الرئيسية / رياح الحب الموسمية / مسلسل رياح الحب الموسمية الحلقة 14 – الأربعاء

مسلسل رياح الحب الموسمية الحلقة 14 – الأربعاء

تبدأ الحلقة بوصول رام و عائلته للقاعه لتاتى بريا و عائلتها لينظر لها الجميع و ينبهر بجمالها و رام ايضا ينظر لها بكل حب،بريا تقف بجانب رام و تفكر بان اليوم زفافها من شخص لا تعرفه و لكنها ستشارك كل تفاصيل حياتها معه فى نفس الوقت رام يفكر بانه هو و بريا مختلفين كثيرا و لكن المشترك ما بينهم هو ان المشاعر تدفعهم لفعل اى شئ هم اغلقوا ابواب حبهم من قبل و لكن الان سيمسكوا بيد بعضهم

بريندا تخبرهم بانه حان وقت وضع الاكاليل،رام على وشك ان يضع الاكليل لبريا و لكني اتى ادى و كونال و يحملوا بريا،فبريندا تخبر رام بانه لن يتزوج بهذه السرعه يجب ان يبذل بعض المجهود،رام يقول كيف ساضع لها الاكليل و انتم تحملوها،بريندا تثول يجب لن تفعل هذا ليتم اكمال الزفاف، بريا تخبرهم بان ينزلوها و بالفعل ينزلوها،فالكاهن يقول ان العروسه هى من يجب ان تضع الاكليل اولا و بالفعل بريا على وشك ان تفعل هذا و لكن رام يسعل فجاه و يطلب الماء

ساندى تذهب لجلب الماء،بريا تسال رام اذا كان بحير ليخبرها بانه بخير و لكنه شعر ان هناك شى علق فى حلقه و الجو حار للغايه،بريا تخبر اكى بان يذهب و يجعل مدير القاعه يعلى درجه المكيف قليلا.فى هذا الوقت،ساندى تجلب الماء و تخبر الخادم بان يضع بعض الثلج لتاتى الخاله و تخبر ساندى بانها بارعه فى وضع الاشياء فى المشروبات و لكن يجب ان تعرف ان المرء يحصد ثمره افعاله،الخاله تذهب لتتوتر ساندى و تتسال اذا علموا ما فعلته.

اكى يخبر المدير بان يعلى درجه حراره المكيف لان الجميع يشعرون بالحر.ناندينى تنظر لاخيها ليشير بها بان كل شى تم،الخال يقول ان الزواج سيكون ممتع الان،فالخاله تقول اجل لان حقيقه بريا و نيراج ستنكشف لتسمعهم ساندرا و تفكر بان اكيد الخاله لديها نسخه من الفديو، الفيديو على وشك ان ينعرض على الشاشه و لكن تنقطع الكهرباء،ليتسال الجميع عم حدث،رام يسعل مره اخرى و يجلس على الاريكه

تاتى الكهرباء ليخبرهم المدير بانه هناك اصلاحات فى التكيفات ولهذا لن تعمل هى و شاشات العرض،ليتسال الجميع بانهم كيف سيظلوا من غير تكييف،الخاله تسل الخال كيف سيكملوا خطتهم هكذا،بريا تخبر المدير بان رام لن يستحمل هذا الحر ليخبرها المدير بانه سيحضر مروحه اضافيه ليخبرها رام بانه سيتدبر امره ولا يجب ان تقلق،المدير يذهب،فبريا تضع الاكليل لرام و رام يضع لها الاكليل و الجميع يصفقون لهم.

بريا و رام يجلسون امام الكاهن ليقوموا بالطقوس،فى هذا الوقت ساندى تتسال كيف ستاخذ هاتف الخاله لتمسح الفيديو،ياتى اتصال لبريا لترد عليه ميترى ليتضح انه اتصال من المفتش يخبرها بانهم وجدوا الشخص الذى قدمت ضده شكوى الحادث لتخبره ميترى بان يقبض عليه فورا،و تغلق الخط.فى وقت لاحق،رام يشعر بالحر و التعب،فبريا تقوم و تفتح النوافذ لتدخل الهواء لينظر لها رام بكل حب

بريا تجلس بجانب رام،فالكاهن يتسال من سيقدم العروس و اين هو والدها،ميرا تقف و لكن ياتى ماهيندرا و يخبر الجميع بانه هو من سيقدم العروس،الجميع ينظرون مصدومين و يتسال ن من دعاهم،بريا على وشك ان تتكلم و لكن رام يوقفها و يخبرها انه من حق كل اب ان يقوم بتسليم ابنته لعريسها، ماهيندرا يعطى الورد لرام،فالكاهن يطلب من ماهيندرا ن يربط وشاح التريس بالعروس و يطلب ان يتم وضع صورة لوالد رام،فشيفى تجلب صوره والد رام،فماهيندرا ينظر للصورة و ينصدم،رام يقول هذا والدى و مات فى حادث سير و لكنه مازال حيا فى قلوبنا،ماهيندرا يفكر بانه ذلك الشخص الذى حادثه تم،ماهيندرا يتذكر الحادث وينصدم

ميرا تجد ان ماهيندرا لا يفعل شى فتقوم هى بربط الوشاح،لتاتى الشرطه و تسال عن السياره التى لونها ازرق،ليقول الخال هذه سياره شوبهام،الشرطى يسال شوبهام اذا كانت هذه سيارته ليقول شوبهام اجل،الشرطى يقول ان هذه السياره قامت بحادث و هربت و تركت الفتاه لقد تم تقديم بلاغ ضدك و يجب ان تاتى معا،ليسمع الجميع هذا و ينصدم. رام يسال بريا عم حدث لتخبره بانهم عندما كانوا عائدين من الحفل اتت سياره زرقاء و صدمت ساندى،شوبهام يقول انتى تفعلين هذا بسبب عقد الزواج صحيح

بريا تقول انا وقعت العقد بارادتى،شوبهام يقول اذا لم تفعلين،سارا تقول نحن لم نكن نعلم انك من كنت تقودها يا سيد شوبهام،شوبهام يقول حقا اذا لماذا اتوا لاعتقالى اكيد اعطيتهم اسمى،رام يقول انتى تعلمين يا بريا ان هناك العديد من السيارات بنفس اللون و نفس الطراز ايضا و انتم ليس معكم صوره للوحه السياره واضحه،بريا تقول و لكن كان من الممكن ان تتاذى اختى ولماذا تتحدث كاننا نحن المخطئون،رام يقول لان هذا خاطئ انتى اتهمتى اخى بدون ان يفعل شئ،بريا تقول ولماذا انت متاكد هكذا

رام يقول لانى اثق فى اخى،بريا تقول انا فعلت هذا من اجل حمايه اختى،رام يقول و حمايه اخى من مسئوليتى، بريا تقول عن طريق اثبات اننا مخطئون،رام يوقف بريا و يخبرها بانه لا يريد المزيد من الفضائح، رام يترك بريا و يذهب. فى وقت لاحق، رام فى الخارج و يشعر بالتعب لتاتى ناندنى و تحبره بانه ليس هناك داعى لكى يتزوج من بريا و هى ستتصرف،ناندينى تذهب و رام يحاول ان يتنفس بهدوء.

فى وقت لاحق،الجميع يبحثون عن رام و شيفى تتصل به و لكن رام على وشك ان يرد عليها و لكن الهاتف يفصل،رام يقول بانه يجب ان يقابل الطبيب حالا،رام ذاهب لتاتى سياره وعلى وشك ان تدهس و لكن رام يبتعد فلا يحدث له شئ،رام يجلس امام السياره و يشعر بالتعب.

فى هذا الوقت،بريا تحاول ان تبحث عن رام و لكنها تجد ناندينى لتخبرها ناندينى بان رام رحل و هذا الزواج سيتم الغائه و لكن لا يجب ان تستأء لانها هى و رام لم يكونوا متوافقين وهى لا تستطيع ان تزوج ابنها من فتاه مثلها هى لا تريد ان تجرحها و لكن هذه الحقيقه لانهم مختلفين كثيرا و غير متوافقين وهى ستدعو ان تجد شاب اخر يكون متفاهم و متوافق معها،ناندينى تذهب لتتذكر بريا كلام والدها عنها و تحزن و تفكر بانها يجب ان تتحدث مع رام و تسمع رفضه باذنيها.وتنتهى الحلقه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *