الرئيسية / رياح الحب الموسمية / مسلسل رياح الحب الموسمية الحلقة 23 – الثلاثاء

مسلسل رياح الحب الموسمية الحلقة 23 – الثلاثاء

تبدأ الحلقه،بناندينى تخبر رام بانهم لن يكونوا سعداء بوضع اى شرط و انها ستفعل اى شئ لحمايه ابنتها حتى لو ادى ذلك لتحطيم قلبها و لكنها ستنقذها،ناندينى على وشك الذعاب ليوقفها رام و يخبرها بانه هو من سيحطم الزفاف و يجي ان تظب مع شيفى لانه عندما يتحطم قلبها ستلجا الى والدتها ولهذا هو من سيقوم بهذا الامر و لا يجب ان يعرف احد حتى يخبر بريا،لتوافق ناندينى.

فى وقت لاحق،بريا تتحدث مع ميرا لكى تاخذ وصفه الفطائر،بريا تسال ميرا اذا كانت سعيده لتخبرها ميرا بانها سعيده طالما ابنتها سعيده. فى وقت لاحق،رام غاضب و يخبر أدى بان بريا تعرضت للكثير فى حياتها بسبب والدها و الان ستخسر ايضا امام والدها هو اخطا معها كثيرا وهى لم يكن لها اى ذنب هى اضطرت ان تاخذ قرض لكى ترى للجميع انها لا تحتاج الى احد و اتت فى المطر فقط لكى توقع على العقد الزواج،أدى يسال رام لماذا يولم نفسه هكذا ليقول رام لان الابرياء يتعذبون دائما ان اخيه حاول الغاء الزفاف دون ان يخبره و قلب شيفى سيتحطم و بريا ايضا،رام يخبر ادى بالا يخبر احد ليعده ادى بهذا.

بريا فى المطبخ لتاتر بريندا و تخبر بريا بانها ذاهبه لان حاله حماتها ساءت و يجب ان تراها.فى وقت لاحق،بريندا تتصل بادى و تخبره بانها رحلت كما اخبرها و لكن يحب ان يخبرها عم يحدث ليخبرها ادى بانه سيخبرها بكل شئ فى المنزل.فى وقت لاحق،ميرا جالسه و تقكع ابخضار لتتصل بها ناندينى و تخبرها بانهل تريد بعض الكعك لشيفى لكى تفرح قليلا لتخبهرا ميرا بان تلتقيها فى المخبز بعد قليل.بريا فى منزل المزرعه و ترى فيديو لتحضير الطاوله و تقلده و تحضر الطاوله بطريقه لائقه للاغنياء

بريا تتسال لم الجميع تاهروا هكذا،بريا تتجه نحو الباب وعلى وشك ان تلمسه ليمنعها الخادم و يخبرها بان الباب سيشغل جهاز الانذار اذا لمسه احد لانه الكترونى و السيد رام جعله الكترونى لكى اذا ات لصا الى هنا او شئ.رام فى سيارته و يفكر فى كل ما حدث لياتى شاب صغيره و يطلب منر ام ان يشترى منه بعض الورود،فرام يقرر شراء بعض الورد لبريا. فى وقت لاحق،ناندينى تصل للمخبز لتستثبلها ميرا و سارا تحضر لها الكعك،ساريكا تقول ان اليوم عيد ميلاد ابنى و ابنتك تحتفل به مع ان ابنها بعيدا عنها،ساريكا تبدأ بقول اشياء سيئه عن شيفى و انها محظوظه لان اكشاى رضي ان يتزوج فتاه هربت من زفافها من قبل لتقول ناندينى انا كنت ساقنع رام بالا يحكم الزفاف و لكن اعتقد انى ساوافقه الرأى

ميرا تقول ماذا الغاء الزواج،ناندينى تقول اجل لقد قرر رام ان يلغي هذا الزواج ولهذا لن يتم و شكرا على الكعك،ناندينى تذهب و ميرا تتسال اذا كانت بريا تعلم بهذا..فى وقت لاحق،ران يصل لمنزل المزرعه ليجد بريا نائمه لينظر لها و يتمنى الا تتغير بريا بعد ما سيقوله،رام يجد ان شعر بريا على عينيها،فيبعد شعرها لتستيقظ بريا،ليعتذر منها رام لانه تاخر و لكن بسبب اجتماعه،رام يخبر بريا بانه يريد ان يتحدث معها،رام يسعل لتعكيه بريا كوب من الماء.

رام يسال بريا اذا اعددت هذا الكعان لتخبره بانها اعدت اكلات الجميع المفضله و يجب ان يجلس لكى يتناول الطعام،رام يجلس لتخبره بريا بانه طالما كان لديه اجتماع كان بامكانه ان يلغى مشوار بيت المزرعه ليخبرها رام بانها قامت بمجهود كبير و لهذا اتى وهو يذهب لاى مكان به طعام، رام يفكر بانه يجب ان يخبر بريا بكل شئ بعد ان يتناول الطعام.فى وقت لاحق،شيفى تجهز نفسها و تمسك بالمفرقعات و تتصل باكشاى فيديو لياتى اكشاى من النافذه و تضربه شيفى بدون اذن و تعتذر منه و تخبره بانها كانت ستفاجاه بس هو من فاجأها

شيفى تذهب و تجلب علبه الاسعافات ليخبره اكشاى بانه جلب لها مفاجاه ايضا،اكشاى يرى لشيفى علقه المفاتيح لتخبره شيفى بانها احبتها جدا،و تعانقه. فى وقت لاحق،بريا تخبر رام بانها ستذهب لجلب الحلوى ليمسك رام بيديها و يخبرها بانها لا يجب ان تفعل معه هذا لانه ليس طيب بقدرها وهو اساء لها عندما تحدث معها على الهاتف لتخبره بريا بانه كان لديها حق لانه قام بالكثير من أجلها و لكن لماذا يقول انه ليس طيب،رام على وشك ان يخبرها ولكن الضوء ينقطع،رام يخبر الخادم بان يشغل مولد الكهرباء الاحتياطي.

فى وقت لاحق،بريا تجد ان والدتها اتصلت بها كثيرا،فتتصل بها،لترد سارا لتسالهم بريا اذا كان كل شئ بخير لتسالها سارا اذا قال لها رام شئ لتسالهم عم كان سيقولوه لتخبر ميرا بريا بكل شى وان رام قرر تحطيم الزواج لتخبرهم بريا بانها ستعرف من رام و ستتصل بهم،بريا تفكر بان اكيد رام كان سيخبرها لانه كان سيخبرها بشئ قبل انقطاع الضوء.فى وقت لاحق،ناندينى تتسال اذا قال رام كل شئ لبريا ام لا،ناندينى تتصل بأدى و تعتذر له على الاتصال فى هذا الوقت المتاخر و لكن رام لمزيرجع للمنزل بعد وهى تجادلت مع والده اكشاى و اخبرتهم بامى تحطيم الزفاف ولهذا تريد ان تعرف مكان رام ليخبرها ادى ان رام فى منزل المزرعه مع بريا لتخبره ناندينى بانها ستذهب لهناك.

بريندا تسال ادى لماذا لم يخبرها بامر تحطيم الزواج ليخبرها ادى بان رام منعه لتخبره بريندا بانهم يجب ان يوقفوا هذا لم يمر على زواج بريا ور ام سوى ٤ ايام وهى ظلت مع بريا و بريا تهتم جدا بامر رام ولهذا لا يجب ان يتحطم زواجهم ابدا ولهذا يجب ان يذهبوا لعندهم،أدى يقول اذا ماذا سنفعل و خالتى ناندينى ستذهب لهناك.ياتى رام و يخبر بريا بان المولد سياخذ وقت حتى يعمل لتخبره بريا بانهم يجب ان يحلسوا وويتحدثوا قليلا و بالفعل الاثنين يجلسون،فبريا تسال رام عما كان اجتماعه الذى بسببه اتى متاخرا.الجميع فى المخبز و يتسالون عم سيفعلوا، للتصل بهم بريندا،ليقول ادى بان خالته ناندينى ستذهب لبيت المرزعه لعند رام و بريا

بريندا تقول اذا خالتى ناندينى تريد تحطيم الزواج ولهذا يجب ان اتصل بسارا لانه يجب ان يعلم احداهم بهذا الامر و يوقف الخاله ناندينى،بريندا تنهى الاتصال ليخبرها أدى بانه ما هذا الذى فعلوه لتخبره بريندا بان هذا يدعى تمثيل و هكذا سارا و الخاله ساريكة سيذهبون لمنزل الخاله ناندينى وهم سيذهبون لمنزل المزرعه.فى وقت لاحق،شيفى تضمد جرح اكشاى و ينظرون لبعض بحب،تاتى اساعه ال ١٢ لتعايد شيفى و اكشاى و يقطعوا الكيك و يطعموا بعض و يعانقوا بعضهم.

رام يبدأ بالكذب و يخبر بريا بانه التقى بشاشى ولهذا تاخر.ناندينى تخبر شوبهام بانهم يجب ان يسرعوا و لكن تاتى ساريكا و الجميع وهى تنادى باسم اكشاى و شيفى، لياتى اكشاى و شيفى ليسالهم شوبهام عم كانوا يفعلوه معا لتخبره شيفى بان اليوم هو عيد ميلاد اكشاى ولهذا هى كانت تقيم له مفاجاه،لتقول ساريكا حقا و لكن والدتك هى من فجائتنى بتحطيم زواجك انتى و اكشاى،شيفى و اكشاى يسمعون هذا و ينصدموا.

بريا تقول اذا ما رايك ان نقيم حفله ما قبل الزواج ايضا و انا من ساعد الطعام و بامكانك ان تتاخر ايضا و تكذب بشان اجتماعك و بعد ذلك ستخبرنى بسبب تحطيمك لزواج اكشاى و شيفى،رام يسمع هذا و ينصدم و يسال بريا كيف علمت،بريا تقف و تذهب ليحاول رام ان يمنعها لتساله بريا لم يمنعها هى ليس صفقه له او مساعده تارون ليتحكم فيها،بريا تمسك بالباب ليشتغل جهاز الانذار و يمسك بها رام ليقع و تقع عليه بريا و ينظرون لبعض.وتنتهى الحلقه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *