الرئيسية / رياح الحب الموسمية / مسلسل رياح الحب الموسمية الحلقة 22 – الاثنين

مسلسل رياح الحب الموسمية الحلقة 22 – الاثنين

تبدا الحلقة مع بريا تخبر ميرا بانها ستذهب لان لديها حصه اليوم،لتذهب بريا.فى وقت لاحق،شاشي يدخل المكتب ليجد ناندينى ليسالها اذا حدث شئ لتخبره بانها لم تراه منذ تلك الحفلهليخبرها شاشي بانه لا بأس،لتخبره ناندينى بان لا شئ يسير بخير و شيفى تصر على الزواج من ذلك الفتى ذو الطبقه المتوسطه وهى لا تريد ان يتزوج اكشاى و شيفى،ليقول شاشي لا تريظين ان تتزوج ابنتك من حبيبها

ناندينى تقول ان الحب فتره مؤقته و تنتهى سريعا و انا اعلم ان سيد سيكون الشخص المناسب لشيقى ليخبرها شاشي بانه سيساعدها فى هذا الامر.فى وقت لاحق،رام يدخل لمكتبه و يخبر أدى بانه يريد ان يتحدث مع بريندا و بالفعل أدى يتصل ببريندا ليخبرها رام بما قاله لبريا لتوبخه بريندا على ما قاله و انه يجب ان يعتذر من بريا و ان يسعدها قليلا ليسالها رام عن ما يجب ان يفعله لكى يسعدها لتخبره بريندا بانهم سيذهبوا لمنزل المرزعه لانه يجب ان يتعرف على بريا اكثر

رام يقول ولكن هل سترضى رريا لتقول بريندا اترك لى هذا الامر.فى وقت لاحق،ميرا تدعي لن تسير حياه بريا على نحو جيدا،بريندا تتصل بميرا و تسالها عن مكان بريا لتخبرها ميرا بان بريا لديها صف واحد اليوم،لتقول بريندا هذا جيدا لاننا قررنا ان نذهب لمنزل المرزعه،ميرا تسمع هذا و تشكر القدير و تتمنى الا يحدث مشكله فى حياه بريا.فى وقت لاحق،رام ذاهب هو و أدى ليقابلوا المنتج

ليخبرهم المنتج بان اكشاى سياتى الى الهند و لكن يجب ان يجعله يعود غدا من احل التصوير و يجي ان يوكد عليه السيد شوبهام بهذا ليساله رام لم شوبهام بالتحديد ليقول المنتج ان اكشاى وافق على الدور بسبب السيد شوبهام لانهم علوا له سعر الدور و اصروا عليه ايضا و لهذا تم ايقاف زواج السيده شيفى و لهذا يجب ان يحرصوا ان يعود اكشاى غدا

المنتج يذهب لينصدم رام،أدى يقول شوبهام كان يعلم بمكان اكشاى و لكن لماذا كذب على الجميع وقتها و قال ان اكشاى هرب،رام يقول شوبهام هو من سيجيب على هذا السوال.فى وبت لاحق،بريا ذاهبه ليقابلها بعض الطلاب و يسالوها يعض الاسئله لتخبرهم بريا بانها ستقوم بصف اضافى لهم ليسالها الطالب متى لتاتى بريندا وتقول اكيد ليس اليوم.رام يقود السياره سريعا ليخبره ادى بان يهدأ ليخبره رام بانه لن يهدا حتى يعرف الحقيقه و يعلم لماذا يريد شوبهام ان يوقف زواج شيفى هو لن يدع احد يجعل اخته حزينه ابدا

بريندا تخبر بريا بانهم سيذهبوا لمنزل المزرعه لتخبرها بريا بانها لم تجهز أغراضها بعد لتخبره بريندا بان ادى و رام سيتصرفون ولكن هم سيذهبون اولا.رام فى السياره ويقول ويجب ان اعلم اذا كان شوبهام هو وراء حادث اخت بريا ام لا ايضا.فى وقت لاحق،سيد يصل للمنزل لتساله ناندينى عن سبب قدومه ليخبرها بانه اتى لكى يساعد شيفى فى مفاجاه عيد ميلاد اكشاى ليقول شوبهام انت اصبحت صديق لاختى الان،سيد يقول و لم اعاديها وهى اخت صديقى المقرب

ناندينى تقول هذا امر جيد و يجب ان تثبت انك صديق جيد الان.فى وقت لاحق،رىيا تسال بريندا عن من ايضا سياتى لمنزل المزرعه لتخبرها بربندا بانهم هم الاصدقاء سيذهبون الى هناك.سيد يساعد شيفى و يخبرها بانهم انتهوا من التخضيرات لتعتذر له شيفى لانها هربت من حفل الموسيقه ليخبرها سيد بان هذا امر قديم و من الجيد انهم لم يتزوجوا لانهم لا يحبون بعض و لهذا لا يجب ان يفكروا بالاشياء القديم.أدى يجلب الحارس و يخبر رام بان هذا الحارس كان موجود تلك الليله

الحارس يخبر رام بان تلك الليله شوبهام هو من كان يقود السياره و كان معه ادشخص اخر ايضا،ليسمع رام هذا و ينصدم ويقول بانه وبخ بريا و لكن الخطأ كان خطأ شوبهام ولهذا يجب ان يجيب شوبهام عن اسئلته.ناندينى تسال شوبهام لم هو متوتر هكذا ليقول شوبهام لان شيفى تخطط لحفل عيد ميلاد اكشاى و هم يجي ان يدمروا هذا الزواج،لياتى رام ويقول لماذا لان بريا احضرت الشرطه تلك الليله ليقول شوبهام لا يا اخى انا سامحتها،رام يقول انت من كنت تقود تلك السياره صحيح

شوبهام يقول هل زوجه اخى من اخبرتك بهذا هى تكذب،رام يقول طفح الكيل لا تكذب على و اخبرنى بالحقيقه،رام يقول انى شوبهام يريد تدمير زواج شيفى و اكشاى لتقول ناندينى لا لماذا هو اخيها الصغير،رام يقول لقد قدم مال للمنتج لكى يغري اكشاى بالمال ولكى يحصل على الدور،شوبهام يقوب وما الخطأ هو يفعل هذا من اجل المال،رام يصرخ على شوبهام و يخبره بانه يكذب مرارا و تكرار خطأه الاول هو جعله يدعمه مع انه كان مخطأ و اسئاوا لبريا و خطأه الثانى هو وقوفه صامتا فى يوم اختفاء اكشاى مع انه كان يعلم بمكانه وانه يكذب كثيرا و كذب مرتين ماذا كان سيعتقد والدهم اذا رأه هكذا،شوبهام يقول انا لا يهمنى ما سيفكره ابى

رام يصرخ على شوبهام و يرفع يديه لتوقفه ناندينى و تخبره بان يهدأ،رام يقول كيف ساهدأ وليس هناك سبب يجعلنى اهدأ.فى هذا الوقت،بريا و بريندا يصلون للمنزل المزرعه لتقول بريا بان هذا المنزل كبيرا للغايه و اكبر من منزلهم حتى و لكن كان يحب ان تخبرها مسبقا لحتى تساعد السيد رام لانه يملك الكثير من الملابس و اكيد وضعهم على السرير الان وبا يعرف ما سيفعله،بريندا تقوب لقد اصبحتى تكترثين لامر رام كثيرا صحيح انا ساتصل بأدى و اجعلهم ياتون سريعا.رام يخبر شوبهام بانه يجب ان يعتذر من الجميع ليخبره شوبهام بانه لن يعتذر ليصرخ عليه رام ويخبرها بانه سيعتذر و انتهى الامر.

اكشاى يتصل ببريا فيديو و يخبرها بانه احضر لشيفى بعض الهدايا و لكنه يريد فكره لكى يفاجاها لتخبره بريا بانها لا تملك اى افكار و لكن بامكانه ان يسال صهره هو يملك العديد من الافكار حتى انه مازال يشاهد افلام التسعنيات،اكشاى يقول فكره ساقلد راج عندنا صعد الى شرفه حبيبته سمران لكى يفاجاها انا سافعل هذا رائع يا صهرى،بريا تقول و لكن انا من اعطيتك الفكره،اكشاى يقول اجل و لكن الفلم شاهده صهرى. رام يسال شوبهام لم فعل هذا و اذا كان لديه سبب لتاتى فيديكا و تخبر رام بان شوبهام كان لديه سبب لان سيد اتى ذلك اليوم لحفل الموسيقه بتاعه و لهذا شوبهام اخذه ووصله للمنظر و فى طريقه صدم اخت بريا ولهذا هى من يجب ان تعتذر

ناندينى تقول اجل لديها حق،رام يسال شوبهام لماذا لم يخبره شبوهاك يقول لان تلك كانت حفلتك يا اخى ولم ارد ان اخربها،رام يقول وماذا عن موضوع المنتج،ناندينى تقول هو كان خائف ولهذا اخطئ يجب ان تسامحه.بريندا تحكى لبريا عن مجموعتهم ايام الكليه و تخبرها بانهم يجب ان يطلبوا الطعام ايضا لان اكيد سياتون جائعين،بريا تقول ولماذا نطلب بامكاننا ان نطبخه نحن،بريندا تقول و لكنى لا استطيع الطبخ،بريا تقول لا يهم انا ساطبخ و بامكانك مساعدتى،لتوافق بريندا.

فى وقت لاحق،فيديكا ترى لرام فيديو لراج وهو يعطى الطعام للبائع و تخبره ان كل هذا بفعل راج اخو شقيق بريا،رام يساب ناندينى اذا كانت تعلم بهذا الامر لتخبره ناندينى بانها علمت فقط انه مرض و ارادت ان تعرف من الءى فعل به هذا و شوبهام قرر ان يبحث و فيديكا ساعدته و عندما علم كان الاوان قد فات لانه تزوج ولهذا لم يقولوا شئ.رام يقول و اين راج الان هل هو فى السجن،ناندينى تقول لا شوبهام اراد ان يدخله السجن و لكن منعته لكى لا تحصل العديد من المهازل شوبهام يترجى رام ان يوقف زفاف شيفى لانها لن تكون فى امان فى ذلك المنزل ليساله رام كيف سيوقف الزفاف

ناندينى تقول هل بامكانك ان تضمن لى ان ابنتىستكون بخير ف ذلك المنزل،رام يقول لا تقلق يا امى ان امى ميرا هناك و سارا و ساندى ايضا و لن يحدث شئ ووالد بريا و اخيه لا يعيشون هناك،ناندينى تقول و لكنهم لم يكونوا معانا و رايت ما فعله،أدى يقول ان خالتى لديها حق يا رام ان شيفى لن تكون بامان هناك،ناندينى تقول انا اعلم ان قلب شيفى سيتحطم و لكننا سنكون معها هنا و سندعمها ماذا اذا حدث لها شئ مثلما حدث لك،ياتى اتصال لرام من شيفى تخبره بان ياتى لغرفتها.بريا تجهز الطعام و تجعل بريندا تتذوقه لتخبره بريندا بانه رائع،بريا تخبر بريندا بانها اعددت الجميعواجباتهم المفضله و ايضا اعددت اللحم و البانير لرام لانه يحبهم كثيرا لتخبره بريندا بانها تهتم بزوجها كثيرا.رام ذاهب للغرفه ويقول كن اتمنى ان تكتمل قصه حبك يا شيفى والا تبق ناقصه مثلي.

بريا تخبر بريندا بانها تومن بالحب و لكن زواجها هى و رام مثل الصفقه وهى لا تامل اى حب فى هذه العلاقه هى تقوم بهذا لان رام ساعدها كثيرا و لهذا هى تريد ان تشكره فقط.رام يذهب لغرفه شيفي لتخبره شيفي بما حضرته لاكشاى و انها ستتصل به فيديو لكى تفاجاه،رام ينظر لشيفي و يخبرها ان ما حضرته رائع،لتعانق شيففي رام و تشكره،رام يذهب و يخبر أدى بانه لم يستطيع ان يحطم قلبها و يجب ان يجدوا طريقه اخرى.فى وقت لاحق،ناندينى تخبر رام بانه ليس هناك حل اخر،أدى يقول بامكان اكشاى ان ياتى و يعيش هنا او يشترى منزل اخر،ناندينى تقول وهل سترضى بريا ان يكون اخيها عاله على عائله زوجته

رام يقول لا اعتقد هذا اكيد سترفض و لكن يرضى اكشاى ايضا ان يعيش منفصل عن عائلته،أدى يقول اذا يجب ان نضع شرط وهو ان يشترى منزل اخر لانهم خائفين على ابنتهم،نانظينى تخبر ادى بانها تريد لن تتحدث مع ابنها قليلا على انفراد،ليذهب ادى،رام يخبر ناندينى بان فكره الشرط جيد لتقول ناندينى ولكن الزواج المشروط لا ينجح يا رام انا اعلم انت و بريا نلضجون و حكماء ولكن شيفى مازالت طفله و لا تستطيع ان تتخذ قرارتها و اكشاى شاب رائع ايضا وهو بدأ فى مهنه التمثيل و انت تعرف جيدا ان هذه مهنه صعبه هل تعتقد انه فى هذا الوقت سيستطيع ان يتخذ قرارت صائبه ويجب ان تعلم ان الزواج المشروط لن تسعد به شيفى او نحن.و تنتهى الحلقه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *