الرئيسية / عميلة سرية / مسلسل عميلة سرية – فانش ينقذ ريديما قبل زواجها من كبير

مسلسل عميلة سرية – فانش ينقذ ريديما قبل زواجها من كبير

تبدأ الحلقة بمغادرة كبير لعمل الترتيبات للزواج بينما تبكي ريديما معبرة عن حزنها. وتدعو الله أن يوقف الزواج . ريديما يغمى عليها وزهرة تقع فوق رأسها. كبير يوجه الكاهن لاتخاذ الترتيبات اللازمة للزواج ويذهب للاطمئنان على ريدهيما، يرش الماء على وجهها ويحرر يدها. تحاول ريدهيما الركض ، لكنه يمسك بها ويهدد بقتلها

ريديما تستعد للذهاب وياخذها لأداء طقوس الزواج. تتذكر ريدهيما وعود فانش وتعتقد أن فانش لا يمكنه أن يتركها بمفردها. كبير يجعل ريدهيما ترتدي الإكليل ويجلس ويجعل ريدهيما تجلس بجانبه، ريديما في حالة صدمة. تتذكر آخر لحظة لفانش كبير يأخذ جولات حول النار المقدسه. يقول ثلاث جولا قد انتهت . بينما تقول ريدهيما أنها تنتمي دائما إلى فانش.

على الجانب الآخر يظهر رجل يركب دراجة ووجهه مغطى، كبير وريديما على وشك خوض الجولة السابعة ، يرون دراجة قادمة نحوهم ضرب الرجل كبير بالدراجة، كبير يسقط وتليه ريدهيما ، يقدم الرجل المساعدة لريدهيما الذى يمسك بيده ثم كبير يصرخ من هو ؟ يكشف فانش عن وجهه تحت صدمة كبير. تقول ريدهيما فانش وتحتضنه

ثم يظهر فلاش باك أنوبريا ترى فانش مغمى عليه وتفتح الباب وتخرج فانش . انها ترش الماء عليه ويسعدها أنه على قيد لحياة. وتطلب مغفرته، يطلب منها فانش أن تاحذه إلى ريدهيما، توافق أنوبريا. ينتهي الفلاش باك. يقول كبير إنه نجا من الموت بيديه. فانش يلكم كبير الذي يسقط. يأخذ الرمل ويرميها على وجه فانش. تدخل الرمال فى عينيه وهه بكافح من اجل الرؤية. تحاول ريدهيما مساعدته ، لكن فانش يرفضها قائلا إن الأمر بينه وبين كبير

يربط منديل حول عينيه ويحاول كبير أن يلكمه لكنه يمسك بيده ويقول إنه يعرف جميع حيله ويدخلون في معركة جسدية عندما يتألم كبير للخسارة ، يضع سكينا على رقبة ريدهيما ويهدد فانش، فانش يزيل المنديل من عينيه ويوجه البندقبة نحو كبير، يصفه بالجبن . ينادي وانش ريديما وتومن براسها نعم . يطلق فانش النار على كبير في يده.

كبير يترك ريدهيما ويهرب من هناك . قلة من الرجال يدخلون الغابة ويطلقون النار باتجاه فانش فانش يتساءل ما إذا كانوا رجال تشانغ  ، يهرب من هناك مع ريدهيما. في هذه الأثناء يخطط كبير لقتل كل من ريدهيما وفانش بقنبلة.  يطلب فانش من ريدهيما الاختباء خلف الصناديق ويذهب للتحقق مما إذا كان أي شخص قد جاء بعدهم . يأتي كبير هناك ويضربه بحديده، يمسك برقبة فانش . فانش يقهره ويضربه، يتخذ فانش موقفا لمقاتلته

لكن كبير يتراجع ويفعل القنبلة. تلاحظ ذلك الذي لاحظ ذلك ، تأخذ البندقية وتطلق النارعلى كبير قبل أن يتمكن من القاء القنبلة على فانش تسقط الفنبلة بالقرب من ساق كبير وتنفجر . يقفز فانش وريدهيما من هناك، يتعانقون ويسألون بعضهم البعض إذا كانوا بخير.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *