الرئيسية / على قيد الحياة / مسلسل على قيد الحياة الحلقة 88 – حلقة الثلاثاء

مسلسل على قيد الحياة الحلقة 88 – حلقة الثلاثاء

تبدأ الحلقة مع ساتيا تخبر الجميع بان جونجان و ايرفاتى هم السبب و ان جونجان هددتها بيوج ولهذا هى فعلت كل ما قالته،ساتيا تنظر لجونجان،فجونجان تقول اجل انا واختى الكبرى من اجبرها على فعل هذا، ايرفاتى تسمع هذا و تنصدم،ساتيا تقول الن تقولوا شئ عندما يتعلق الموضوع بى فانت تتحدثون كثيرا و لكن عندما علمتوا ان جونجان السبب لم تنطقوا بكلمه انتم تعتقدون ان كلام الراقصه كذب صحيح،ساتيا تفكر بانها لن تعتق ايرفاتى و جونجان بعد الان.

ساتيا تذهب للغرفه و هى سعيده وتقول بانها ستجعل ايرفاتى ترقص على انغامها،ساتيا تسمع صوت اقدام احد،فتذهب لعند الخزانه ووتجمع ملابسها لياتى يوج و يمسك بيديها،فساتيا تقول عندما يتم اتهامى فى هذا البيت لا تمسك يدى فلماذا تمسكها الان،يوج يقول ماذا افعل يا كاهانى انا لم اكن اعلم ان جونجان هى السبب،ساتيا تقول كان يجب ان تثق بى و تدعمنى لانك تعلم انه لا يمكننى ان افعل عذا بحماتى ابدا،تاتى روبا وتقول اجل يا يوج كاهانى لا يمكنها فعل هذا و جونجان اخطات و يجب ان تتم معاقبتها.

فى هذا الوقت،ايرفاتى تضرب جونجان وتقول انتى تتهمينى معك بهذه التهمه،ساروج تقول لن تتغير الحقيقه بضربك لها يا اختى الكبرى اخبرينى اذا ما كانت تقوله جونجان حقيقى ام لالاوهل انتى متأمره معها ضدى،ايرفاتى تقول سلفتى ان جونجان لفقت لى تهمه كبيره ولهذا يجب ان اتحدث معها على انفراد ارجوكى.ايرفاتى تاخذ جونجان للغرفه و تسالها اذا كانت تلك الفتاه كاهانى ام ساتيا

جونجان تقول ساتيا يا امى،نرجع فلاش باك(جونجان ذاهبه للقبو لتمسكها ساتيا بقوه و تخبرها بانها لن ترجمها لانها هى و والدتها يريدون ارسلها الى السجن ولكنها لن تعتقهم،ساتيا تاخذ الهاتف من جونجان وتقول هذه رساله كاهانى ليوج صحيح انا ساريها للجميع و بعدها سارسلك انتى ووالدتك للسجن،جونجان ترتعب وتقول لا ارجوكى لا تسلينى للسجن

ساتيا تقول حسنا و لكن يجب ان تفعلى ما اقوله والا سافضح حقيقتكم للجميع)ينتهى الفلاش باك.ايرفاتى تقول اتضح ان ساتيا داهيه و لكن ماذا سنفعل الان كيف سنخرج نفسنا من هذه الورطه،جونجان تقول ساتيا اخبرتنى بالطريقه وهى ان تنزلى لعند قدميها و تعتذرى، ايرفاتى تسمع هذا و تنصدم.فى وقت لاحق،ساتيا تقول لقد كنت اريد قطعه من حنانك فقط يا امى و ماذا اعطيتى لى الاهانه و التهكم فقط،ساروج تقول اخبرينى بالحقيقه يا كاهانى هل هددتك جونجان بيوج حقا

ساتيا تقول اجل هل تعتقدى ان بامكانى ان افعل بك هذا و ارسلك للسجن ايضا و هاتف جونجان معى بامكانك ان تتاكدى،تاتى ايرفاتى وتقول ليس هناك داعى ان جونجان هى المخطئه و كاهانى بريئه،يوج يقول انتى ارتكبتى العديد من الاخطاء يا جونجان و لكن خطئك اليوم كان اكبر انتى ارسلتى امى للسجن ولهذا يجب ان يتم ارسالك للسجن ايضا،ساروج تقول ليس هناك ادىع يا يوج يجب ان نعطيها فرصه لانها ابنه هذا المنزل،يوج يقول اذا لماذا لم تعطى لكاهانى فرصه ايضا يا امى هى اخطائك فى حق كاهانى و كاهانى هى من ستقرر مصيرها

ساتيا تنظر لايرفاتى،فايرفاتى تقترب و تنزل لعند قدم ساتيا و تعتذر و تترجى ساتيا بالا ترسل جونجان للسجن،ساتيا تقول ماذا تفعلين يا اختى الكبرى لا تقلق انا ساسمحها هذه المره،ساتيا تعانق ايرفاتى وتقول ما رايك يا عمتى اذا فعلتوا هذا بى مره اخرى فلن اعتقكم. فى وقت لاحق،ايرفاتى فى غرفتها و تفكر بانها يجب ان تنتقم من ساتيا،ايرفاتى تسال جونجان اذا ساتيا تعلم من بالقبو،فجونجان تقول لا يا امى لا تعلم،تاتى ساتيا و معها الطعام و تخبرهم بانهم يجب ان يتناولوا الطعام الان

ايرفاتى تقول ما هذا الذى فعلتيه انا كنت سادخل كاهانى السجن وليس انتى ولكنك يا فتاه الشوارع..،ساتيا تقول اجل انا كذلك و لن اتغير على الاقل انا لست مثلك بعت مبادئ فى سوق الجشع و يجب ان تنتبهى جيدا و انتى تتحدثينى معى،ايرفاتى تقول فتاه همجيه،ساتيا تقول انا كذلك ولهذا يجب ان تنتبهى ويجب ان تجعل امى تتعالج فى صمت لكى احل عن راسك قريبا.ساتيا تذهب و تخرج مفتاح القبو و تقول يجب ان اعلم من الذى يحبسونه فى القبو.

فى وقت لاحق،ساتيا تذهب للقبو لترى كاهانى و تنصدم وتقول كاهانى يالهى انتى تشبهين للغايه نحن مثل سيتا و جيتا،كاهانى تقول انتى هى التى تشبهينى ولكن لماذا تفعلين هذا،ساتيا تقول من اجل علاج امى ولانك تلك العمه تهمتلك ثروة كبيره،كاهانى تقول اختى الكبرى عمتك ولكن كيف،ساتيا تقول لا ليست كذلك ولكنى اخب ان اكون علاقات مع الاغنياء ولكنى اخبرينى كيف تزوجتى فى بيت مثل السيرك هكذا،كاهانى تقول ان اختى الكبرى هى السبب فى كل هذا حتى انها اتهمت والد يوج باشياء لم يفعلها ولا اعرف اذا كان حي ام لا هل تعلمين عندما رايتك لم اكن اصدق هذا الشبه الذى بيننا و لكنى تذكرت لانى فقدت اختى التؤام فى طفولتى

ساتيا تقول هل تحاولين ان تخدعينى ام ماذا،كاهانى تقول ارجوكى يا ساتيا دعينى اذهب وسوف افضح الحقيقه للجميع و ساجعل يوج يتكفل بعلاج والدتك ايضا،ساتيا تقول انتى لن تستطيعى فعل شئ ولكن لا تقلقى انا ساتكفل بكل هذا و بعد هذا ساتى و اخرجك ولكن تحلى بالامل فقط،كاهانى تقول و لكن اخذرى من اختى الكبرى.

فى اليوم التالى،ساتيا تاخذ طعامها وعلى وشك ان تذهب و لكن روبا توقفها و تخبرها بان تتناول الطعام معا لان العائله ياكلون معا،ساتيا تقول اذا لماذا اختى الكبرى و جونجان ليسوا هنا،يوج يقول كاهانى على حق ان اختى الكبرى لم تخطئ فلماذا لم تنزل،ساروج تخبر دولى بان تنادى لايرفاتى و بالفعل ايرفاتى تاتى،فكاهانى تقول لماذا لم تاتى يا اختى الكبرى انتى لم تخطئ بشئ بلا جونجان ولهذا اتركها فى الغرفه،ساروج تقول الى متى يا كاهانى يجب ان تسامحيها

يوج يقول اذا كانت كاهانى هى من اخطأت يا امى هل كنتى ستقولين هذا،ساروج تقول ماذا افعل يا يوج هل ستظل للابد فى الغرفه،ساتيا تقول انا لدى حل،ساتيا تذهب و تجلب بعض الاوراق و تقول هذه اوراق ابطال زواج يوج و جونجان و اذا وقعت جونجان على الاوراق فسوف اسامحها اكيد،تاتى جونجان،فساتيا تعطيها الاوراق و تقول اذا وقعتى يا جون٠ان فسوف اسامحك،جونجان تقول هل جننتى انا لا يمكننى فعل هذا،يوج ياخذ الاوراق ويوقع ويقول لماذا تكبرينى الموضوع يا جونجان ان هذا الزواج بلا فائده،ساروج تقول اجل و كاهانى و يوج مزوجنى يا جونجان و يجب ان تتركيهم

ساتيا تقول اختى الكبرى ارجوكى اقنعيها،ايرفاتى تخبر جونجان بان توقع و بالفعل جونجان توقع على الاوراق،ساتيا تقول احسنتى ولكن ما هذا العقد ان هذا العقد يرتديه المتزوجينى فقط ولهذا يجب ان تخلعيها،جونجان تخلع العقد،فساتيا تقول و امسحى الزنجفير ايضا،جونجان تمسح الزنجفير وهى غاضبه،فساتيا تقول حظ سعيده فى حياتك الجديده.

فى وقت لاحق،ايرفاتى غاضبه بما حدث فترقص لياتى لها اتصال فتقول احسنت والان سنرى ما ستفعله ساتيا.فى وقت لاحق،ياتى باتانغا و الجميع يرحب به تاتى ساتيا وترحب ببتانغا بيستغرب الجميع،باتانغا تقول هل غيبى جعل احترامى يزيد ام ماذا،ساتيا تفكر بانها لا تعرف من هو باتانغا و اذا كان قريب كاهانى ام ماذا،باتانغا يقول انتى رحبتى بى فهل سترحبى بهم ايضا،ياتى لاكى و رانى،فساتيا تنظر لهم ولا تقول شئ،فيوج يفكر لماذا لا تتفاعل كاهانى مع اخواتها و اذا تعبت مره اخرى،ساتيا تفكر فمن هم لاكى و رانى ولماذا الجميع لا ينطقون بشئ. وتنتهي الحلقه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *