الرئيسية / مسلسل الرابطة / مسلسل الرابطة ملخص الحلقة 32 – يوم السبت

مسلسل الرابطة ملخص الحلقة 32 – يوم السبت

تبدأ الحلقة ويسألها مالهار ماذا ستفعل ويطلب منها ألا تلمس الوعاء ويقول إن أيامنا ليست سيئة لنأخذ الصدقة من الغرباء ويرمي الوعاء وتسقط نقطة من العسل على فم الطفل ويصبح هادئًا ويطلب منها مالهار أن تجعل الطفل ينام تسقط ابارنا وتدوس على الماء وتقول كالياني أن الأرضية مبللة وتسألها ابارنا كيف رطبة الأرض وتوبخ كالياني وترى ملابسها مبتلة وتطلب منها كالياني ان تحمل بيلو وتذهب لتغيير ملابسها وترى ابارنا سرير جليدي في الغرفة وتقول لها بالافي إنها سمعت اذا كان هناك سرير جليدى فهناك استمتاع يحدث وتقول ابارنا أنه لا شيء من هذا يحدث وبالافي تحرضها اكثر

في صباح اليوم التالي تسأل ابارنا كالياني عما يفعله سرير الجليد في غرفتها وكالياني لا تقول شيئ وتقول ابارنا إنه رأته ويطلب منها مالهار التركيز على الطفل فقط ويعطي استمارة القبول في الكلية لكالياني ويطلب منها ان تقدمها اليوم بنفسها ويقول لها أن امي ستعتني بـ الطفل وتقول ابارنا ما فائدة الدراسة الان؟ ويقول مالهار إنه لا يريد أن يقول الناس إن زوجته درست حتى الصف ال12 فقط ويريدها أن تتخرج لنفسها وطفلها ثم يأخذ كالياني إلى الكلية وكالياني تشكره ويقول مالهار إنني سأقوم بتعليمك من أجل طفلي ولا يهمني امرك ويطلب منها تقديم الاستمارة ودفع الرسوم وكالياني تطلب منه أن يأتي معها ويقول مالهار أنه عندما يمكنك جعل امرأة متزوجة تهرب

فإن إرسال الاستمارة سيكون أمرًا سهلاً بالنسبة لك كالياني تقف في قائمة الانتظار ويرفض ضابط إدارة المكتب أخذ استمارتها لعدم وجود توقيعات من والدها أو ولي أمرها وتعتقد كالياني أن مالهار سيوبخها إذا أخبرته أنها نسيت توقيعه وأنوبريا تأتي هناك وتراها كالياني وتذهب لها وتقول إنه من الجيد أنك أتيت وتطلب منها التوقيع وتقول أنوبريا إنني لن اتى لاى احد وتقول إنها جاءت حتى تقدم لنفسها بالجامعه وكالياني تفرح وتسألها كيف وانت لم تحصلى على شهادة الثانوية العامة حتى الآن وتعرض أنوبريا عليها أوراق اجتيازها للصف الثاني عشر وتقول إنني أكملتها بمساعدة منظمة نسائية وكالياني تقول أنك نجم موسيقى الروك وتسألها متى فعلت هذا؟ وتقول أنوبريا أنه عندما كان شخص ما يدمر حياته أكملت دراستى وكالياني تتلقى مكالمة وتأخذ أنوبريا اوراق كالياني وتوقع عليها ثم تذهب وكالياني تعود وتسأل أين امي؟

والرجل يخبرها أنها ذهبت للحصول على بطاقة دخول بعد التوقيع على اوراقك وكالياني تفرح وتذهب دون ان تأخذ بطاقة دخولها وتسأل عن الذين تقدموا للدخول بالجامعه والقتيات يقولون لها أنهم في الغرفة وترى كبار السن يمزقون الصغار وتطلب كالياني من كبار السن عدم القيام بتمزيقها وتقول إنه غير قانوني وجريمة وتقول فتاة كبيرة إنه اختبار دخول وتقول إننا سنرى ما إذا كنت تستحقي الدراسة هنا أم لا وتقول كالياني إنها ستشتكي ضدها والفتاة تقول والدي هو وصي هذه الكلية تفكر كالياني في ما يجب فعله يأتي رجل ويطلب من أنوبريا ان تأخذ تذكرة كالياني وترفض انوبريا لكنه يصر وأنوبريا تأخذها تقول كالياني إنها زوجة ضابط الشرطة مالهار راني

ويقول الفتى أنها زوجته الثانية وتنتمي لعائلة ديشموخ والفتاة تتحدث بشكل سيء عن أتول ومادهوري وكالياني تدفعها وتقول الفتاة اها انها ستكتب على جبهتها انها لا تستحقي الدراسة وتقول أن الجميع سيعرف أنك دمرت منزل أختك وتقول كالياني إن مالهار لن يتركك تبحث انوبريا عن كالياني وتدخل لتلك الغرفة والجميع يرحب بدعوتها صباح الخير سيدتي وتقول أنوبريا إنني لست مدرسة أتيت إلى هنا للقبول في الكلية والطلاب يضايقونها ويضحكون وكالياني تصرخ وتقول امي بينما الفتاة تكتب على جبهتها وتسمعها أنوبريا وتشعر أن هذا صوت كالياني تخبر الطالبة كالياني ان كل طلاب الجامعه وسيعرفون انها زوجة ثانية وتكتب حرف j على جبينها وكالياني تصرخ وتقول امي وانوبريا تقرع الباب ويرون انوبريا ويعتقدوا انها استاذه وكالياني تقول لها امي وتخبرها بما حدث وانوبريا تقول انها طالبة والطلاب يغلقوا الباب ويهينوهم وكالياني تطلب منهم الا يجرؤوا على لمس انوبريا وتطلب الفتاة من كالياني ان تصفع انوبريا بشدة وإلا فلن يُسمحوا لها بكتابة امتحاناتهما وتسألها انوبريا عن أخلاقها والفتاة تطلب من كالياني ان ستصفعها بقوة وتقول كالياني آسفة وتقول إنه من المهم بالنسبة لها كتابة امتحانها لكن بدلا من ان تصفع انوبريا صفعة الفتاة وتمسك بيد انوبريا وتطلب منها الركض لكن الطاولة تسقط عليها

وتبعدها كالياني يركضوا من هناك والفتاة تقول انك ذهبت اليوم لكن وكالياني تلقي عليها اللون والفتاة تطلب من اصدقائها الشباب الا يتركوهم يركضوا من هناك وانوبريا تمسك بيد كالياني وينظروا لبعضهم ويقوموا بضرب الطلاب وتطلب كالياني منهم أن يتخذوا موقف لأنفسهم وإلا فإن الكبار سيخربونهم دائمًا ويحتفظون بالكبار هناك ويطلبون من كالياني والباقيين الذهاب وكالياني ترش الألوان عليها وعددهم انها ستقوم بصنع فيديو لهم وتحذرهم بأن زوجها ضابط شرطة ثم تذهب مع انوبريا وأنوبريا تعطيها بطاقة الدخول في يدها وتذهب بيلو يبكي وتحاول ابارنا ان تجعله يهدأ لكنه لا يزال يبكي تعود كالياني إلى المنزل وتأخذ بيلو ويهدأ وتوبخها ابارنا على ذهابها إلى الكلية وتقول إنها تعمل كخادمة لها وكالياني تقول لها ماذا أفعل إذا كنت تعتقدين هكذا وتأخذ بيلو من هناك وتتحدث معه بخصوص قبول أنوبريا في كليتها وترقص معه

ثم ترى مالهار واقفًا هناك ويأخذ مالهار بيلو ويطلب منها الوقوف على ساق واحدة وكالياني تقف على ساق واحدة ويطلب منها مالهار أن ترقص وهي تقف على السرير ويقول إن طفولتك قد تختفي بعد السقوط على قدمك ويقول مالهار إن الترفيه مفقود ويطلب منها الوقوف مرة أخرى والرقص ويبدأ بيلو في البكاء وكالياني تنزل من السرير وتأخذه في يدها وتشكر بيلو لانقاذها دائما وتخبر كالياني مالهار أنها حصلت على بطاقة الدخول وغدا هو امتحان القبول ويطلب منها مالهار الوصول قبل الوقت وإذا فشلت فلن يكون أحد سيئًا مثلي تظهر أنوبريا بطاقة دخولها إلى غودافري وغودافري سعيدة بأنها ستكمل دراستها وأنوبريا تقول لها هل سأكون قادرة على كتابة الامتحان وتطلب منها غودافري ألا تقلق وتطلب منها أنوبريا مساعدتها في الدراسة غودافري توافق وأنوبريا تطلب منها ألا تخبر أحداً ثم تأتي بالافي وتنادي لغودافري غودافري تتوتر وتسقط الورقة على الأرض وتوبخها بالافي لعدم دراستها وتأتي اهيليا وتأخذ بطاقة الدخول وتسأل ما هذا؟

ثم تطير البطاقة بعيدًا وتسقط على جانب منزل مالهار ويطلب منهم مالهار عدم إلقاء القمامة على جانبهم ويضع حذائه على ورقة بطاقة الدخول ويذهب اهيليا تنزعج وتخرج أنوبريا وتأخذ الورقة وتقول جيد انه لم يمزقها وتعتقد ان كالياني معها حق فلا أحد يستطيع أن يخدعني والتعليم مطلوب للعمل كالياني تستعد لاختبار الدخول وتأتي ابارنا وتوبخها لتعلمها بصوت عالٍ وتقول إن الطفل سيستيقظ هكذا وتقول كالياني إنه نائم وتهددها ابارنا بأنها ستخبر مالهار وتقول كالياني إنها ستغني أغنية حتى ينام الطفل بسلام وتغني وهي تتعلم وتشتكي ابارنا إلى مالهار بأن الزوجة الام لا تهتم بالطفل ويقول مالهار أنه إذا كانت أم الطفل الحقيقية قلقة على الطفل فلن تهرب مع رجل غريب وتتركنا

وكالياني تبتسم وتذهب ابارنا ويوبخ مالهار كالياني ويطلب منها أن تترك الطفل ينام بسلام وتقول كالياني إنني سأخرج وأدرس ويرفض مالهار ويقول إنه لن يتنازل عن تربية طفله وكالياني تسأله ماذا افعل اذا ويقول إنه لا يعرف وعليها الحصول على علامات جيدة وعليها أيضًا رعاية طفله تقوم غودافري بتعليم أنوبريا عندما تأتي بالافي وتأخذها معها تقترب كالياني من هناك وهي تحاول الدراسة وتوبخها أبارنا وتنادي لمالهار وتسمعها أنوبريا وتقول أنها لا تعرف كيف ستتولى كالياني هذه المسؤولية وتطلب كالياني من مالهار أن يرى قبل توبيخها وتظهر الحبل الذي ربطت به نفسها في سرير بيلو وتسأل ابارنا إذا كانت لديها مشكلة الآن ويطلب منها مالهار أن تظل تحرك السرير تساعد كالياني انوبريا على الدراسة بشكل غير مباشر

وتقرأ الإجابات بصوت عالٍ ثم ترى البعوض يعضها وتطلب منه أن يمتص دمها ويأتي مالهار إلى هناك ويضع لها غطاء ويرش شيئًا عليه وكالياني تشكره ويخبرها مالهار أن الرش لجذب البعوض والشال الأسود يجذبه أيضًا وكالياني تسأله لماذا فعلت هذا؟ ويقول مالهار إن لديه عداوة معها ومع شريكها (أنوبريا) تفكر أنوبريا في كيفية التخلص من سوء فهمه ثم يذهب مالهار ويأخذ بيلو من السرير ويطلب من كالياني تحريك السرير وفي وقت لاحق من الصباح يطلب مالهار من كالياني أن تنتظر ان يأخذ بيلو التطعيم ضد شلل الاطفال وتذهب إلى الفحص وتقول ابارنا لنفسها أن شباب شلل الأطفال لن يأتوا لانها اخبرتهم أنه لا يوجد طفل هنا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *