الرئيسية / عندما التقينا / مسلسل عندما التقينا 2 ملخص الحلقة 24 – الأربعاء

مسلسل عندما التقينا 2 ملخص الحلقة 24 – الأربعاء

تابعوا ملخص حلقة الاربعاء من مسلسل عندما التقينا . تبدأ الحلقة وتقول فيديكا انا ليس لدي الحق لاوافق او ارفض لانك زوجته وهذا شأنكم .. تقول بومي : انا ضليت مع ساهيل خمس سنوات اتمني الحصول علي به ولكني فشلت ولن يقبل ساهيل طلبي لكنه سيوافق بسهوله عندما تطلبين منه ذلك .. تصبح فيديكا مترددة .. تقول بومي ان بسبب حب فيديكا لساهيل فلن تستطع طلب منه ذلك .

ساهيل يلعب مع فيد بغرفته وفيد يطلب منه ان يحكي له قصه فيقول ساهيل انه لا يستطيع سرد القصص فتاتي فيديكا لتتحدث مع ساهيل ولكن عندما تقول فيد تقول انها لا تستطيع التحدث امام فيد بهذا الموضوع .. ساهيل يري فيديكا فيقرر ان يحك قصه لفيد ويخبره عن قصه الاميره والامير الذي يصغرها بسنوات … ناني توقف فيديكا بالممر ووتسالها عن قرارها بالزواج من ساهيل ؟ وعن حكي العالم عنها وعن اريا اذا حملت فيديكا من ساهيل بدون زواج … تاتي اريا وتعانق فيديكا وتخبرها انها ستدعمها لانها تفعل ذلك من اجل فيد …

اريا تطلب من ناني ان تفكر بعقلها وان تدعم فيديكا ولو لمرة .. تغادر ناني بينما فيديكا تعانق اريا وتشعر بالفخر لان ابنتها اكبر داعمه لها .. تاتي باري الي بومي وتسالها عن ما طلبته من فيديكا فتقول بومي ان فيديكا يمكنها اقناع ساهيل للنوم معها .. تغادر بومي بينما تقول باري لنفسها انها ستخطط لغلق الباب علي بومي وساهيل وبعدها ستعلن حمل بومي !! والا فان حمل فيديكا سيجلب سمعه سيئه لعيلتهم.

يقف بونيش خارج الغرفه بعدما سمع ما قالته باري ويقول انه يجب ان يتوخي الحذر منها .. تتحدث فيديكا مع ساهيل وتطلب منه اقامه علاقه مع بومي لكن ساهيل يغضب ويطلب من فيديكا عدم اتخاذ قرار بشأن حياته وان اقامه علاقه م عبومي لن يحسن من زواجهم فهو عاش معها خمس سنوات من اجل فيد فقط .. انه تزوج من نيدهي وهي تزوجت من ياش ثم تزوج منها بعدها تركته وغادرت وتركت فيد .. انه سيقرر ماسيفعله بحياته ولا يريد شيء سوي ان تتحسن حاله فيد ..

باري تسمع حديثهم من الخارج وتغادر .. تعتذر فيديكا عن اي الم سببته له ولكنها تخبره ان بومي ليست مثل نيدهي ف بومي ضحت بخمس سنوات من حياتها من اجله واجل فيد لذلك يجب عليه ان يفكر بعنايه .. باري تخبر بومي ان فيديكا اقنعت ساهيل فتشعر بومي بالسعاده وتذهب الي الاله وتشكره بينما تاتي فيديكا فتعانقها بومي .. تذهب باري الي الفندق وتقوم بحجز غرفتين وتقرر ارسال ساهيل الي الغرفه الخاطئه .. سترسل ساهيل الي الغرفه 109 وسترسل فيديكا الي الغرفه 110 …

جوري لا تصوم ما تغضب منها باري وديباك فتقول جوري ان الصيام من اجل ان تدوم العلاقه بين الزوج والزواجه فاذا لم يكن هناك احترام فلماذا ستصوم ؟ فيديكا تقول لنفسها ان هي وساهيل متزوجون لكن الجميع لا يعرفون لكن هذا غير مهم فهم في نظر الله لن يفعلوا شيء خطأ … تقرر فيديكا ان تصوم من اجل ساهيل دون ان يعرف احد . ياتي ساهيل وهو مبتسم ويقول انه متاكد من ان فيديكا ستصوم من اجله .

تسير بومي في الممر باحثه عن ساهيل .. تحمل فيديكا المنخل لتفطر صيامها وياتي اليها ساهيل وهو مبتسم ويقول انه كان متاكد من انها ستصوم من اجله وستفعل واجباتها تجاهه، تقول فيديكا انها قلقه من ان تراهم بومي فيضع ساهيل يديه علي فمها ويقول انا اعلم ان بومي صامت من اجلي وهي بنظر العالم زوجتي لكن بنفس الوقت انتي حب حياتي ولا يمكن لاي شخص ان يحب شخص اخر مثلما احببتك، يقول ساهيل إنه لا يعرف ما يخبئه المستقبل لهما لكن عليهم ان يعيشوا اللحظه الان ويكونوا سعداء

تنظر فيديكا الي وجه ساهيل من خلال المنخل ويحاول ساهيل ان يضايقها ويمزح معها ، ساهيل يجعلها تشرب لتكسر صيامها ويطعمها ايضا من الحلوي وتبتسم له فيديكا ، تصل بومي اليهم فتخفي طبق الارتي ، بومي متحمسه وتاخذ ساهيل الي الطابق السفلي من اجل البوجا وتقوم بعمل الطقوس بينما ساهيل يتخيلها فيديكا  بونيش يقول ان ساهيل محظوظ لانه يتمتع بزوجتين بوقت واحد

بومي تطعم ساهيل من طعام اعدته بيملا ، تقول بيملا ان ساهيل سيفقد وعيه وسيذهب لغرفه خاطئه وهي غرفه بومي، يذهب ساهيل الي الغرفه ١٠٩ وتعتقد ييملا ان خطتها تسير بشكل صحيح وان بومي بالداخل .. يدخل ساهيل الغرفه ويجد فيديكا بالداخل ، فيديكا تري علامات احمر الشفاه علي رقبه ساهيل وتعتقد انها من بومي ،، ساهيل يمسك يد فيديكا ويجلسون علي السرير معا ويحيط ذراعيه حولها ويمسك يدها ليقبلها بينما بالغرفه الاخري بومي تنتظر ساهيل لترحب به وتقول انها ممتنه لفيديكا لان بسببها سيكتمل زواجها اليوم …

في الطابق السفلي بيملا تصفع موظف الاستقبال لانه اعطي مفاتيح الغرفه ١٠٩ لفيديكا بدلا من بومي، تقول بيملا انها لن تسمح لفيديكا بالفوز ،، تذهب بيملا الي غرفه بومي وتخبرها ان فيديكا الان بالغرفه مع ساهيل وانها خدعتها واخذت مكانها ب اسم انها تريد انقاذ حياه فيد فتنصدم بومي وتبكي بشكل هستيري، ترمي كل شيء حولها ف تبتسم بيملا وتغادر … تقول بيملا انا لم انتصر لكني خلقت عداوه بين بومي وفيديكا

وفي الصباح يستيقظ ساهيل بالفندق ويجد فيديكا تركت له رساله مختصرها انه زاد في نظرها وأصبحت تحترمه اكثر وانها الان تنتظر ان تحمل كي تنقذ فيد وانها تشعر انها محظوظه لان ساهيل والد اطفالها .. يقول ساهيل انه لن يترك فيديكا تبعد عنه مره اخري

تعود بومي للمنزل وهي تحمل زجاجه نبيذ وبحاله سكر فتاتي فيديكا وتحاول انتزاع الزجاجه منها فتصرخ بومي وتتهم فيديكا انها خانتها وقضت الليله مع زوجها وتقول ان ساهيل اراد التقرب منها ‘ من بومي ‘ لكنها انتزعته منها ،، بومي تتهم فيديكا انها انانيه علي الاقل كان عليها أن تساعد اختها الصغري ،، بومي تسأل فيديكا كيف كان زوجها بالسرير ؟ فيديكا ترفع يديها لصفع بومي فياتي ساهيل ويطلب من بومي ان تعتذر لفيديكا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *