الرئيسية / ابن الأصول / مسلسل ابن الأصول ملخص الحلقة 74 – الخميس

مسلسل ابن الأصول ملخص الحلقة 74 – الخميس

تبدأ الحلقة مع مجيء فيدانت سراً إلى غرفة التخزين بالمستشفى فيلتقي بالممرضة الرئيسية أوشا وتسأله متي عدت؟ فيقول لها فيدانت إنني أتيت إلى هنا سراً للبحث عن التقارير فتتطلب منه الممرضة ان يبدا عمله في مكان آخر ولا يتوقف عن ممارسة المهنة فيرفض فيدانت ويقول لها إنني سأحضر أطفالًا آخرين في هذا العالم عندما أجد سبب وفاة طفلي ،فتخبره الممرضة إنها لم تستطيع الحصول على التقارير فيتسأل فيدانت من وراء تلك التقارير المزيفة ؟!

فتقول له الممرضة اوشا انها تشك في راميش وابنه سانجو فيقول لها فيدانت انهم ليس لديهم هذا الحد في الذكاء لتزوير التقارير ومن الممكن ان يكون ساعدهم شخصا اخر فتخبره الممرضة اوشا انها من الممكن ان تكون بانكوري لانها احضرت له تلك التقارير المزيفة فيقول فيدانت نعم سوف اتحدث مع بانكوري لاكتشاف الحقيقة ،بينما سانجو يجلس مكتب فيدانت وينادي علي سكرتير الامن ويطلب منه احضار المال له فيطلب منه ان يقدم طلب نموذجي فيه سبب لسحب الاموال بجانب ايضا انه يحتاج الي توقيع فيدانت فيغضب سانجو من السكرتير

ويخبره انه يريد المال ليتمتع به ،وايضا دادي هيا من سلمت اليه هذه المستشفي فيقول له السكرتير انا ليس لي علاقة بالمشاكل التي تحدث بينكم وليس لدي اي سلطة علي الاموال فيغضب سانجو ثم تأتي بانكوري وتتطلب منه ان يستفز دادي ويحرضها حتي يحصل علي السلطة الكاملة للاملاك بدلا من فيدانت وتبتسم بشر ،وراميش يذهب للتحدث مع دادي ويحاول استفزازها ضد فيدانت ويخبرها أنهم سيعطون المال لراهول ويغلقون فمه بسبب اخطاء فيدانت التي فعلها ويطلب منها اعطاءه المال فتقول له دادي إنني سأتحدث إلى فيدانت اولا فيطلب منها راميش نقل التوكيل باسمه وهو سوف يتصرف ويحل هذه المشاكل التي فعلها فيدانت فتقلق دادي كثيرا ويبتسم راميش بشر

وبورفا نائمة فتحلم بفيدانت يفحص نبضها ويبتسمون لبعضهما ثم تستيقظ من حلمها وتبكي وتقول لنفسها انا اريد المغادرة بعيدا للابتعاد عن كل هذه الذكريات التي تطاردني ،ولاحقا يجتمع كلا من بانكوري وراميش ويانجو وراهول معا ويقول راميش ان دادي ستنقل جميع الاملاك باسمي قريبا وسنقسمها معا فيقول راهول انني اريد الحصول علي بورفا فقط وتقول بانكوري إنها تريد كرسي فيدانت لتكون مديرة الاطباء بدلا منه ،وسانجو يقول انا أريد بانكوري ويبتسمون جميعا وراميش يقول لهم أن هذا هو الشيء الجميل عنا أننا جميعًا نريد أشياء مختلفة وسنحققها قريبا فلا شئ نقلق منه الان فتقول بانكوري ان بورفا مازالت تشكل خطر عليهم لانها لا تعرف حقيقتهم حتي الان

وثم بانكوري تعود الي المنزل فتجد فيدانت في غرفة بورفا ويسألها عن التقارير ؟! فتقلق وتأخذه الي الصالة ليتحدثون معا وبانكوري تحاول اغلاق موضوع التقارير وتلوم فيدانت لانه دمر زواج بورفا من راهول بجانب ايضا اجهض طفلها دون اخبارها فهي لم تتوقع منه ذلك فيقول لها فيدانت انتي لاتفهميني فأن راهول يريد تدمير عائلتي ،وهذا ليس وقت للمجادلة فانا اسئلك عن التقارير التي فعلتيها لطفل بورفا ؟!ثم تستيقظ بورفا من غرفتها وتأتي اليهم فتبتسم بانكوري بشر وتقول انه توقيت مثالي لان بورفا ستنقذها من هذا الموقف وبورفا تغضب من فيدانت وتسأله لماذا تأتي الي هنا مرارا وتكرارا ؟! فانا اري احلام سيئة بسببك انت لانك السبب في خسارة طفلي وتبكي وتطلب منه المغادرة

فيعتذر منها ويغادر ويتركهم ،ودادي تصلي إلى الالهه ليساعد فيدانت وتقول إنها تعلم أنه على حق لكنها عاجزة علي مساعدة وتتمني ان يستطيع اثبات صدقه وينجح في ذلك ،ثم يأتي راميش إلى دادي مرة اخري ويحضر لها الشاي ويقول لها سنتناوله معا ويتصرف بقلق عليها ،ويسألها هل تناولت الدواء؟ فتتعجب دادي وتسأله لماذا أنت قلق علي هكذا الان ؟! فيقول لها راميش إنني كنت أتوق إلى الاعتناء بك لكنك أعطيته كل هذه الحقوق لفيدانت ثم يطلب منها التحدث إلى فيدانت لنقل التوكيل الرسمي له واعطاءهم المال ليغلقوا فم راهول وينقذوا سمعتهم بين الناس ثم يتصل بفيدانت ويعطيها الهاتف لتتحدث معه فتتطلب منه دادي المجئ الي المنزل الساعة 12 ظهرًا لانها تريد التحدث معه فيقول لها فيدانت حسنًا ويتسأل لماذا تريده ؟!

ولاحقا دادي تطلب من مانجولا احضار الشاي لان فيدانت سيأتي الي المنزل فتسألها مانجولا هل سامحتيه؟ فتقول لها دادي إنني غاضبة منه لأنه كسر قيم زوجي ثم تسألها لماذا أنت مستاء منه ؟! فتقول لها مانجولا إنني منزعجة لأنه خان ثقة بورفا وإذا هيا سامحته فسوف أسامحه أيضًا مثلها ،وثم يصل فيدانت الي المنزل ويسأل عما تريده ؟ فتقول له دادي أن راهول طلب 500000 الف روبية فيقول لها فيدانت انه طلب مني 50000 الف فقط بخلاف هذا المبلغ فهو سيبتزنا هكذا بهذه الطريقة ويسألها هل ستعطيه المال هكذا ؟! ..

فتسأله دادي هل لديك اي حل اخر لانقاذ سمعتنا وسمعة المستشفي التي تدمرت بسبب الاعمال الغير قانونية فيحزن فيدانت ويصمت ثم تتطلب منه دادي التوقيع علي الشيكات وتقول له ايضا انا سوف استعيد سلطتي علي الاملاك قريبا لإن مستشفى جيفان ريخا ليس ملكك بعد الآن فينصدم فيدانت لسماع هذا ثم يوقع علي شيكات الاموال ويعطيها لها بحزن فتوقع الاوراق ايضا وتأخذها منه وتبكي وتغادر الي غرفتها ،ومانجولا تجلب الشاي لفيدانت فيشربه ويطلب منها الا تكره لانها كان يري عيون محبتها دائما لها في عيونها رغم ان راميش كان يبعدها عنه ولذلك لا يستطيع رؤية كرها له

فتقول له مانجولا انا مازالت احبك فلم تتغير مشاعري نحوك لكنك تعتقد ذلك لانك تشعر بالذنب ولا تستطيع مواجهه نفسك فيأخذ فيدانت بركاتها ويغادر المنزل حزينا ،ولاحقا فيدانت يذهب امام منزل بورفا وينتظر خروج بانكوري الي العمل ليقابلها ويتحدث معها عن التقارير للوصول الي الحقيقة لكنها تراه فتختبئ منه وتخرج من الباب الخلفي وتذهب للقاء الفريق الخاص بها وتخبرهم ان فيدانت يحاصرها دائما للوصول الي الحقيقة فيطلب منها راميش الا تقلق وتلقي اللوم علي راهول لانه في في الوجهه وتقول لفيدانت انها انخدعت مثله ايضا فتقول بانكوري حسنا

بينما بورفا تجلس في المنزل وحدها وتتذكر ذكرياتها مع فيدانت هيا وطفلها وتقول ان فيدانت لم يستطيع قبول طفلي ولهذا السبب قتله فيقترب فيدانت من نافذتها ويسمعها فتقول له بورفا إنني أتمنى لو لم تقدم تلك الوعود لي لانها كانت كذابة فخيانتك لي غير محتملة فيبكي فيدانت ويقول إنني أتمنى أن أحتضنك بشدة يا بورفا لأخذ كل دموعك لكن أولاً سأثبت براءتي لانني لا أريد أن أؤذيك ابدا ،لاحقا راميش يأتي للقاء دادي ويأخذ منها شيك المال ب500000 الف روبية ويبتسم فتسأله دادي عن سبب سعادته ؟!فيخبرها انه سعيد لانه بمجرد اعطاء المال لراهول فسوف يتخلصون من المشاكل ،  بينما فيدانت يذهب للقاء بانكوري للتحدث معها فتعتقد انه سوف يفحص نبضها ويكتشف كذبها لانها غير مستعدة الان فهي لم تتدرب قبلها وتشعر بالقلق من كشف حقيقتها ثم يذهبون إلى المطعم ويجلسون معا وفيدانت يقول لبانكوري كل شئ كان مؤام بالنسبة لهم ويسألها لماذا لم تخبر بورفا عن التقارير ؟! فتقول له بانكوري أننا أخفينا الكثير من الأشياء عنها

وانا كنت ساخبرها وقتها لكنك منعتني من اخبارها فيسألها فيدانت من اين حصلت علي تقرير راهول بأنه حامل لمرض الايدز ؟! فتخبره بانكوري انها حصلت عليه في ظرف جاء لها وتأكدت من جميع التقارير والفحوصات كذلك ثم عرضتها عليه لكنها كانت مخطئة فهي انخدعت ووقعت في الخطأ كذلك ولم تستطيع انقاذ اختها بورفا فهي مسؤلة عما يحدث معها مثله وتعترف بذلك ،وبانكوري تقول لفيدانت ايضا اذا كنت تشك بي فيمكنك فحص نبضاتي فيقول لها فيدانت انني اثق بك لكنني لا اثق في فحص نبضاتي وثم بورفا تتصل ببانكوري وتتطلب منها العودة الي المنزل لانها تشعر بالخوف بسبب الجلوس وحدها فتقول لها حسنا سأعود اليك وثم تنهي المكالمة معها وتخبر فيدانت انها ستعود الي المنزا من اجل بورفا

وتقول له ايضا إن بورفا تمر بحالة سيئة جدا هذه الفترة بسبب ما حدث معها فلا يمكنها التحمل البقاء وحدها في المنزل فسوف تصاب بالاكتئاب قريبًا إذا استمر هذا الشيء معها فيقول لها فيدانت إنني سآتي معك فتسأله هل أنت متأكد؟ فيقول لها فيدانت أنتي وبورفا لا يمكنك إيقافي بعد الان فانا سأتحمل كل شئ لاجلها ،وراميش يتحدث مع ابنه ساتجو ويخبره انه اخذ شيك من دادي بمبلغ 500000 الف روبية لكنه سيزيدهم ويكتب مليون روبية للحصول عليهم فهما سوف ينهبوا جميع الاموال ببطئ ويضحكون معا ،بينما فيدانت يأتي الي المنزل مع بانكوري

فتراه بورفا وتشعر بالغضب منه وتقول له إنا لم اكن انتظر رؤيتك لانك قتلت طفلي وتسأله ماذا تريد الآن؟ وتبكي ثم تمسك بيديه وتضعها علي رقبتها وتتطلب منه ان قتلها مثل طفلها لانها هكذا ستذهب إليه فيبكي فيدانت ويقول لها إن الأمر ليس كذلك فإنني لا أحب أي شخص آخر مثلك ولا يمكنني إيذائك ابدا فتقول له بورفا إذا كنت تحبني فكيف يمكنك أن تعطيني جرحًا كبيرًا هكذا ؟! فيقول لها فيدانت إن هذا ما أريد أن أقوله أنني لم أفعل كل شيء عن قصد فتبكي بورفا ثم تعانقه وتقول له انا اكرهك فيدانت فيبكي كذلك مثلها ،وبانكوري تشعر بالغضب لان بورفا ستضعف امام مشاعرها لفيدانت

ثم تبعدها عن فيدانت وتعانقها هيا وتتطلب منها أن تتعامل مع نفسها فتغضب بورفا وتقول لفيدانت إنه لا يمكن لأي أب أن يفعل ذلك مع طفله لكنه قتل طفلها لانه ليس ابنه ،وتتطلب منه أن يذهب بعيدا عنها لان المها يزيد عند رؤيته لذلك فهي لا تريد رؤيته ابدا فيقول لها فيدانت حسنا سأذهب من هنا ولن أعود أبدًا حتي تحصلي علي السلام لإنني أعلم أن جرحك لن يلتئم ويطلب منها المضي قدمًا في الحياة وتعلم كيفية عيش الحياة مرة أخرى ثم يبكي ويغادر ويتركها ،ولاحقا راميش يتحدث مع دادي مرة اخري ويخبرها ان راهول يبتزهم مرة اخري ويهدد باغلاق المستشفي والاتصال بالشرطة ويطلب المزيد من المال فتسأل دادي كيف يمكنه فعل هذا ؟!

فيخبرها ان راهول يعلم ان فيدانت لديه الكثير من الاموال لذلك يطلب منهم ثم يطلب راميش منها إعطاء مسؤولية المستشفى لابنه سانجو فتغضب دادي وتقول له إن سانجو ليس طبيبا بعد فيحاول راميش إقناعها بالموافقة ويطلب منها أخذ سلطة الاملاك من فيدانت فتقول له حسنا سأفكر في ذلك واتحدث معه لاحقا ، وفي الليل بورفا قلقة ولا تستطيع النوم بسبب التفكير في فيدانت وتسأل بانكوري هل فيدانت يحبني كثيرا كما كان يقول ام لا ؟! فتقلق بانكوري ثم تقول لها نعم هذا ممكن فانه يحبك فتسأله بورفا كيف يمكنه أن يؤذيني اذا كان يحبني كثيرًا وسيفعل كل الأشياء الممكنة لإنقاذي ؟!

وتطلب منها الاجابة عليها فتغضب بانكوري ،وتتطلب منها النوم وعدم الفتكير فتقول لها بورفا أنها تعتقد ان فيدانت تحاصر في هذه المشكلة وجعله شخص ما يفعل كل هذا الذي لم يكن يريده أبدًا فتنصدم بانكوري لسماع هذا وطلبت منها ألا تفكر كثيرًا وتنام حتي تجعلها تنام ايضا وتفكر بانكوري إذا كان قلب بورفا يذوب تجاه فيدانت فمن الممكن ان تسامحه وتفشل خططهم ثم يناموا ،وفيدانت يتذكر ما حدث معه ويبكي كثيرا وهو يسير على الطريق مثل الضائع ثم يقف امام السيارة ويقول اريد الموت والشاحنة علي وشك قتله لكن يأتي صديق فيدانت يسمي سوميت وينقذه من الموت ويأخذه معه الي منزله ..وتنتهي الحلقة تري ماذا سيحدث ؟! هل فيدانت سيستطيع الوصول الي الحقيقة لاثبات براءته ام لا ؟! وهل سيكشف حقيقة راهول وبانكوري هو وبورفا ؟! والكثير من الاحداث المشوقة تابعوها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *