الرئيسية / مسلسل ساحرتي / مسلسل ساحرتي ملخص الحلقة 109 والأخيرة – الخميس

مسلسل ساحرتي ملخص الحلقة 109 والأخيرة – الخميس

تبدأ الحلقة مع الجميع يجد نفسة في الغابة تابيزي هي من ارسلتهم والخيط التي بيد روشني وشايري ينقطع فينصدم امان .. وروشني لاتعلم اذا انتقل طفلها لرحم شايري ام مازال بداخلها ثم روشني تنظر و تري ليلة الشمس الذهبية فتخاف وتقول ان هذه نفس الليلة التي رأتها بحلمها ومات فيها الجميع . وتابيزي تأتي لهم من الباب البرونزي وتخبر روشني انها ان لم تأتي معها فسوف تقتل عائلتها فتوافق روشني علي مرافقتها وتابيزي تضحك وتقول لروشني بأنها ليس لديها خيار آخر ..

وامان يخبر تابيزي انها ستأخذ قلب روشني التي مثل الملاك لكي تعيد لهم طفلهم ارمان فتقول تابيزي لأمان انها ستعيد لهم الطفل بعد ان تحصل علي قلب روشني الملائكي فيرفض امان ويخبر تابيزي ان عليها ان تعيد لهم الطفل اولا فتوافق تابيزي وتجلب لهم ارمان وامان يأخذة ويحمله وتابيزي تخبر روشني ان تسرع لانها ليس لديها الكثير من الوقت وروشني تبكي وتطلب من امان ان يعتني بالطفل وتعانق امان وتبكي . وتابيزي تخبر روشني اذا كانت جاهزة الان لانها ان لم تأتي معها فسيحدث مثلما رأت في حلمها فتخبرها روشني انها لن تذهب معها وتقول لها انها كانت موافقة ان تعطيها قلبها التي مثل الملاك لكن حلمها التي رأته اظهر لها حقيقتها ونواياها . فتقول تابيزي لروشني بانها ستذهب معها لانها اقوي شخص من بينهم ولن يتمكنوا من ايقاف ماستفعلة .

ثم تابيزي تنظر وتجد امان والطفل اختفوا فتتسائل اين ذهب امان وتعصب تخبرهم انها لن تجعل اي شخص منهم حياً فتقول لها روشني بأنها لن تستطيع اذيت احد منهم وتخبر الجميع الايخافو ثم تابيزي تأخذ روشني وتدخل من الباب البرونزي والجميع ينصدم.وامان يحمل ارمان ويصل عند طرف الجرف وينظر الي الشمس الذهبية والقمر ويتذكر ان الجنية اخبرتة ان علية ان يحجب الشمس الذهبية بالقمر لكي يتمكن من انقاذ روشني ولكن هذا سيكون مخاطرة بحياتة وسيفقد سحرة للأبد وامان يقول انه مستعد ان يفعل اي شئ من اجل روشني وينادي علي بازيجار ويحاول بسحرة وضع القمر علي الشمس الذهبية لكن لايتمكن وبازيجار يسقط وامان يترجاه ان يحاول معة مرة اخري لكي ينقذو روشني ويخبر بازيجار انه يعلم انه سيفقدة للأبد لكنه سيظل صديقة المفضل دائما ويطلب منه ان يساعدة ف انقاذ روشني فيقوم بازيجار وامان يفعل سحرة لكن يأتي جن من التي احضرتهم تابيزي ويهاجم امان فيسقط امان علي الارض ويفقد الوعي وهو حامل ارمان .

وتابيزي تأخذ روشني لمكان اخر وتنظر للقمر والشمس الذهبية وتقول لروشني ان زوجك حاول كثيراً حجب الشمس الذهبية لكنه لم يتمكن وتخبر روشني انها ستقتل امان بعد قليل وروشني تبكي وتطلب منها الا تفعل اي شئ لأمان وطفلها ثم تنظر تابيزي ليد روشني وتنصدم برؤية خاتم في يدها فتسألها من اين حصلت علي هذا الخاتم فتتذكر روشني انها وجدت هذا الخاتم في الصندوق التي دلتها عليه جنية والدتها وروشني تقول في نفسها ان بالتأكيد هناك بعض القوي بالخاتم لهذا تابيزي خافت عندما رأته فتسخدم روشني الخاتم وتوقع الشجرة وتعلم ان هناك قوة به. لكن تابيزي تنتزع منها الخاتم وتأخذه له وترتدية وتضحك وتقول لروشني انها لاتعرف كيف تستخدمة او تحافظ علية والان هو اصبح في الايدي الصحيحه وتقول لروشني من الجيد انهم اقارب من الدم حتي تتمكن من استعمال الخاتم .

والجن يربط امان بالشجرة وهو معه طفله وامان يطلب من ارمان ان يساعد والدتة لكي يتمكنوا من انقاذ روشني فتتغير عين ارمان للون الازرق ثم يتحرر امان من السلاسل التي تقيدة . وامان يركض بالطفل والجن يلحق به فيختبأ امان ويضلل للجن طريقة ليذهب بعيد عنه . وروشني تبكي وتطلب من تابيزي ان تعيد لها الخاتم لانه الذكري الوحيدة التي تمتلكة من والدتها فتضحك تابيزي وتقول لها هذا فقط مايعينة الخاتم لكي وتقول لروشني ان والديها كان لديهم قوة كبيرة وكانو يمتلكوا الكثير من الاسلحة السحرية التي تم انشاؤها بمساعدة العديد من الجان السيئين والطيبين وتخبر روشني ان هذا الخاتم هو المفضل لدي والديها وتنظر تابيزي للجهه الاخري وتقول لروشني انه ان كان شقيقها مازال موجود حتي الان لكن شعر بالفخر لرؤيتها تحارب من اجل حقوقها ثم تلتفت تابيزي ولا تجد روشني فتنصدم وتنادي عليها .

روشني تهرب من تابيزي وامان يراها وينادي عليها و يسألها كيف اتت الي هنا فتقول له روشني انها هربت من تابيزي وامان يخبرها ان عليهم ان يذهبوا من هنا ويقول لها انه لم يعد لدية قوية ثم يخبرها انه عندما يحدث خسوف للشمس الذهبية سيعود كل شئ لطبيعتة ولن يحتاج للقوة بعد ذلك ويقول لروشني ان عليهم ان يذهبوا لينقذوا العائلة ويوعد روشني انه ان كان يملك قوة ام لا فهو سينقذ الجميع .. وروشني تقول له ان ارمان معهم ولهذا لن يحتاجوا لقوة سحرية وتطلب منه الا يقلق .

ثم روشني تخبر امان ان تابيزي اخذت منها خاتم التي كان زكري من والدتها فيقول امان لها ان جنية والدتها ان كانت دلتها علي مكان هذا الخاتم ف بالتأكيد هو سيساعدهم ويخبر روشني ان عليهم الاختباء حتي يحجب القمر الشمس الذهبية لكي لاتتمكن تابيزي من اخذ قلبها الملائكي فتقول روشني لأمان انه علي حق وتسألة لكن من سيحمي العائلة لان تابيزي من الممكن ان تؤذيها فيخبرها أمان ان عليهم ان يختبئوا بالقرب من العائلة ويأتوا ليذهبوا لكن ينصدموا بوجود تابيزي في وجههم وتجمد امان مكانه .. ومن ناحية اخري الجن التي جلبتهم تابيزي يقيدون شايري وريحان بشبكة حتي لايتمكنوا من انقاذ العائلة وشايري تتشاجر هي وريحان .

وتابيزي تخبر روشني انها ستأخذ منها قلبها الان وتحاول تابيزي ان تأخذة لكن لاتتمكن فتعصب وتتسأئل لماذا لم تتمكن من اخذ القلب وتابيزي تغضب وتسأل روشني اين اخفت قلبها فتقول لها روشني انها لاتدري. فتقول تابيزي ان ايانا يمكنها ان تخفي قلبها الملائكي بأيانا اخري وتفكر انها اخفت القلب بأرمان فتتوسل لها روشني الا تفعل شئ لإبنها ارمان وتابيزي تاخذ ارمان وتحاول ان تأخذ منه القلب ، وروشني تطلب منها الا تؤذية لكن تابيزي تفشل ولا تتمكن من اخذ القلب .وروشني تتذكر انها تكتسب القوة عندما تتمتم مثلما كانت تفعل والدتها وتبلغ امان بهذا وتبدأ في الغناء فتظهر جنية والدتها وتنقذهم وامان يعود لوعية ثم يأخذو ارمان ويهربوا .

وشايري تخرج مسحوق من سلسالها وتحرر نفسها هي وريحان من شبكة العنكبوت ثم يأخذو العائلة ويذهبوا لأمان وروشني .
وروشني تقول لأمان انه لم يتبقي فقط الا ثلاث دقائق لغروب الشمس الذهبية فتصل تابيزي لهم وتخبرهم ان ثلاث دقائق يكفون لأخذ ماتريدة وتخبرهم انها لم تكن تنوي قتل احد غير روشني لكنهم من اجبروها علي هذا وتقول لهم انها ستحصل علي ماتريدة مهما حدث. وتأتي لتذهب لهم لكن تصل جميع العائلة لهم ويمسكوا بيد بعض فتخبرهم تابيزي انهم لايشكلوا لها اي ضرر وهي ستتمكن من ان تنهيهم جميعا بضربة واحدة وتسأل الجميع هل يعتقدوا انهم سيتمكنوا من منعها بأن تأخذ قلب روشني ؟ وتقول لهم ان هذا لن يحدث ابداً وتخبرهم انها لديها خاتم والدت روشني وهذا الخاتم يمكن ان يبقي الشمس الذهبية لفترة اطول
فتنظر العمة وتقول لتابيزي انها لم ترتدي اي خاتم فتنظر تابيزي ليدها وتصاب بالصدمة عندما لاتجد الخاتم باصبعها ..

وروشني تخبر تابيزي ان الخاتم معها الان وتقول لتابيزي ان والدتها علمتها كيف تحمية وروشني تستخدم قوة الخاتم وتحجب القمر فوق الشمس الذهبية وينتهي الغروب وتابيزي تصرخ بشده وتقول انها انتظرت مئتين عام من اجل هذا اليوم. ثم تظهر الايانات ويعتذرو من روشني عن سوء فهمهم لها ويخبرو تابيزي ان افعالها اثبتت انها لاتستحق القلب الملائكي ثم يربطوها بالسلاسل ويوعدوا روشني ان تابيزي لن تزعجهم مرة اخري ثم يأخذو تابيزي ويختفوا وشايري تقول هذا يعني ان كل شئ انتهي والجميع يفرح لان كل شئ انتهي بسعادة ويحتضن الجميع بعض .

وشايري تهنئ ريحان، والجميع يطلبوا منهم ان يتوقفوا عن هذه الدراما لانهم يعلموا انهم يحبون بعض .. فتعانق شايري ريحان وتعبر له عن حبها فيفرح الجميع وامان يشكر روشني لانها كانت تدعمة دائمة في كل شئ ويسأل روشني اين ذهب قلب الملائكي فتقول له روشني انها لاتدري ويظهر ان طفل روشني مازال برحمها والقلب ذهب للطفل التي تحملة . وتعانق العائلة بعضهم وهم سعداء للغاية لان الخداع والشر انتهوا من حياتهم للأبد وينتهي المسلسل بنهاية سعيدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *