الرئيسية / لكنه لي / مسلسل لكنه لي 2 ملخص الحلقة 33 – الثلاثاء

مسلسل لكنه لي 2 ملخص الحلقة 33 – الثلاثاء

تبدأ الحلقة برونيت يذهب لكاموليكا و يخبرها بانه يريدها فى موضوع مهم.بريرنا تبعد انوراج عنه و تخبره بانها لن تنخدع فى كلامه لانها لم تعد تثق به،بريرنا تشعر بالبرد فانوراج يعطيها سترته و يخبرها بان تلبسها و لكن بريرنا تضع الستره فى الثلاجه ، انوراج يقول هل جننت اذا لم تكونى تريدنها كنتى اعطيها لى بريرنا تقول الم تقول انك لست بحاجه لها .فكاموليكا تسال رونيت عم حدث فرونيت يقوى اسف يا اختى ولكن عندما ترسلينى لى رساله كنت امحوها فورا و لكن رساله اليوم بان اهتم بشيفى لكى لا يلاحظ احدا لم امحوها(دا خايف اوى صعب عليا و الله) كاموليكا تقول انا لا افهم اخبرنى بما حدث رونيت يقول لقد سرق هاتفى يا اختى كاموليكا تسمع هذا و تغضب و تضرب رونيت وتقول هل انت غبى ماذا اذا علمت شيفانى بكل شئ تاتى فينا ووتسمع كلامهم.

انوراج يتحدث مع بريرنا لحتى ياتى احدا و يفتح لهم الباب،فبريرنا تشعر بالبرد الشديد و تخبره بان يصمت قليلا.كاموليكا ترى فى المراه ان فينا واقفه فتغير الموضوع و تقول هل تعلم كم صوره مقربه لشيفانى كانت على هاتفك هل انت غبى رونيت يقول ماذا تقولين يا اختى انا لا افهم شئ فكاموليكا تضرب رونيت مره اخرى و توبخه لان بسببه شيفانى ستشعر بالحزن اليوم،فينا تقرر الا تتدخل بينهم و تذهب،فكاموليكا ترى ذلك فتضرب رونيت مره اخرى،، رونيت يقول اقسم لكى يا اختى ان هاتفى مع كوشك كاموليكا تخرج الهاتف و تقول هل هذا هو هاتفك رونيت يقول كيف حصلتى عليه يا اختى،كاموليكا ترجع فلاش باك ( و نعرف بان كاموليكا رايت الهاتف مع مالوى فاخذت كوب عصير و اتجهت بانحوهم و اوقعت العصير على الهاتف و تقول انا اسفه يا ابى لم اقصد،كاموليكا تنادى النادل لكى يعطيها المناديل فتوقه الهاتف فى كوب الماء، فمالوى ينظر لها بغضب فتقول انا اسفه يا ابى و لكن لا تقلق ساجلب لك هاتف اخر)و ينتهى الفلاش باك.

كاموليكا تخبر رونيت بان ينتبه بعد الان و حكايه مالوى فهى ستتصرف معه.فبريرنا تخبر انورتج بانها لن ترحمه ابدا ولن تتركه يعيش بسلام،بريرنا تشعر بالبرد اكثر فانوراج يقول كان يجب ان ترتدى سترته و لكنك عنيده و لم تستمعى لى،بريرنا يغمى عليها فانوراج يتحدث و لكنه يجد ان بريرنا لا ترد عليه فينظر وراءه ليحد ان بريرنا اغمى عليها،انوراج يحاول ان يجعل بريرنا تستيقظ،ياتى احدا فانوراج يقول افتح لما الباب و استدعى الطبيب لان بريرنا اغمى عليها النادل يقول ان الباب لن ينفتح ختى ياتى المصلح يا سيدى انوراج يقول افعل اى شئ و لكن بسرعه،النادل يذهب لكى يستظعى الطبيب و المصلح،انوراج يحاول ان سجعل بريرنا تستيقظ ويقول انا لم اضحى بحياتى من اجل هذا يا بريرنا انا عايش لانك عايشه لا يجب ام تتركينى و ترحلى ارجوكى

انوراج يحاول ان يدفئ بريرنا و يخبرها بانها يجب ان تظل تتنفسى لكى مستوى الاكسجين لا ينخفض عندها،انوراج يرى ان بريرنا بدأ نبضها يبطئ ،فيقرر ان يدفئها اكثر عن طريق ان يقبلها،  انوراج يقبل بريرنا فبريرنا تستيقظ و تبتعد عنه، بريرنا تقول كيف تجرؤ على فعل هذا انوراج يقول اجمد الثدير على انك بخير لم اكن اعلم ناذا سافعل اذا حدث لكى شئ….انوراجي تراجع ويقول لم استيقظتى يالهى بريرنا تقول اصمت قليلا انت لا يمكنك ان تتحدث او تقول اى شئ كل ما تفعله انت هو المشاكل و فقط و انت السبب ايضا فى هدم الميتم صحيح انا رايت توقيعك انوراج يسمع هذا و ينصدم ويقول الميتم ولكنى لم افعل شئ صدقينى اكيد هناك خطأ بربرنا تقول انا رايت توقيعك بعينى انوراج يقول صدقينى بريرنا انا لم افعل شئ انظرى لعينى و انتى ستعرفى،بريرنا تنظر لعيون انوراج و لكنه تشعر بالدورا و يغمى عليها مره اخرى فانوراج يمسك بها مره اخرى،ياتى المصلح و يفتح الباب فكاموليكا ترى ان انوراج يعانق بريرنا (بيعانقها علشان تدفئ) فتنصدم ،

انوراج يحمل بريرنا و يذهب للغرفه و يضعها على السرير،فياتى الطبيب و يفحص بريرنا انوراج يخبر الطبيب بانه يجب ان تتحسن حاله بريرنا سريعا الطبيب يقول لا تقلق اذهب انت و غير ملابسك ايضا و حاول ان تدفئ نفسك لكى لا تمرض انوراج يذهب،فالطبيب يقول ان مستويات الاكسجين اكيد انخفضت عند السيده بريرنا و لكن السيد انوراج اعطى بريرنا اكسجين و هذا ما جعل حالته مستقره الان كاموليكا تسمع هذا و تغضب.كاموليكا تلحق بانوراج و تساله ماذا كان يفعل مع بريرنا وراء ذلك الباب المغلق انوراج يقول هل بريرنا بخير كاموليكا تقول كيف تجرؤ ان تسالنى هذا السوال،انوراج يترك كاموليكا و يذهب فكاموليكا تغضب و تقرر ام تعرف انوراج من هى صاحبه شركه و قصر باسو.

انوراج على وشك ان يذهل لبريرنا و لكن فينا توقفه و تمنعه من ان يراها فانوراج على وشك الهاب و لكن فينا تشكره لانه استمع لها،فيذهب انوراج.شيفى تخبر بريرنا بانها لا تصدق ان انوراج انقذها،بريرنا تتسال لم انوراج انقذها هو من ناحيه يكرها و من ناحيه اخرى ينقذها.تاتى كاموليكا و تحمد القدير ان بريرنا بخير،بريرنا تقول توقفى عن التمثيل و اخبرينى ماذا تريدين،كاموليكا تقول اعتقد بانه يحب ان تمضى قدما مثل ما انوراج مضى قدما،كاموليكا تمسك بالسكين و تنظر لبريرنا بغضب و بريرنا تنصدم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *