الرئيسية / مسلسل الرابطة / مسلسل الرابطة ملخص الحلقة 66 – حلقة الأربعاء

مسلسل الرابطة ملخص الحلقة 66 – حلقة الأربعاء

تبدأ الحلقة ويجد اتارف أنوبريا تتحدث إلى شخص غريب وتتوسل إلى الرجل أن يتوقف عن مضايقة أسرتها ويعتقد اتارف أن هذا الغريب هو صديق انوبريا السابق ثم يكتشفوا اتارف وسامبدا بملف انوبريا الشخصي فى موقع الزواج يأتي كيشاف الى المنزل متنكر في زي صبي توصيل الغاز ويخطط لقتل كالياني لكن أنوبريا تعرف بخطته وتندفع لإنقاذ كالياني مالهار لم يستطع العثور على موكش في أي مكان ويغضب ويبدأ بضرب أتارف واتهامه بخطف موكش وأتارف يقةل انه لم يخطفه وتبدأ انوبريا والجميع في البحث عن موكس وتجد أنوبريا لعبة موكش في البئر..

وتطلب اهيليا من الخدم القفز في البئر والبحث عن موكش ولم يتمكن الخدم من العثور على موكش ثم تتلقي كالياني مكالمة من كيشاف ويطلب من كالياني ان تأخذ مسدس خدمة مالهار والوصول إلى موقع معين وكالياني تندفع الى هناك لإنقاذ موكش .. سامبدا تغضب على مالهار ويصل سارتاك لهناك ويصفعها ويطلب من سامبدا وأتارف التزام الصمت ويسأل سارتاك عن كالياني ويخبره مالهار أن كالياني قد ذهبت الخاطف لأنه كان يطاردها وأفرغت عبوة المسدس قبل أن تذهب وفى نفس الوقت كالياني تسير بناءا على تعليمات كيشاف ويرسل مالهار بعض رجال الشرطة بعد كالياني وكيشاف يقتل رجال الشرطة ويطلب من كالياني إطلاق النار على نفسها بمسدس مخبأ في كيس

أنوبريا تذهب لمكان كالياني وتحاول قتل نفسها وتلوم نفسها على كل شيء سيء يحدث في حياة كالياني ثم يجد مالهار موكش في زنزانة تحت البئر وكالياني تحاول انتزاع المسدس من يد أنوبريا وتطلب منها انوبريا التراجع وإلا ستطلق النار على نفسها وكالياني تتلقى اتصال من مالهار ويخبرها أن موكش في أمان وتخبر كالياني أنوبريا أن مالهار وجد موكش ويندفع كيشاف لإنقاذ حياته لإنه يعلم أن مالهار لن يتركه بعد هذا الحادث ويخطف المسدس من انوبريا ويذهب

ومالهار وسارتاك يصلان لإحضار كالياني وأنوبريا إلى المنزل وفى المنزل تحاول سامبدا اخذ موكش لكن اهيليا توقفها ثم تأتي كالياني وتأخذ بيلو من اهيليا وتبكي😥 وترفض أن تعطيه لأحد واهيليا تهدأها وتقرر عما صلاة من اجل موكش وتعلن أن كالياني ستجلس مع موكش في الصلاة بصفتها والدته😉 وتنزعج سامبدا وكالياني تذهب مع موكش إلى الغرفة ولم تستطع تحمل ما حدث مع موكش لان حياته كانت فى خطر وتقول لبيلو انها شجاعة وتحاول حمل الاثقال😥 وكانت ستقع ويأتي مالهار ويحملها قبل أن تسقط ويوبخها وكالياني تقول انها كانت تحاول أن تثبت انو مش انها شجاعة

ومالهار يهدأها ويقول لها ان كل طفل يكون والده هو بطله لكن بطل موكش هو انتى😍 وسارتاك يقول لها لا احد يستطيع ان يحب موكش اكثر منك كالياني تقبل موكش وتقول لمالهار هذا الشخص لا يجب أن نتركه مالهار يحصل على أدلة ضد كيشاف يتصل كيشاف بانوبريا لإنقاذه من مالهار وفي المقابل لن يؤذي عائلتها أبدًا ثم يظهر الفلاش باك اتارف ينقذ كيشاف من رجال الشرطة ويستخدمه الآن ضد انوبريا وأنوبريا تصدق كيشاف وتسرق مذكرة التوقيف من ملف مالهار ثم يدخل مالهار الغرفة وتقول أنوبريا إنها أتت إلى هنا للتو …

ويطلب منها مالهار عدم تقديم توضيح ويقول إنني أعلم أنني طلبت منك عدم الحضور إلى هنا لكن الأمور تغيرت الآن ويقول كيف يمكنني منع الأم من مقابلة ابنتها😍 وتقول أنوبريا إنها كانت تبحث عن كالياني وتقول إنها ستدخل المطبخ ويطلب منها مالهار ألا تقلق ويقول إنه لن يترك ذلك الرجل وتعتقد أنوبريا أنها أوفت بوعدها وتتمنى أن يتذكر كيشاف وعده أيضًا ويقول كيشاف لنفسه أنني اعطيت وعدا مزيفا لك انوبريا سامحيني ويقول إنني قادم غدًا لأخذك وإنهاء عائلة ديشموخ إلى الأبد😲.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *