأربعاء

مسلسل عميلة سرية مخلص الحلقة 20 – الأربعاء

تبدأ الحلقه بالجميع يصلون،فريديما تتمنى ان تعرف سر فانش و اين اختفئ ايضا،تنقطع الكهرباء،فريديما تستغل الوضع و تذهب لكى تبحث عن فانش فالشمعه قتع منها فريديما تجلبها لترى ضوء خارج من وراء المكتبه فتقول هذا يعنى ان وراء للمكتبه باب سري،ريديما تخاول ان تفتحها و لكن تاتى ايشانى لكى تعطى لريديما المباركه و تسالها عم تفعله هنا،ريديما تقول اتيت لكى ارى الكهرباء،ايشانى تقول حقا و لكن انغري اصلحها يجب ان تعلمى بان الفضول يقتل الشخص و ممكن فضولك يودى الى قتلك،ريدبما تنظر بجانبها لتجد فانش ،ايشانى تعطى المباركه لفانش فيذهب،فريديما تشكر القدير لانه ساعدها لكى ترى هذا الباب السري الذى سيجاوب على اسألتها بالتاكيد.

فى وقت لاحق،ريديما تذهب للباحه الخلفيه و تنظر لتمثال راجينى و تعتذر منها لانه بسبب تم قتل والدها و لكنها لن تتوقف عن هذا هى ستكشف فانش امام الجميع قريبا وهى اتت الى هنا لانه اكيد يوجد مفتاح ذلك الباب السري هنا،ريديما تبحث عن المفتاح فتسمع خطوات احد قادم فعلى وشك ان تختبئ ولكنها تتكعبل فعلى وشك ان تقع و لكن اريان يمسك بها،ريديما تبتعد عنه،فاريان يفول اكيد اتيت الى هنا لكى تبحثى عن مفتاح ذلك الباب صحيح و لكنه ليس هنا،ريديما تقول اذا اين و لكنى لا اتوقع منك شئ،اريان يقول لا تقلقى انا ساخبرك عن مكانه و بدون اى مقابل ايضا ان المفتاح موجود فى جيب اخى فانش،ريديما تقول و لم اصدثك ممكن ان تكون هذه حيلة من حيلك،اريان يقول لا يهمنى انا اخبرتك بمكانه اذا صدقى او لا،ريدينا تذهب،فاريان يبتسم بخبث ويقول الم اخبرك يا اخى انا ساعذبك من خلال تلك الفتاه انتظر و شاهد

ريديما تذهب للغرفه لتجد فانش نائم،ريديما تحاول ان تجيب المفتاح من جيب فانش و لكنه يمسك بيديها وهو نائم،ريدبما تستعمل يديها الاخرى و تجلب المفتاح،فانش يفتح عينيه،فريديما تضع المفتاح فى فمها،فانش يرى ريديما امامه فينظر لها و يسالها عم تفعله هنا،ريديما تكح ففانش يجلب لها الماء فتشيل المفتاح من فمها بدون ان يلاحظ فانش،فانش يعطى الماء لريديما و يسالها عم اتت لفعله هنا،ريديما تقول ان جدتى استدعتنا للصلاه و لهذا اتيت لكى اوقظك و لكنك امسكت بيدي،فانش يقول لا اعلم و لكن اشعر بان هناك مشكله ما وراء هذا العذر البري ولكن حاولى الا تزعجينى فى هذه الايام الخمس،ريديما تقول لماذا جلبت التمثال الى المنزل طالما انت لا تومن به هل جلبته من اجل راجينى،فانش يقول الم اخبرك لا تسالينى اسئله ليس مهمه،فانش يذهب و هو غاضب،فريديما تنظر للمفتاح و تتمتى لو كانت تستطيع ان تخبر كابير عن انتصارها.

فى وقت لاحق،ريديما تقول فانش ليس فى المنزل و الجميع نائمون و الان ساستغل الفرصه،ريديما تذهب و تفتح الباب السرى لترى ممر ما فتدخل،ريديما ترى سلالم فتنزل بها،وتقول اشكر القدير ان فانش ليس فى المنزل فى نفس الوقت ياتى فانش للمنزل، فانش يذهب للغرفه فلا يجد ريديما فيتصل بها و لكن يظهر ان هاتفها غير متاح،ريديما على وشك ان تقع فتمسك بقماش ما فيقع عليها ريديما تشيل القماش لترى تمثال عليه قماش احمر،ريدبما تشيل القماش الاحمر لترى تمثال لسيدة فتنصدم و تقول هذا ليس تمثال لراجينى اذا لمن هذا،ريديما ترى لوحه لنفس السيده و تتسال ما علاقته تلك السيده بفانش و لم صنع لها تمثال مثل راجينى و هل يعقل ان فانش قتلها هى الاخرى.فانش يبحث عن ريديما ليقابل اريان،فاريان يقول انت هنا يا اخى افتكرت فى تلك الغرفه السريه لان الاضواء كانت مشتعله،فانش يسمع بهذا و يغضب و يذهب

فانش يصل فيخرج المفتاح لكى يفتح الغرفه،اريان يرى ذلك و يتسال كيف المفتاح مع فانش الم تاخذه ريديما،فانش يدخل للغرفه،فريديما تسمع صوت احدا قادم فتختبئ لياتى فانش و ينظر للتمثال،فانش يرى القماش ليس على التمثال فيمسك به ويفول كم انتى مخادعه،فانش ينظر للمجهورات ويقول ان هذا الخلخال كان يجذبنى لكى دائما و لكن الان عندما اراه تتجدد جروحى كل ما حدث معاك كان صائبا لانك تعلمين انه يمكننى المساحه على كل شئ الا الخداع و تستحقينى ما حدث معك،ريديما تسمع هذا و تفكر بان اكيد فانش قتل تلك السيده لانها خدعته مثل راجينى،فانش يذهب،و يخرج من الغرفه ليجد اريان امامه،اريان يقول ماذا حدث يا اخى من كان فى الداخل

فانش يقول على ما اعتقد يجب ان تفحص على عقلك و انا اخبرك مره اخرى الا تزعجنى فى هذه الايام الخمس،فانش يذهب لتخرج ريديما من الغرفه لتجد اريان امامها ايضا،اريان يقول كيف المفتاح مع اخى فانش و معك ايضا،ريديما ترجع فلاش باك(ريديما تقوم بعمل نسخه من المفتاح و ترجع المفتاح الاثلى لمحفظه فانش)خلص الفلاش باك.ريدبما تقول كنت اعلم ان هذه خدعه منك و ان قفل الباب على من الخارج لكى تورطنى و لكى يعرف فانش بانى هنا و لكنى اذكى منك يا اريان و يجب ان تتذكر هذا،ريديما تذهب،فاريان يغضب ويقول هى ستسخر منى مثل فانش و لكن المره القادمه لن اعطيه فرصه لكى تسخر منى

فى الصباح،تاتى ريديما و معها العصير و لكنها تجد باب الغرفه مغلق و هناك احدا يكسر الزجاج فى الداخل،ريديما تقول فانش افتح لى الباب فانش،ريديما تزق الباب لكى يفتح فعلى وشك ان تقع و لكن فانش يمسك بها و ينظرون لبعض، ريديما ترى الزجاج منكسر وترى فانش يشرب الخمر فتساله لماذا فعل هذا ففانش يتركها و يذهب،ريدبما تتسال لم فانش يتصرف هكذا و اذا كان نادم على افعاله ولهذا يعذب نفسه هكذا.فى وقت لاحق،الجميع يذهبون للصلاه،فريديما تقرر بانها ستجعل فانش يعترف بكل شئ الليله.ريديما تذهب للغرفه السرية لنجد احدا يراقبها.فى وقت لاحق،فانش يشرب الخمر و يبكى و يعزف على البيانو لحتى ينفتح جرح يديه مره اخرى، تاتى فتاه ما ترتدى خلخال ففانش يسمع الصوت و ينصدم و يسال عن من هناك،فانش يرى الفتاه تجرى فيقول هل عادت مره اخرى و لكن كيف يحدث هذا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *