الرئيسية / مسلسل الرابطة / مسلسل الرابطة – ملهر يكشف حقيقة موت والدته

مسلسل الرابطة – ملهر يكشف حقيقة موت والدته

تبدأ الاحداث تقول كالياني لمالهار إنها تريد أن يتزوج عمى وامى وأنوبريا وسارتاك مصدومان وتقول كالياني إن كلاهما عازبان وسيسعدان مع بعضهما البعض وابارنا تقول ما هذا الهراء هل جننت؟ ومالهار يخرج مسدسه ويوجهه نحو اهيليا ويقول هل جننت أنا متزوج بالفعل في هذه العائلة المجرمة ويقول إنك تريدين أن يتزوج عمى هنا ايضا وكالياني تسأله ماذا تقول؟ ويقول مالهار إن اهيليا كانت تقود السيارة منذ 18 عامًا عندما تعرضت السيارة لحادث وكانت تلك المرأة التى فعلت بها الحادث هى أمي😲ويصاب الجميع بالصدمة

ويقول مالهار إنه يريد معرفة الحقيقة من اهيليا ويطلب منها الاعتراف بجريمتها ويخبر مالهار الجميع كيف تآمر على السيارة للقبض على المجرم متلبسًا وأمر باوار بإحضار كيشاف إلى منزله للاستجواب واهيليا تتوتر وتبكي وتحاول كالياني جعلها تقول الحقيقة ويشرح مالهار لكالياني كيف هربت اهيليا بعد أن صدمت والدته بالسيارة ويشعر مالهار بالدمار عندما يعلم أن سارتاك كذب عليه بشأن معرفته بهذا الامر ويشرح سارتاك لمالهار انه لم يقدر على كشف عن حقيقة الحادث له من قبل ويخبره انه لم يكن بعلم أن اهيليا هى التى قامت بالحادث مع والدته ويقول أن أن كيشاف هو القاتل الحقيقي

ويقوم بوار بإحضار كيشاف ويهدده مالهار بفضحه أمام الجميع ويخبر كيشاف مالهار أنه كان نائمًا عندما جاءت اهيليا اليه بعرض لقد عرضت على أن تجعل أنوبريا زوجة ابنها الاكبر ولن تخبر احد أن هو المسؤول عن الحادث وكان كيشاف قد ضحى بحياته من أجل شقيقته ويلقي مالهار باللوم على كالياني وأنوبريا لمعرفة حقيقة الحادث ويشك فيهما وتحاول كالياني إثبات براءتها ويلقي كيشاف باللوم على كالياني ويكذب حول معرفتها للحقيقة وانوبريا تقطع علاقتها بكيشاف ويلومها مالهار لإفساد حياة كالياني😥 وكيشاف يتوعد لانوبريا بأفساد حياة كالياني

وتحاول كالياني ان تجعل مالهار يفهم أن هي وانوبريا لم يكونوا على علم بوفاة والدته وانوبريا تخبر مالهار أيضًا بنفس الشيء ويتدخل سارتاك ويقول إنه يجب أن يصدق كالياني وأنوبريا ومالهار يطلب منه الابتعاد عن الموضوع ثم تقول اهيليا أن كالياني وأنوبريا يقولان الحقيقة وكالياني والجميع مصدومين

وتقول اهيليا إنها أخفت الحقيقة عن كالياني وانوبريا وأنها أحرقت ملف كيشاف كما اعترفت بإتلاف كل الأدلة ضده لكن مالهار يرفض أن يصدق واهيليا تلوم نفسها وتتذكر كالياني أن اهيليا اعترفت ذات مرة بأنها لا تعرف القيادة وتخبر مالهار بهذا واهيليا تشعر بالصدمة ويغضب مالهار ويطلب منها أن تخبره باسم الجاني الحقيقي ويصفعه فيفيك ويسحبه من ملابسه ويهدد بإلقائه من على الدرج

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *