الرئيسية / لكنه لي / مسلسل لكنه لي 2 ملخص الحلقة 26 – الأحد

مسلسل لكنه لي 2 ملخص الحلقة 26 – الأحد

تبدأ الحلقه،بانوراج يعانق سنيها و يتذكر ابنته، بريانكا تنادى على سنيها فتذهب.بريرنا تذهب لشيفى و تسالها عم حدث فشيفى تخبرها بان الخاتم ضاع منها بريرنا تخبر شيفى الا تتوتر و هى ستجدن،بريرنا تبحث عن الخاتم لتجده مرمى على الارض فتلتقطه و تعطيه لشيفى فشيفى تفرح و تعانق بريرنا و تشكرها،فبريرنا تتمنى ان تظل الابتسامه على شيفى للابد.مالوى يقابل صديقه فيساله بانه اتى من طرف من فصديقه يقول اتيت من طرف السيد بجاج مالوى يقول اريد منك ان تساعدنى بشئ صديقه يقول اساعدك بماذا مالوى يقول بمعرفه الحقيقه

فى وقت لاحق،انوشكا تخبر كوكى بانها لاحظت ان كوشك ينظر لها نظر مختلفه ياما هو يحبك او على وشك الوقوع فى حبك كوكى تقول ماذا هل اثر العصير على عقلك انا وهو لا يمكننا ان نكون اصدقاء حتى لان يحدث هذا كوشك يسمع هذا و يفكر بان كوكى لا تعتبره صديقها حتى ماذا ان علمت بما اشعر.صديق مالوى يخبره بانه سيبذل قصارى جهده لان انوراج مثل ابنه.فى وقت لاحق،بريرنا ترى بجاج فتنظر له وتقول منذ متى و الاسود لونك المفضل بجاج يقول ان اليوم حفل موسيقه اختك ولهذا لم ارد ان اجعلك تشعرى بالحزن ولهذا ارتديته ولكن يبدو عليكى السعاده بريرنا تقول كل هذا بسبب ساميدا انها تجعلنى اشعر بالسعاده دائما،تاتى شيفى وتقول ان الان اختى و صهرى الحبيب سوف يقومون بالرقص معا الجميع يصفق لهم،بريرنا تقول سيد بجاج هل تقبل بالرقص معى بجاج يمسك بيد بريرنا و يرقصون مع بعض

كاموليكا تخبر انوراج بانهم يجب ان يرقصوا مع بعض و لكن انوراج يخبرها بان قدمه تولمه و لن يستطيع الرقص،فكاموليكا تغضب.تنتهى رقصه بجاج و بريرنا فياتى اتصال لبجاج فيذهب،سنيها تجرى على بريرنا و تعانقها و ترقص معها و تجلب انوراج و تجعله يمسك بيد بريرنا و ترقص معهم فانورتج و بريرنا ينظرون لبعض و لكن كاموليكا تنظر لهم و تغضب و ياتى بجاج ايضا و يراهم مع بعض و يشعر بالغضب،سنيها تذهب فبريرنا تنظر لانوراج و تتذكر ما فعله معها فتترك يديه.بريرنا تفكر بانها عندما رائت ساميدا و انوراج يرقصون معها شعرت بان هذه هى اللحظه التى تريديها ياتى بجاج و يخبر بريرنا بان رقصها مع ساميدا كان رائع،فينا تنادى بريرنا فبريرنا تذهب و انوراح ينظر لها بجاج يلاحظ هذا فيتجهه نحو انوراج و لكن كاموليكا توقفه وتقول ماذا ستنتظر بعد يا سيد بجاج حتى تبدء قصه حبهم مره اخرى بجاج يقول ماذا تقصدين كاموليكا تقول لا اعلم هل انت من الازواج الذى لديهم ثقه عمياء لزوجاتهم ام انك من الحمقى الذى يرون كل شئ و لا يفعلون شيئا انا رايت رقصه انورتج و بريرنا و اعتقد راننا اذا كنا تركناهم مع بعض قليلا لكانت بدات قصه حب بينهم جديده بجاج يقول انا ايضا رايت رقصتهم مع بعض ولكن اعتقد انك تشعرين بهذا لان لديك عدم الامان و انا اسف لانه ليس هناك علاج للشك،بجاج يذهب فكاموليكا تشعر بالغضب

.فى وقت لاحق،بريرنا و انوراح ذاهبين فيخبطوا فبعض فسارى بريرنا يعلق فى ساعه انوارج وبجاج و كاموليكا يروا ذلك و يغضبوا بريرنا تحاول ان تشيل الشال من الساعه ولكن اصبعها ينجرح فانوراج يمسك اصبعها و ينفخ فيه ولكن بريرنا تبعد انوراج ياتى بجاج و يسال بريرنا اذا كانت بخير،انوراج يشيل الشال من الساعه فبجاج ياخذ بريرنا و يذهب فتاتى كاموليكا و تاخذ انوراج ايضا.كاموليكا تقول لانوراج بانه اصبح يحلم ببريرنا و انه يريد ان يبق معها لم اشعر بان انوراج الذى انتوعت منه بريرنا منذ ٨ سنوات كان معها اليوم اخبرنى انوراج يقول لانه من الممكن ان يفترقوا شخصين و لكن لا يقل الحب بينهم انتى ولدتى الكراهيه فى قلب بريرنا تجاهى و لكنى مازالت احبها لحد الان كاموليكا تقول لا تنسى ان من تتحدث عنها هى بريرنا شارما و لكن الان هى بريرنا بجاج هى تزوجت و انت ايضا انوراج يقول لم يتغير اى شئ بيننا و انا مازالت احب بريرنا و احب اكثر من قبل و لا ارى احدا تانى غيرها حتى السيد بجاج

و يا سيده كاموليك باسو ان اتفقنا كانت تنص على ان انسئ بريرنا و ان تكرهنى بريرنا و ان تدخلى بيتى و هذا ما حدث ولكن لم تنص على الا احب بريرنا و ؤكفى الان لان الحميع اصبحوا ينظروا تلينا و الان لا تهتم باى شئ سوا اخيكى و جمالك.بجاج يسال بريرنا اذا كانت بخير فتخبره بانه جرح صغير،بجاج يقول عندما تكون ساميدا هنا تخرج منك مشاعر الامومه و هذا شئ جيدا و لكن لا يجب ان تنسئ ان انوراج هنا ايضا و لا يجب ان تضعفى امامه انا رايتك عندما كنتى ترقصين معه و انا ذكى لدرجه ان اعلم بما تشعرين به عندما تكونى معه بريرنا تقول لا تقلق يا سيد بجاج انا لست بريرنا القديمه انا بريرنا اخرى الان بجاج يقول انا حصلت عليكى بصعوبه مره اخرى اقصد انه اخذ معانا ٧ سنوات لحتى ترجع لشتات نفسك مره اخرى ولا اريد ان يحدث هذا مره اخرى لكى و انت تكونى محطمه مره اخرى بريرنا تقول لا تقلق يا سيد بجاج ساكون بخير.فى وقت لاحق،كاموليكا تفكر فى خطه بان تجعل انوراج يرى قرب بريرنا و بجاج من بعضهم و بهذا ستخرج بريرنا من قلب انوراج لانه اذا تذكرها سيرى السيد بجاج معها ايضا

.بريرنا قادمه فكاموليكا تخبط لتوقع كوب العصير عليها فبريرنا تذهب للحمام لكى تغتسل.ياتى بجاج فكاموليكا تخبر بان يجب ان يرى زوجته لانها بكت فقط لان العصير وقع على ثيابها وهى تحتاجه الان فبجاج يذهب.بجاج يدخل الغرفه فكاموليكا تغلق الباب،بجاج ينادى على بريرنا و يسالها اذا كانت بخير بريرنا تقول انا لخير يا سيد بجاج و لكن العصير وقع على و لهذا انظف ثيابى،بجاج يفكر بانه طالما بريرنا بخير فلماذا قالت كاموليكا هذا اكيد هى تضايقه فقط،بجاج يحاول ان يخرج و لكن الباب لا يفتح فيخبط لتاتى نيفى و تفتح له الباب و تقول اعتقد ان احدا اغلقه لكى لا ياتى ضيفا الى هنا بجاج يقول اتمنى الا يغلق مره اخرى لان بريرنا بالحمام بالداخل،نيفى تفكر بانه ستنتهز فرصه ان بريرنا مش موجود و تتقرب من بجاج.كاموليكا تبحث عن انوراج فانوراح يذهب للاعلى و لكنها لا تلاحظ،ياتى لبجاج هاتف ليذهب فنيفى تقرر ان تذهب و تغلق الباب على بريرنا،انوراج يدخل للغرفه و يدخل للحمام،فنيفى لا تراه و تغلق باب الحمام.بريرنا تقول ماذا تفعل هنا انوراج يتلتفت ليجد بريرنا

انوراج يقول انا اسف اتيت عن طريق الخطا بريرنا تقول لا انت اتيت عمدا صحيح رايتنى و انا ادخل و لهذا اتيت صحيح،انوراج يحاول ان يفتح الباب و لكنه لا يفتح انوراج يقول يالهى لماذا لا يفتح بريرنا تقول اكيد انت اغلقته عمدا ايضا،بريرنا تبعد انوراج و تحاول ان تفتح الباب و لكنها لا تستطيع فتقول انت فعلت هذا عمدا صحيح انوراج يقول انا لم افعل شئ ان تتهمينى ولكنى لم افعل شئ بريرنا تقول هل اتيت الى هنا لكى يرانا السيد بجاج او لكى يرنا ضيوفى او هل اتيت لتكمل ما عجزت عنه منذ ٨ سنوات و ان تقتلنى انوراج يقوب اذا انتهيت من هرائك هذا فيجب ان نخرج من هنا بريرنا تقول نحن بسببك هنا هل اتيت لكى تنتقم منى لانى حطمت لك مشروعب اسو انت فى البدايه استهدفت ابنتى كوكى و الان انوراج يقول انا لم افعل هذا بريرنا تقول حقا هل هذا مبرر جديد اخبرينى ليس لديك شئ تقوله صحيح اتعلم انا اكرهك و اشعر بالاختناق هنا و طالما انا معك ساشعر بالاختناق اكثر،بريرنا تخبط على الباب و تطلب المساعده،انوراجي فكر بانه حصل على الكراهيه التى كان يريدها من بريرنا و لكن ماذا حدث له هو كان سيخبرها بانه ساعدها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *