الرئيسية / رمضان 2021 / مسلسل قلوب أنانية 2 ملخص الحلقة 81 – حلقة الثلاثاء

مسلسل قلوب أنانية 2 ملخص الحلقة 81 – حلقة الثلاثاء

تبدأ الحلقه مع الجميع يأتوا الى رانو ، يجدوها مع سينها ، امبكيا تخبرها ان تتركه وتتراجع لكن دون جدوى ، تبدأ امبكيا بالتقدم نحوها لكن الارض مليئه بالزجاج والشظايا ، تبتسم رانو وتمسك بكبريت وتشعله وعلى وشك اشعال المكان ، يهرول اكاش نحوها ويمنعها ثم تأتي جيا وتأخذ العم معها ، بينما امبكيا تكمل طريقها هي وبيني ويمسكوا برانو ، رانو تغضب وتفلت يدها وتمسك سكين وعلى وشك قتل امبكيا ، تأتي الشرطه وتطلق النار على يدها ، تنصدم رانو وتصرخ ألماً وتسقط ارضاً ، تقترب الشرطه منها ويمسكوا بها ، يجتمع الجميع حولها ، تقترب جيا منها وتقول : اعلم أن كل ما فعلته كان ناجماً عن اعتقادك أن العم والعمه سينها وامبكيا هم سبب موت والدك ، لكنك اغمضتي عينك عن الحقيقه ، اتمنى بقائك في السجن يجعلك تفرقين بين الصح والخطأ في اسرع وقت ، وتغادر رانو مع الشرطه لتتلقى عقابها ..

يصعد الجميع الى المنزل ، يبدأ الجميع بإلقاء تحيه الى العم ، يأخذه اكاش ويفحصه ، ثم يضعه في الغرفه ويخرج ويخبرهم انه ضعيف للغايه ، واعضائه تحتاج لوقت كي تتعافى ، تتنهد امبكيا وتخبره انهم سيعتنوا به بكل الطرق ..يدخل الجميع الى ارجون ، تبتسم جيا له وتخبره بكل ما حدث ، يحزن ارجون قائلاً : كل هذا حدث وانت جابهتموه وحدكم ؟ انا انسان سئ هذا خطئي ، ترفض امبكيا كلامه وتخبره أن يهدأ لان والده الان معه ، وان عليهم الاعتناء به ، اكاش يتحمحم ويقول : هو الان فاقد للوعي اثر تعبه ، عندما يستيقظ سوف نجعله يراك ..

بعد مده ، جيا تأخذ ارجون الى والده ، ينصدم الإثنان عند رؤية بعضهما ، يهرولا الى بعضهم البعض ويضما بعض ويدخلا في نوبه من البكاء ، مع تأثر الجميع بذلك المشهد الذي امامهم ..يمسح ارجون دموعه ويقول : لا ، لا يوجد حزن بعد الان ، انا وجيا سوف نتزوج ، ثم اكاش وبيني ، لن نسمح لشئ يفرقنا ، تتحمحم جيا وتقول : ارجون ، سننتظر الى أن يتم شفائك تماماً ثم نتزوج ، يتنهد ارجون وينظر لوالدته التي توافق جيا الرأي ، ثت تنظر لجيا وتقول : كنت سأنسى تفضلي هذا ، تعطيها مفاتيح المنزل ، تنصدم جيا وتشكر امبكيا ، يضحك اكاش ويسألها اذا كانت جيا ستصبح والدته الان ، تغضب جيا بمزاح وتضربه ، يضحك الجميع ويجتمعوا معاً ويأخذوا صوره عائليه *السعاده دي مش هتكمل حلقه كمان لا * ..

اكاش يجلس وتأتي بيني اليه ، تسأله عن التحضيرات التي سيقوموا بها فيما بعض ، يتنهد اكاش ويخبرها أن تقرر وحدها ، تغضب بيني وتقول : اعتقد انك اصبحت لا تبالي لي الان ! شغفك وحبك نحوي قد اختفوا ! ، وتغادر وتتركه في صدمه ويتمتم : يجب أن اجد طريقه لاجعلها تشعر انها مميزه لدي ، انا احبها حقاً !..يأتي اكاش الى جيا ويجلس امامها ظاهراً عليه التوتر ، يتحمحم ويسأل : كيف تشعرين انك مميزه تجاه ارجون ؟ ، اقصد كماذا يفعل ارجون لبجعلك تشعرين انك مميزه لديه ، تبتسم جيا وتقول : هناك اشياء عديده ، لكن يجب أن تجرب أن تعد لها موعداً خاصاً ذو اجواء رومانسيه ، يبتسم اكاش ويعتليه الحماس وشكرها ويغادر ، عند مغادرته تنظر جيا الى بيني المختبئه وتخبرها أن الامر سيتم ..

يعود اكاش للمنزل ويجهز كل شئ ، تأتي فتاه وتقول : مرحباً انا منى ، ابحث عن عنوان واتضح انه بيتك ، هذا جميل للغايه ، يتوتر اكاش لكنه فجأه يبتسم ويقترب منها ، تبتسم منى وتقترب منه وتبادله ، تنصدم بيني المختبئه وتهرول نحوهم وتدفع منى بعيداً وتقول : لقد جلبتك لتمثلي ، لا تأخذي مكاني ! اذهبي من هنا ، يضحك اكاش وينظر اليها ويضمها ويقول : لقد رأيتك مختبئه ايتها المحتاله ، لا تفعلي بي هذا مره اخرى ، سأحزن ، تبتسم بيني ويقضيا وقت جميل معاً ..

في اليوم التالي ، تأتي قارئة الابراج الى المنزل لترى توافق اكاش مع بيني ، تنظر الى اكاش وبيني ثم تنظر لابراجهم وتقول : هناك شئ خاطئ ، هم متوافقون كثيراً ، لكن. في نفس الوقت اذا تم هذا الزواج سوف تتعرض بيني لخطر كبير يؤدي بها للموت ! ، ينصدم الجميع ويسألوا عن الحل ، تنظر لهم العرافه وتقول : يجب لمن يكون وكيل او وكيلة بيني في الزواج هو شخص يربطها به علاقة دم ، مثل والدتها مثلاً ، تنصدم بيني وتبدأ في البكاء وتهرول لغرفتها ، يغضب اكاش ويخبرها الا تهذي ، تغضب العرافه من طريقته وتغادر ، لكن امبكيا تخبرها الا تغضب منه وانها ستتصل بها لتعرف اذا كان هناك طريقه اخرى ام لا ..

يصعد اكاش خلف بيني ويسمعها تبكي ، يصر عليها كي تفتح الباب ، تفتحه وتقول : لن استطيع جلب امي ، أن جاءت سوف تقلب حياتنا رأساً على عقب ، سوف تخرب هذا المنزل مثلما حدث لمنزلنا من قبل ، لن استطيع مجابهة ذلك ، ووالدتك ستعترض وستجلبها ، يتنهد اكاش ويقول : لن يضر بشئ أن جاءت لعدة ساعات فقط ، سوف تأتي من السجن وتغادر لستة ساعات ليس اكثر ، تبكي بيني وتكمل : انت تعلم بكل ما حدث ، تعلم بشرها الاعمى وكيف انها ليست طبيعيه ، كيف تريدنا أن نجلبها لهذا للمنزل ايضاً ، هي يمكنها أن تقتلنا واحداً تلو الاخر في هذه الستة ساعات ! ، تأتي جيا وتقول : انا اعلم ما سنفعله ..
وتنتهي الحلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *