الرئيسية / عميلة سرية / مسلسل عميلة سرية – ريديما تنقذ حياة فانش وكشف حقيقة كبير

مسلسل عميلة سرية – ريديما تنقذ حياة فانش وكشف حقيقة كبير

تبدأ الأحداث وفانش يطلب من ريدهيماالاستعداد لمفاجأه وتفكر ريدهيما في البروب قبل أن يتجاوز فانش حدوده وتذهب إلى الباب لتخرج ولكن يمنعها فانش من الخروج ويسألها ماذا تفعل ويغلق الباب ويسألها هل تريد الذهاب دون الاستمتاع بالمساء معه ويخبرها انه بمكنها الذهاب ولكن أولاً تسمتمع بالمفاجاه وريدهها تبكي وتطلب منه ان يتركها تذهب ويقول فانش لا ويطلب منها ان تتذكر بانها اخطأت كثيرا في حقه ويقول لها أريدك أن تقضي أمسية جميلة معي وأعدك أنكي لن تندمي , فلنجعلبا أكثر إثارة ويأخذها ويقول إنها مناسبة خاصة , يجب أن نقطع كعكة وفانش يخيف ريدهها كثيرا ويبدأ في تحضير الكعكة وتعتقد ريدهيماأنه ليس لديها طريقة سوى الاستماع إلى فانش وتساعده

وصدمت عندما رأت سكينًا في يد فانش وتتخيله يطعنها ويقول لها ربما يجب أن تذهب وتغير ملابسها وتذهب ريدهها وترتدي
الفستان الذي احضره فانش وتبكي وتقول إنه سيقتلني اليوم. ويطلب فانش من انجري أن يراقب البوابة , وسيأتي الخائن
اليوم ويقول فانش إنه إذا كان ذكيًا في قراءة رسالتها فسيجد طريقة ما للوصول إلى ريدهها وهذا مثير للاهتمام. وكابير يقفز داخل القصر ويعتقد أن هناك شئ غريب فلا يوجد أمن ويتساءل ما هي خطة فانش ويسال انجري فانش هل حقا سيقتل ريدهيما ولكن فانش يقول  اريد فقط ان اجد الشخص الذي دفعها الي هنا

بينما يوجد شخص في القصر يرتدي قفازات صفراء ويبحث عن ريدهها ويذهب فانش الي ريدهيما ويقول إنها تبدو رائعه ويأخذها
للمفاجأة ويقطع الكعكة ويقول أننا سنبدأ علاقة جديدة اليوم . ويعزف الموسيقى ويرقصون ويأتي كبير إلى هناك ويراهم. ويقول ما الذي يفعله فانش ويتساءل هل سيؤذي ريدهيما . ويعتقد فانش أنه يجب أن يخرج هذا الشخص ويجب أن يؤذي ريدهيما قليلا الان وكابير يقول إنني أعرف فانش جيذًا وهو يريد قتلها ويقول لقد وعدت ريدهيما بأنني لن أترك أي شيء يحدث لها وسأنتزع حياتك قبل أن تؤذيها ويهدف بالبندقيه إلى فانش بينما شخص آخر يصوب من النافذة في فانش

ويحمل فانش ريدهها وتعتقد أنه سيدفعها إلى أسفل الدرج وتبكي ويرقصوا وريدهيما ترى البندقية الموجبة لفانش يطلق الشخص النار وتصرخ ريدهما وتاتي ف المقدمه وتصاب وكابير وفانش يصابوا بالصدمه ويحمل فانش ريدهها ويغمى عليها ويصرخ فانش ريدهها. وبأخذها فانش ويغادر ويُحبس كابير داخل المنزل ويقول كابير إن الباب أغلق , وأصيبت ريدهها ويبكي ويقول هذا بسببي ويأتي شخص ما إلى كبير ويوجه السلاح نحوه و يشعر كبير بالصدمة ويضحك.يقول نعم لقد حدث ذلك كما خططت , لكنك.. لقد قمتي بعملك على أكمل وجه ويتذكر إطلاق النار على ريدهما ويقول آسف وكابير يقول أن هذه هي لعبتي , ولا يمكن أن يحدث خطأ وفانش يحصل علي علاج ريدهها ف المنزل ويقول الطبيب إنه من الجيد أنه اتصلت بنا بالمنزل لقد أزلنا الرصاصة وإلا فسيكون من المستحيل إنقاذها عليها أن تفيق في غضون 24 ساعة وينظر فانش إلى ريدهها وشخص ما ينظر اليها

ويقول كبير إنني أشفق على ريديهما المسكينة , فهي تقاتل الموت , ولا تعرف من أطلق النار عليها ويضحك. يقول إنه لم يكن في خطتي قتلها لكن كان علي التضحية بها ويعتقد أنها لا تعرف أنني حاولت قتلها ويقول سألعب اللعبة كامله لهزيمة فانش. يقول كابير إني قرأت رسالة فانش  وأنه يعرف عن ريدهها وإنها جاسوسة وشخص ما وراءها ولقد أراد الإمساك بي ولكن كيف يمكنني ترك هذا يحدث وكيف يمكن ترك خطتي تفسد ويقول ريدهها عملت بجد للوصول إلي حقيقه لم تكن موجوده وكل تضحياتها كانت ستضيع

ويقول كابير أنني أردت شخضًا ليس من الشرطة للانتقام من فانش ثم رأيت ريدهيما  وما كانت تريد الا الحب ولقد اعطيته لها لاتمكن من الفوز بثَقتها ثم جئت للمنزل وكان هدفي جعل ريدهها تظن انني جئت لانقاذها وهى حتي لا تعرف انني كنت ساطلق عليها النار لتفوز بثقة فانش ويرى فانش ريدهما ويتذكرها ويقول كابير إنني أطلقت النار على ريدهما عندما كانت أمام فانش حتى يعتقد فانش أن الرصاصة كانت من أجله وأخذتها ريدهها، ويقول لقد أردت من فانش أن يثق بها بشكل أعمى وسيحدث ذلك ثم فانش وجميع العائله الا المنزل ماعدا اريان وايشاني فيشك فانش بهم ويسال عنهم ثم يجدهم جاءوا

وتقول دادي لفانش إنك محظوظ لأنك حصلت على زوجة مثل ريدهها لقد أخذت الرصاصة على نفسها وتقول إنها تحبك كثيرًا ويبكي فانش ويرى دمعته وتقول دادي إنه يؤلم كثيزًا عندما يصاب شخص عزيز وتقول الجده انه كان من الممكن أن يغضب فانش القديم ويلاحق مطلق النار لكن فانش الجديد لا يقوم بذلك , لقد اراد فقط يريد أن يتم إنقاذ ريدهما أليس كذلك ويرى فانش دم ريديما على قميصه. يقول إنه سيغير ويعود وتأتي سيا وتعطيهم براساد وتقول إنني ذهبت إلى المعبد وصنعت الحلو لريدهها ويغادر فانش وتسأل إيشاني عما حدث وتقول انها رأيت سيارة إسعاف وتقول العمه ان شخص ما اطلق رصاصه علي ريدههما وفانش انقذها . نهاية الحلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *