الرئيسية / على قيد الحياة / مسلسل على قيد الحياة الحلقة 69 – حلقة الأربعاء

مسلسل على قيد الحياة الحلقة 69 – حلقة الأربعاء

تبدأ الاحداث،بايرفاتى و عائلتها على وسك الرحيل و لكن يوج يوقفهم و يخبر ايرفاتى بانه يعلم ان كاهانى تصر على مغادرتهم و لكنه لن يسمح بذلك ابدا وسوف يخرجها هى من المنزل،يوج ينظر لكاهانى،فكاهامى تخبره بانها ليست غرض قديم ليتم رميها خارج المنزل،يوج يقول انا من اعكستك الحق فى العيش فى هذا المنزل بسبب عذا الزنجفير صحيح ولهذا سامسحه الان

يوج على وشك ان يمسح الزنجفير و لكن كاهانى تمسك بيديه،فايرفاتى تقوم ببعض السحر على يوج،فيوج يبعد كاهانى عنه،كاهانى تخبر الجميع بالا يتدخلوا لانها تريد ان تعلم ما الذى سوف يعمله حبيبها معها،يوج يقول انا ساقتلك،الجميع يسمعون هذا و ينصدموا،يوج يذهب و يجلب مزهريه و يكسرها وعلى وشك ان يطعن كاهانى و لكن رافيكانت يوقفها، الجميع ينظرون لرافيكانت وهم مصدومين،رافيكانت يقف على قدميه ولكن يختل توازنه فيقع،فالجميع يحاوب ان يساعده و لكنه يوقفهم و يخبرهم بان يبتعدوا عنه

ايرفاتى مصدومه بشفاء رافيكانت.ايرفاتى تقترب من رافيكانت و تخبره بانهم سعداء للغايه لانه تعافى ولكنه مازال ضعيف قليلا و يجب ان يعتنوا به،رافيكانت يقول انتم لم تستطيعوا الاعتناء بالمنزل فكيف ستعتنوا بى،رافيكانت يتجه لعند ساروج ويقول لم اكن اعتقد انك ستتغرين هكذا يا صهرتى هل نسيتى عندما كنا نبنى هذا المنزل هل نسيتى ان العائله قلب هذا المنزل كاهانى لا تعرف هذا و لكن يجب ان تخبريها بهذا يا صهرتى،كاهانى تقول انا اسفه يا بابا ولكن اختى الكبيره نفثت السم فى حياتى لدرجه انى لم افهم شئ

رافيكانت يقول و شيفا ام اعطائه السم ايضا يا كاهانى و لكن هذا من الماضى ولن تستطيعى فعل شئ صدقينى،يوج يقول كيف ستصدق وهى سبب هذا التقسيم يا بابا انا حاولت ان افهمها كثيرا ولكنها لم تستوعب،رافيكانت يقول هناك فرق بين التفاهم و المن يا يوج انت الوحيد الذى كان بامكانه التفاهم مع كاهانى ان الشخص بامكانه تحمل الالم الذى ياخذه من الحياه و لكنه لا يستطيع تحمل الالم من الحبيب انت سببت الحزن لكاهانى كثيرا يا يوج انا كنت ارى هذا ولكنى لم اكون استطيع التحدث انا رايت حقيقه كل واحد فيكم ولهذا يجب عليك ان تعتذر لها يوج

جونجان تقول رائع يا ابى انت لم تهتم بتدمير حياه ابنتك و تهتم بتلك الفتاه،رافيكانت يقول لا اريد ان اتجدال مع احد خذ هذه الامتعه للداخل يا يوج،ساروج تنظر لكاهانى و تشير لها،فكاهانى تقول لا يا يوج لا يمكن لاختى الكبيره ان تبق هنا انا اسفه يا ابى،رافيكانت تقول ستوافقين بعد ان تسمعى كلامى هذا،كاهانى تقول تحدث يا ابى كما تشاء ولكن لا يمكنها ان تبقى،يوج يقول ماذا تقصدين انا الذى اعطاك الحق فر الكلامى ولكن هذا لا يعنى ان تقولى ما تريدينه لا اعرف فى اى ساعه مشوومه التقيت بك خال لى انك مصباح المعبد(قصده نقيه القلب)،رافيكانت يضرب يوج كف

ويقول كم ستهين حبك يا يوج،ايرفاتى تقول ياللعجب يا حبيبى لم انت تدافع عن تلك الفتاع هكذا هل يمكنك ان تخبرنى عن سبب تعاطفك لها ولماذا استدعيت تلك الفتاه للمزرعه ذلك اليوم،كاهانى تقول اخبرتك ان ابى يعلم من هم والدى ولهذا استدعانى ذلك اليوم،يوج يقول اخبرنا يا بابا من هم والدى كاهانى انا وعدتها ان الم شملها مع عائلتها ولهذا اجعلنى افى بهذا الوعد،رافيكانت يقول ساخبركم باسم ابيها و اسمه هو رافيكانت فرما

الجميع يسمع هذا و ينصدم، كاهانى تقول ارجوك يا بابا لا تشفق على و اخبرنى باسمه الحقيقى،رايكانت تقول انا هو والدك يا طفلتى انا حاولت كثيرا انا اخبرك بهذا ولكنك لم تكونى تفهمينى وقتها،يوج يتذكر ضديقه طفولته فيقول ابى انا صادقت ابنتك فى طفولتى فهل هى كاهانى،رافيكانت يقول اجل كاهانى هى صديقه طفولتك،يوج يقول ولكن المفتاح لم يفتح فى ذلك الوقت،رافيكانت يقول لان كاهانى غيرت المفتاح،سوج ينظر لكاهانى و يسالها لم فعلت هذا،كاهانى تنظر ليوج وتبكى وتقول انا لم اكن اريد ان احصل على دعم من الصداقه انت كنت تعرف كاهانى الصغيره ولكنى لم ارد هذا،كاهانى تبكى،فيوج يعانقها و يبكون معا.

رافيكانت يقول ليس هناك داعى للتقسيم لان والدك معاك ولن يدع اى ظلم يقع عليك،كاهانى تقول واين كنت عندما كان يحط الجميع من شانى تاره يحاولون قتلى و تاره اخرى يضعون الزنجفير و يحاولون محوها اين كنت كل هذا الوقت لماذا لم تقف مثلما وقفت اليوم و دافعت عنى مثلما وقفت لتمنع عائلتك من الرحيل،رافيكانت يقول و لكن والدك يا ابنتى،كاهانى تقول ان الولد ليس الذى ينجب فقط بلا الذى يربى انت لا تعلم كم تحملت فى حياتى انا اعتقدت انه عندما اجد والدى ساضع راسى على كتفه و ابكى و اساله لم فعل بى هذا و تخلى عنى ولكن لا سافعله ما اجده صائبا وسوف اقاضيك

ايرفاتى تقول ويحك ما هذا الذى تقولينه على ماذا ستقاضيه على تركه لوالدتك ام لانه لم يعطى اسمه لابنته من زوجته الاخرى و اشكرى القدير لانى احترمها و اقول زوجته الثانيه انتى تعرفين جيدا ما ستقوله المحكمه عنها،كاهانى تقوب انتى تذكرين الجميع بحقيقتهم صحيح ولكن ظهرت حقيقتك اليوم انا ساقاضيه لانى لم يطلق امى قانونيا قبل ان يتزوج مره اخرى و انتى تعرفين ما يطلقه المجتمع على الزوجه الثانيه انتى دائما تكذبين ولهذا ممكن ان تكونى انت المرأه الثانيخ وامى هى زوجته الاولى،ايرفاتى تغضب وتصرخ باسم كاهانى

كاهانى تقول هذا ما سافعله ولن اتراجع،كاهانى تنظر لرافيكانت وتقول انا ساحاسبك ولكن ليس على دموعى بلا على دموع امى، رافيكانت على وشك ان يقع و لكن الحميع يمسكوا به و يجعلوه يجلس على الكرسى،جوهى تخبر كاهانى بانها اذا قاضت رافيكانت فهكذا ستتشوه سمعه العائله،كاهانى تقول انتم لا تعلمون عم عانيته انا وامى انا لست مدينه لكم بشئ بلا مدينه لحليب امى و اكيد ساخذ حقها،يوج يخبر كاهانى بانها كانت كل هذه المده تبحث عن ابيه و لكن عندما وجدته فهى ستقاضيه بدلا من الفرح به

كاهانى تقول انا ساقاضى المجرم الذى جعل امى تتألم كل هذه المده،يوج يقول صدقينى يا كاهانى نحن سنبحث عن والدتك ايضا و هذه العائله ستعطيها حقها ايضا ولكن يجب ان تتراجعى عن هذا القرار لكى لا يتم تشوه سمعه العائله،كاهانى تقول العائله التى جلعت امى تمشى فى ظلام النسيان لم ساهتم لسمعتها،رافيكانت يقول ليس هناك داعى لتتكبدى العناء يا ابنتى انا ساسالم نفسى للقانون و ساعقبل باى عقوبه يعطوها لى،روناك يقول ماذا تقول يا عمى ان الانسان يخطئ و انت انسان و اكيد قومت بصفقه جيده مع والدة كاهانى

رافيكانت يضرب روناك كف ويقول اذا كنت اعطيت لها المال لم عاشت كاهانى هكذا واياك ان تجرؤ وتقول عن كاهانى او والدتها اى شئ،روبا تقول لن تذهب يا ابى و اذا ذهبت فسوف اخذ هذا السم و انهى حياتى،جونجان تقول اجل و انا ايضا،كاهانى تقول ليس هناك داعى ساذهب انا اقاضيه،ايرفاتى تقول اذا كنتى تريدين ان ارحل فسوف ارحل ولكن لا تذهبى للمخفر انا اعتذر لكى نيابه عن زوجى ارجوك لا تفعلى بنا هذا،الجميع يعتذر من كاهانى نيابه عن رافيكانت

يوج يمسك بيد كاهانى ويخبرها بان الجميع يطلبون الغفران و انا اعتقد انك يجب ان تسامحى ابى،كاهانى تقول اتعتقد هذا،يوج يقول اجل لا يجب ان تتمسكى باحقاد الماضى و الا لن تشعرى بالسعاده يجب ان تفكرى بالمستقبل انتى كنه هذه العائله و زوجتى و صديقه طفولتى ايضا

كاهانى تقول ارجوك لا تستغل صداقتنا الان منذ قليل كنت ستقتلنى ولم تتذكر لنى زوجتك ولكن عندما تعلق الامر بعائلتك تذكرت انى زوجتك انت تعرف تماما ما مررت به ولا اعرف بما مرت به امى ايضا و لكن يجب ان اخذ لها حقها انا الان ل ااقف ككنه او كزوجه او كصديقه احد انا سافعله ما اراه صائبا لامى،كاهانى ذاهبه،فايرفاتى تخبر يوج بان يوقف كاهانى و بالفعل يوج يوقف كاهانى ويقول لا تقلقى لن اخذ من وقتك الكثير لنتى بالفعل تخليتى عن كل شئ ولكن اذا تخطيتى عتبه هذا المنزل فهذا يعنى انك تقطعينى علاقاتك بهذا المنزل نهائيا. وتنتهى الحلقه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *