الرئيسية / عميلة سرية / مسلسل عميلة سرية ملخص الحلقة 93 – حلقة الخميس

مسلسل عميلة سرية ملخص الحلقة 93 – حلقة الخميس

تابعو احداث مسلسل عميلة سرية ملخص الحلقة 93 ليوم الخميس واحداث مشووقة بعد اطلاق تشانغ النار علي ساق فانش
وانقاذ كابير لفانش وفوزه بثقة عائلة فانش .. تبدأ الحلقة مع وصول فانش إلى مكان الاجتماع ويلتقي مع تشانغ.يقول تشانغ إنه لا يحب مقابلة فانش لكن عليه أن يخالف قواعده من أجل عمله.يقول فانش تفكيرهم وكرههم للمباريات نفسه بشكل جيد.يطلب تشانغ من فانش إظهار الماس فيقول فانش إنه يريد أن يرى النقود الأول.

يطلب تشانغ من حارسه الشخصي إظهار النقود.يفتح فانش صندوق الجيتار الخاص به ويظهر لتشانج الماس.يرى تشانغ الماس ويحاول لمسه فأوقف فانش تشانغ وقال إنه لم يسمح له بلمس الماس.يسأل تشانغ فانش عما إذا كان يمكنه رؤية الماس.يقول فانش نعم ثم يختار تشانغ ألماسة ويتحقق منها.يقول تشانغ إن الألماس مزيف ويطلب من فانش التحقق من الماس.يتحقق فانش من الماس ويقف مصدومًا ويتساءل أين الماس الأصلي.

يقول تشانغ إن فانش كان يخونه ببيع الماس المزيف.يقول فانش إنه لا يغش أبدًا عندما يتعلق الأمر بالعمل.يقول تشانغ لديك نية سيئة للغاية.يغضب فانش ويضرب تشانغ.في هذه الأثناء تشعر ريدهيما بالقلق وتعتقد أن حياة فانش في خطر فتندفع خارج منزلها وتحاول دادي إيقافها ولكن تقول ريدهيما أن انغري دائمًا ما يذهب مع فانش لكنه لم يفعل ذلك اليوم والآن اشعر أن حياة فانش في خطر لكت دادي لا تسمح لها بالمغادرة وتأخذ ريدهيما داخل المنزل والجميع يصلي من أجل فانش.

علي الجانب الآخر يحاول حارس تشانغ الشخصي إيذاء فانش ويطلق فانش النار على الجميع،تشانغ يحمل مسدسًا ويأتي كبير هناك ويطلق النار على تشانغ.أطلق فانش وكابير معًا النار على حارس تشانغ الشخصي.يطلب تشانغ من رجاله أن يخرجوه من المزرعة.يخرج تشانغ ويقول لنتبع الخطة ب.يقلق فانش وكابير.يقول تشانغ إنه خطط لموت خطير لفانش وشريكه وأن المنزل سينفجر.يطلق تشانغ النار على شيء ما واشتعلت النيران في المكتب.

كابير وفانش يُحاصران،يطلق تشانغ النار على ساق فانش ويقول وداعا.يركل كابير الباب ويفتح الباب ويخرج فانش من المكتب.كابير يوصل فانش إلى المنزل ويشعر الجميع بالرعب من رؤية فانش مصابًا.ريديما تري حالة فانش وتقلق وفانش يخبرها أن كابير انقذه لولاه لكنت مت اليوم،الجدة تشكر كابير علي انقاذ حياة فانش فيقول كابير لا يوجد داعي فهو شقيقي فتقول الجدة أنت أصبحت من أفراد الأسرة،بعد وقت تذهب ريدهيما لكابير وتسأله لماذا أنقذ فانش فيقول أنه لا يزال لديه انسانية وقد تعاطفت معاه فتشكره ريدهيما وتغادر

تذهب ريدهيما لفانش في غرفته ويخبرها كيف أصاب برصاص فتصاب ريدهيما بالذعر وتحاول الاتصال بالطبيب لكن يوقفها فانش ويقول أنتي من ستفعلي ذلك لا أريد أحد من العائلة آن تقلق،تقول ريدهيما لن أستطيع فعل ذلك لكن يقول فانش أنا أثق بكي وستنجحي فتحاول ريدهيما إزالة الرصاصة من ركبته وتنجح في ذلك،علي الجانب الآخر يقول كابير أنه كسب ثقة الجميع لكن لا يعلم أحد أني من عرضت حياته للخطر وبعد ذلك يظهر فلاش باك كيف استبدل كابير الماس الحقيقي من خزانة فانش بالماس مزيف،من ناحية أخرى انغري وايشاني يحتفلوا ويقطعوا الكعكة معا

فانش يفكر كيف استبدل الماس وتأتي سيا هناك وتخبره آن يوقف اعماله الخطرة حتي لا تتأثر ريدهيما بذلك واذا انجبت ريدهيما طفلا سيؤثر عليه أيضا لكن فانش يقول إنه لا يريد أطفال لأنها ستجعلني ضعيفاً،علي الجانب الآخر تشعر ريديما بانها تريد أن تتقيأ وتذهب للحمام..وتنتهي الحلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *