الرئيسية / عميلة سرية / مسلسل عميلة سرية ملخص الحلقة 143 – يوم الأربعاء

مسلسل عميلة سرية ملخص الحلقة 143 – يوم الأربعاء

تبدأ الحلقة بريديما تفكر من الذى ارسل لهم هذه اافديوهات،ريديما تنظر للفديو مره اخرى و تدقق به لتجد ان الغرفه التى تم تصوير الفديو بها نفس الغرف التى فى الفندق،فريديما تتصل بالسكرتير ليخبرها برقم الغرفه التى تم حجزها قريبا وهى الغرفه رقم ٥٠٣.فى ذلك الوقت،المجرم يقص صوره فانش لينجرح اصبعه،ريديما تدخل للغرفه ليهرب المجرم😮،ريديما تجد صورة فانش و تجد بقع دم لتفكر بان اكيد المامبا السوداء انجرح

ريديما تذهب،لتظهر سارا و نرى ان اصبعها مجروح و تظهر الجده ايضا و هى ترتدى نفس الجوارب التى كان يرتديها المجرم🙃🙃. ريديما تذهب لغرفتها و تفكر فى فانش و تتمنى ان ياتى فانش و يعانقها لتنتهى كل احزانها و تستطيع النوم بسلام،ريديما تجد هديه لتفتح لتجد دميه تقول احبك امى،و تقرأ الرساله لتضح انها من فانش ليظهر فانش،فريديما تجرى لعنده و تعانقه و تخبره بانها اشتاقت له كثيرا ولن تدعه هذه المره

ريديما تلفت و تنظر فلا تجد فانش فتقول بانها كانت تحلم مجددا ليظهر فانش مره اخرى و يخبرها بانها لم تكن تحلم هو معها،ريديما تعانقه مره اخرى و تخبره بانها لن تدعه ابدا،فانش يجعل ريديما تجلس،فريديما تساله اذا كان يعتقد ان طفلتهم ستكون فتاه ايضا ليخبرها فانش بانه سياتى لهم ملاك صغير،فانش يخبر ريديما بانها يجب ان ترتاح قليلا لتخبره ريديما بانها لن تدعه ابدا،ريديما تمسك بيد فانش و تخبره بانها اشتاقت له كثيرا و انها تحبه ليخبرها بانه يحبها❤،ريديما تنام ففانش يضع الدميه على الطاولة.

فى الصباح،ريديما تستيقظ فلا تجد فانش لتنادى عليه،ريديما تجد ان الدميه على الكنبه لتفكر بانها كانت تحلم😥،ريديما تعانق الدميه فتتذكر عندما وجدت دميه ايضا فى غرفه فيوم🤔.فى وقت لاحق ريديما ذاهبه لتلتقى بانغري ليسالها اذا كانت لخير لتخبره بانها بخير ولكن تريد ان تساله عن شئ ليخبرها انغري بان تسال،ريديما تقول هل لدى فيوم امراه و طفله تم قتلهم،انغري يخبر ريدبما بان فيوم يتلاعب بها فقط من اجل الالماسه ان فيوم يهتم فقط بالالماسه لتخبره ريديما بانها تشعر انه يحتجز فتاه و امرأه لديه رهينه،ياتى اتصال لانغري ليذهب،ريديما تقرر ان تسال فيوم.

فى وقت لاحق،فيوم يمسك بفستان طويل ويقول رائحتك مازالت به انا ساعود الى المنزل و اراكى تقفين و تبتسمين لا تقلقى ساعود قبل الموعد،تاتى ريديما وتقول فيوم،فيوم يقول الم امنعك من المجئ الى هنا اذهبى هيا،ريديما تقول لن اذهب حتى تجيب عن سوالى.فيوم يخبر ريديما بان تذهب و تدعه فى حاله لتخبره ريديما بانها لن تذهب حتى تعرف اجابه سوالها،فيوم يقول اى سوال،ريديما تقول لمن هذه الاغراض كلها هل تحتجز فتاه و امرأه و تشعر لالذنب ولهذا كنت تضرب نفسك،فيوم يقول تريدين ان تعرفى الحقيقه اذا تعالى معى ساريكى

ريدبما تخبر فيوم بان يترك يديها لانها تتالم ليخبرها فيوم بانها لم ترى الالم بعد،فيوم يشير لريديما على الشجر ويقول ان عند تلك الشجره توجد ابنتى و زوحتى ايضا وهم اكيد سعداء الان قبل 4 سنوات كان الامير عقيل يبحث عن دمعه ليلى وبعد وفاة والدى اتحد انا وصديق القديم هل تعرفين من صديق انه فانش انا وهو وقفنا امام عقيل و لكن بعد ذلك تفرقنا بعد ان تفرقنا انا و فانش كنا نبحث عن دمعه ليلى واكنى وجدتها قبل فانش ولكن فانش لم يستطيع تحمل فكره انى حصلت على دمعه ليلى قبله،عندما عدت الى المنزل زوجتى مادهورى ارادت ان ابتعد عن هذه الاعمال و ان نعيش فى سعاده مثلما انتى تريدين هذا لفانش ايضا

و فى أحد الأعياد زوحتى مادهورى كانت ترتدى هذا السارى وهذه الاساور ايضا و اخبرتنى بان قبل بزوغ القمر و لكن فى تلك الليله قبل ان ارجع ذهب زوجك فانش لمنزل و دخله عنوه و سال مادهورى و بيهو عن دمعه ليلى و لكنهم لم يكونوا بعرفوا مكانها لن لم اضعها فى المنزل و لكن زوجك المتوحش اخذ شموع ابنتى التى كانت تجهزهم لحفل عيد ميلادها و حرق عالمى باكلمه و دمر سعادتى انا عدت قبل بزوا القمر ولكنى لم اجد الا الرماد لقد حرق زوجك منزلى بزوحتى و ابنتى ايضا🥺

ريديما تسمع هذا و تنصدم و تخبر فيوم بانه يكذب عليها لان فانش لا يمكنه ان يفعل هذا ابدا هى تثق بحبيبها فانش،فيوم يقول انا اكذب انا اقسم بحياه ابنتى الميته ان هذه هى الحقيقه اجعلى زوجك يقسم ايضا بحياه طفله،ريديما تقول حسنا غدا ساكشف كذبك للجميع،فيوم يقول حسنا اجعلينا نجتمع نحن الثلاثه وسنرى من الذى يقول الحقيقه.فى وقت لاحق،ريديما حالسه بجانب المسبح لتشعر بوجود فانش لتناديه لتطد رساله مع وردة بها ان هناك عده وجه للحقيقه ولكن يجب ان تثق بذويها لانهم هم من يقولون الحقيقه❤.

فى وقت لاحق،ريديما تنظر من الشرفه لياتى انغري و يسالها اذا كانت تريد شئ لتخبره ريدبما بانها تريد ان تساله عن شئ وهو اذا كان فانش يبحث عن دمعه ليلى من ظمان ليخبرها انغري بانه اجل كان يبحث عنها لكى يكبروا الامبراطوريه اكثر،ريديما تقول هل فانش اضطر لقتل احدا،انغري يقول زوجه اخى هل ذهبتى لفيوم مره اخرى،ريديما تقول فى الحقيقه اجل ووجدت اشياء كثيره له وعن زوجته و ابنته و يتهم فانش بانه من قتلهم،انغري يخبر ريديما بان فيوم يكذب عليها لا يمكن لفانش بان يقتل امرأه و طفله ابدا ان فيوم يستغل عطفتها فقط لا اكثر،ريديما تفكر بانها يجب ان تعرف بالحقيقه باى ثمن😥.وتنتهى الحلقه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *